الأخــبــــــار
  1. اسرائيل تقرر إغلاق مدارس الاونروا في القدس اعتبارا من العام المقبل
  2. الأسطول الروسي يرصد مدمرة صواريخ أمريكية في البحر الأسود
  3. ترامب: لدي خطة سأقدمها للكونغرس بشأن الجدار الحدودي مع المكسيك
  4. 41 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة وتوقيف 172 مطلوبا الأسبوع الماضي
  5. الشرطة: إصابة 129 مواطنا في 216 حادث سير الاسبوع الماضي
  6. صيدم: 12 مليون دولار لبناء وتوسيع حزمة جديدة من المدارس
  7. الحركة العالمية: اسرائيل قتلت 57 طفلا في غزة خلال 2018
  8. معايعة: ثلاثة ملايين سائح زاروا فلسطين في 2018
  9. مصرع شاب ونجاة 35 مهاجراً من غزة قبالة سواحل اليونان
  10. الصحة تحذر من توقف الخدمة في 5 مستشفيات بغزة
  11. ارتفاع طفيف على درجات الحرارة
  12. خسوف جزئي للقمر في سماء فلسطين الاثنين المقبل
  13. نتنياهو يحث رومانيا على نقل سفارتها إلى القدس
  14. روسيا لإسرائيل: لا تهاجموا مطار دمشق الدولي
  15. الوزيرة الاسرائيلية شاكيد: لن نغيّر قانون القومية
  16. غزة- الاحتلال يعتقل شاباً اجتاز السياج الفاصل
  17. حراك "اسقاط الضمان" يطالب الرئيس بإقالة الحكومة
  18. تلفزيون إسرائيل: النائب العام قرر توجيه تهمة الرشوة لنتنياهو بملف 4000
  19. مصرع شاب من يعبد جنوب جنين بحادث انقلاب جرار زراعي والشرطة تحقق
  20. بدء توافد المواطنين للمشاركة بفعاليات مسيرات العودة

جرحى مسيرات العودة لم تثنهم الاصابات عن مواصلة المسيرة

نشر بتاريخ: 10/04/2018 ( آخر تحديث: 10/04/2018 الساعة: 07:52 )
غزة-تقرير معا-في رسالة تحدى لقناصات الاحتلال على حدود قطاع غزة عاد مجموعة من الجرحى الى مخيمات العودة حيث اقتنصتهم رصاصات الغدر الإسرائيلية فظنت انها ستثنيهم عن المشاركة قي المسيرات السلمية.

عامر ابو القمصان عاد الى منطقة ملكة شرق مدينة غزة حيث اصيب الجمعة الماضية متحديا ممارسات الاحتلال بحق المتظاهرين السلميين يرسل رسالة مفادها:"رغم الجراح ستتواجد على هذه الارض وسنعود الى اراضينا التي هجرنا منها.

وقال ابو القمصان:"رغم إصابتي يأتي الى هنا لترسخ مبدء الكبار يموتون والصغار لا ينسون وأنهم يسيرون على نهج المقاومة والتحرير.

وتشارك العائلات بكبارها وصغارها لمسيرات العودة حتى ان العديد من الجرحى يعدون الى مناطق الاعتصام الخمسة بعد خروجهم من المستشفيات من احل ترسيخ مبدء حق العودة لدى صغارهم فمعظم هؤلاء الشباب اللاجئين هم من الفئة العمرية التي ولدت في قطاع غزة.

اما ظريف الغرة وهو جريح ولاحئ من قرية الكوفخة يعود بالذاكرة الى إصابته قبل ثمانية عشر عاما في ذات المكان في الانتفاضة الاولى .

يقول الغرة انه يجب على الجرحى ان يكونوا اول المشاركين في مسيرات العودة فهذه الارض كما يقول ارتوت بدماء الشهداء والجرحى مشددا ان الجرحى هم السباقون في النضال ومواقع المقاومة.

وعن حق العودة يؤكد الغرة انه مستمر في المشاركة في مسيرات العودة حتى تحقيق القرارات الدولية الخاصة باللاجئين الفلسطينين واولها القرار ١٩٤.

المشهد في مخيمات العودة على طول الشريط الحدود لقطاع غزة يؤكد ان حق العودة لا يسقط مهما مر الزمن فمازل آلاف اللاجئين يحتفظون بمفاتيح العودة لعل العودة تكون في الخامس عشر من أيار المقبل.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018