الأخــبــــــار
  1. "الجبهة العربية"تستهجن قرار وزير العمل اللبناني بحق العمال الفلسطينيين
  2. هلال القدس بطلا لكأس ابو عمار بعد فوزه على بلاطه
  3. مصرع طفل من حوارة جنوب نابلس غرقا ببرميل ماء والشرطة والنيابة تحققان
  4. الاحتلال يطلق سراح الشرطي الذي قتل الاثيوبي سلمون تيكا في حيفا
  5. تعيين يوسف حرب بقرار من الرئيس ورئيس الوزراء وكيلا لوزارة الداخلية
  6. توغل عدد من جرافات الاحتلال الإسرائيلي شرق رفح
  7. اليوم- تعلن وزارة التعليم موعد نتائج الثانوية العامة
  8. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين
  9. مصرع طفل 3 سنوات بصعقة كهربائية في طولكرم
  10. الشرطة تقبض على شخص اطلق النار داخل قاعة افراح في بيت ساحور
  11. ضبط كمية كبيرة من اللحوم الفاسدة
  12. نتنياهو يهدد بتوجيه "ضربة ساحقة" لحزب الله ولبنان بحال هاجموا اسرائيل
  13. تقرير: سيفرض ترامب عقوبات على تركيا بسبب صفقة مضادة للطائرات مع روسيا
  14. عريقات: فلسطين والقدس أهم من كل دول وعواصم العالم
  15. موغيريني تحذر من مغامرات خطيرة بالشرق الأوسط
  16. حماس: وفود قطرية وأممية قريبا بغزة
  17. الرئيس يستقبل السفير الروسي
  18. وزير الثقافة: شعراؤنا هم المدونون الحقيقيون للحكاية
  19. غرينبلات: واشنطن لن تلزم الفلسطينيين بقبول صفقة القرن
  20. هزة أرضية خفيفة تضرب القاهرة

فيديو .. لحظة محاولة اغتيال مرشح الرئاسة في البرازيل

نشر بتاريخ: 08/09/2018 ( آخر تحديث: 11/09/2018 الساعة: 08:28 )

بيت لحم- معا- تعرّض مرشح اليمين المتطرف للانتخابات الرئاسية البرازيلية جايير بولسونارو (63 عاماً) للطعن في بطنه، الخميس، في أثناء حملته الانتخابية في بلدة جويز دي فورا (جنوب شرق)؛ ليخضع إثرها لعملية جراحية عاجلة، حسب وكالة "فرانس برس".

وقال ابنه فلافيو بولسونارو؛ في تغريدة على موقع "تويتر"، إن والده تعرَّض للطعن، موضحاً: "لقد ثُقبت كبده ورئته وجزء من الأمعاء، وفقد دماءً كثيرة.. يبدو أن حالته استقرت الآن".

غير أن مستشفى المدينة الواقعة على بُعد ثلاث ساعات بالسيارة من ريو دي جانيرو، أكّد في وقت لاحق أن بولسونارو؛ أُصيب في الأمعاء وليس في الكبد وباتت حالته "مستقرة".

وصرح متحدث باسم الشرطة العسكرية في ولاية ميناس جرايس؛ حيث تقع بلدة جويز دي فورا، بأن المشتبه فيه رجل يبلغ من العمر 40 عاماً، وأنه اعتُقل على الفور، مشيراً إلى أنه كان "يحمل سكيناً ملفوفاً بقطعة قماش".

وأفاد عديدٌ من المواقع الإخبارية، بأن المهاجم مناضل سابق في حزب يساري، ويرجّح أنه قال إنه تصرف "باسم الله".

وأظهرت لقطات تلفزيونية بولسونارو؛ محمولاً على أكتاف مناصريه قبل تلقيه ضربة عنيفة تحت الصدر وإجلائه من المكان.. وكان يقوم بحملته الانتخابية مرتدياً قميصاً أصفر، وكان يُحيي الحشد في شارع مزدحم في جويز دي فورا عندما تعرَّض للاعتداء.

ومن المقرر أن تجري الانتخابات الرئاسية في 7 أكتوبر المقبل.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018