الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يشرع بعمليات هدم شرق الخليل
  2. شهود: المقاومة تطلق النار على طائرة كواد كابتر شرق جحر الديك وتسقطها
  3. استشهاد الاسير نصر طقاطقة داخل العزل الانفرادي في سجن "نيتسان"
  4. "الجبهة العربية"تستهجن قرار وزير العمل اللبناني بحق العمال الفلسطينيين
  5. هلال القدس بطلا لكأس ابو عمار بعد فوزه على بلاطه
  6. مصرع طفل من حوارة جنوب نابلس غرقا ببرميل ماء والشرطة والنيابة تحققان
  7. الاحتلال يطلق سراح الشرطي الذي قتل الاثيوبي سلمون تيكا في حيفا
  8. تعيين يوسف حرب بقرار من الرئيس ورئيس الوزراء وكيلا لوزارة الداخلية
  9. توغل عدد من جرافات الاحتلال الإسرائيلي شرق رفح
  10. اليوم- تعلن وزارة التعليم موعد نتائج الثانوية العامة
  11. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين
  12. مصرع طفل 3 سنوات بصعقة كهربائية في طولكرم
  13. الشرطة تقبض على شخص اطلق النار داخل قاعة افراح في بيت ساحور
  14. ضبط كمية كبيرة من اللحوم الفاسدة
  15. نتنياهو يهدد بتوجيه "ضربة ساحقة" لحزب الله ولبنان بحال هاجموا اسرائيل
  16. تقرير: سيفرض ترامب عقوبات على تركيا بسبب صفقة مضادة للطائرات مع روسيا
  17. عريقات: فلسطين والقدس أهم من كل دول وعواصم العالم
  18. موغيريني تحذر من مغامرات خطيرة بالشرق الأوسط
  19. حماس: وفود قطرية وأممية قريبا بغزة
  20. الرئيس يستقبل السفير الروسي

ندخل في وقت غير الجالس فينا

نشر بتاريخ: 25/05/2018 ( آخر تحديث: 25/05/2018 الساعة: 15:05 )
الكاتب: سميح فرج

بهدوءٍ

يتحدّث مع صاحبه، والناس بلادٌ

تعبر من يده، الناس جبالٌ

تصعد من يده، الناس سؤالٌ

يهبط في يده، يتحدث

ويصبّ الماء المتبقي في قاع الوقت...،

يتوقف ثانية

وكأن هنالك غيب أوقفه

ليشاهد شيئاً

مختلفاً.

بهدوءٍ، أيضاً.

يَنْتِش

ما يمكن أن يُحمل

أو يُطوى في أي غموض،

نعلم أن السِرّ غيوب شاهقة

وبلاد شاهقة

نسند أنفسنا بقصائد تعرفنا وتضيف إلينا قامتها.

بهدوء

أو بعض هدوء، أيضاً

عَرَق يتهدّل منا

يتهدل فينا، عَرَق،

يحملنا من لغة نحو لغات

نفتح نافذة قد فُتِحَت أصلاً، نتفحَّص

أصواتاً كانت تمشي مثل الناس جميعاً

وتقول كلاماً مختصراً

نتذكّر هذا، "طَوّل بالكْ"

قالت سيّدة للرجل الجالس،

كانت تتعرّج في المعنى،

وخيال ثرّ

يتفاقم فينا، كنا

وانعطف المتبقي منها، سيدة

كانت تحمل سلّتها فارغة، كانت

تتوجس أيضاً، مشيتها قالت ذلك

وتُحرك يدها اليمنى في بعض فراغ

"طوّل بالكْ"

وتمرر كفيها فوق الأحرف

"طوّل بالك"

فنشاهد شيئاً غير الأحرف في تلك الجملة،

ونشاهد أنفسنا من غير زجاج أو شِعر،

ولد يقرص أغنية، ولد

مُنسكب

ويُجَمِّع أحرفه فوق جدارٍ،

تنساق إلينا طرق مفزعة،

ننظر في الداخل منا،

نتذكر أنا كنا نتعلم من كل الشجر الناشف، كنا

ويعود إلينا صاحبنا المستغرق،

صاحبنا الأول،

عاشرة

يرجع للخلف قليلأ وتدور الدنيا

يستجمع سيرته، والصمتَ المتراكم منذ خلقنا،

يصغي للخافت يذهب معه،

يسترسل فينا، ويرُصّ الفكرة بالطين المتبقي في يده

هذا

بالضبط تماماً، قلنا، هذا

"أيوة"،

فالقدس اقتربتْ

والقدس انسربت في كل كتاب منتصرٍ

تقفل كل الأيام يديها:

"أيوة"

ندخل في وقت غير الجالس فينا.

بهدوء أيضاً.

ويقول الفولاذ كلاماً، أعرفه

أو يعرف أنّا،

ويقول النرجسُ.

أيضاً بهدوء.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018