الأخــبــــــار
  1. استطلاع: "كحول لفان" يتفوق لكن اليمين يُشكل الحكومة
  2. إسرائيل: اتهام فلسطيني من أم الفحم بتواصله مع حزب الله
  3. اصابة 3 صحافيين خلال مسيرات العودة في غزة
  4. مئات الآلاف وسط الجزائر يطالبون بوتفليقة بالتنحي
  5. هنية: على الاحتلال فهم الرسالة وإلا القادم اصعب
  6. شهيدان برصاص الاحتلال في مواجهات شرق غزة
  7. غزة- إصابة 30 مواطنا برصاص الاحتلال ورصد 3 انتهاكات بحق الطواقم الطبية
  8. اندلاع حريق في "أشكول" بسبب بالون حارق اطلق من قطاع غزة
  9. أزمة مرورية عند حزما شرق القدس وجيش الاحتلال ينتشر بكثافة في المكان
  10. انفجار بالون يحمل جسما متفجرا في سماء إحدى مستوطنات "غلاف غزة"
  11. إصابة مواطن بالرصاص الحي في القدم شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة
  12. استهداف النقطة الطبية شرق البريج بالغاز واصابة العاملين فيها بالاختناق
  13. أبو ردينة: شرعية القدس والجولان يحددها الشعب الفلسطيني والشعب السوري
  14. اصابتان خطيرتان بحادث سير مروع على طريق البحر الميت
  15. اصابات بينها حرجة بحادث سير مروع على طريق البحر الميت
  16. إصابة صياد ونجله بنيران الاحتلال ببحر شمال غزة
  17. إصابة 7 مواطنين بغارة اسرائيلية شرق رفح
  18. الرئيس يعزي نظيره العراقي بضحايا غرق العبارة
  19. البيت الأبيض يرفض طلب الكشف عن تفاصيل مباحثات ترامب مع بوتين
  20. الجامعة العربية: الجولان أرضٌ سورية محتلة

جرحى مسيرات العودة لم تثنهم الاصابات عن مواصلة المسيرة

نشر بتاريخ: 10/04/2018 ( آخر تحديث: 10/04/2018 الساعة: 07:52 )
غزة-تقرير معا-في رسالة تحدى لقناصات الاحتلال على حدود قطاع غزة عاد مجموعة من الجرحى الى مخيمات العودة حيث اقتنصتهم رصاصات الغدر الإسرائيلية فظنت انها ستثنيهم عن المشاركة قي المسيرات السلمية.

عامر ابو القمصان عاد الى منطقة ملكة شرق مدينة غزة حيث اصيب الجمعة الماضية متحديا ممارسات الاحتلال بحق المتظاهرين السلميين يرسل رسالة مفادها:"رغم الجراح ستتواجد على هذه الارض وسنعود الى اراضينا التي هجرنا منها.

وقال ابو القمصان:"رغم إصابتي يأتي الى هنا لترسخ مبدء الكبار يموتون والصغار لا ينسون وأنهم يسيرون على نهج المقاومة والتحرير.

وتشارك العائلات بكبارها وصغارها لمسيرات العودة حتى ان العديد من الجرحى يعدون الى مناطق الاعتصام الخمسة بعد خروجهم من المستشفيات من احل ترسيخ مبدء حق العودة لدى صغارهم فمعظم هؤلاء الشباب اللاجئين هم من الفئة العمرية التي ولدت في قطاع غزة.

اما ظريف الغرة وهو جريح ولاحئ من قرية الكوفخة يعود بالذاكرة الى إصابته قبل ثمانية عشر عاما في ذات المكان في الانتفاضة الاولى .

يقول الغرة انه يجب على الجرحى ان يكونوا اول المشاركين في مسيرات العودة فهذه الارض كما يقول ارتوت بدماء الشهداء والجرحى مشددا ان الجرحى هم السباقون في النضال ومواقع المقاومة.

وعن حق العودة يؤكد الغرة انه مستمر في المشاركة في مسيرات العودة حتى تحقيق القرارات الدولية الخاصة باللاجئين الفلسطينين واولها القرار ١٩٤.

المشهد في مخيمات العودة على طول الشريط الحدود لقطاع غزة يؤكد ان حق العودة لا يسقط مهما مر الزمن فمازل آلاف اللاجئين يحتفظون بمفاتيح العودة لعل العودة تكون في الخامس عشر من أيار المقبل.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018