الأخــبــــــار
  1. مصرع مواطن واصابة 5 اخرين بحادث سير ذاتي في بلدة ارطاس ببيت لحم
  2. الاحتلال يشرع ببناء حاجز لتجنب صواريخ 'الكورنيت' من غزة
  3. خمس إصابات إحداها خطيرة بحادث إنقلاب مركبة في بلدة إرطاس جنوب بيت لحم
  4. اشتية: الوضع المالي صعب ولن نقبل استلام أموال المقاصة منقوصة
  5. قائد البحرية الإيرانية: حادثة إسقاط الطائرات بدون طيار يمكن أن تتكرر
  6. وزير الاتصالات الإيراني: الهجمات الإلكترونية الأمريكية لم تنجح
  7. فرنسا واليابان تحاولان إقناع إيران بعدم استفزاز الولايات المتحدة
  8. الإمارات: وزير المالية سيرأس الوفد إلى البحرين
  9. الاحتلال يعتقل 16 مواطنا من الضفة
  10. السعودية: سنواصل دعم الفلسطينيين حتى اقامة دولتهم
  11. زلزال بقوة 7.2 درجة يضرب جزرا في إندونيسيا
  12. شرطة بيت لحم تقبض على تاجر مخدرات وبحوزته كغم من القنب الهندي
  13. بشارة لوزراء المالية العرب: وضعنا المالي أمام منعطف خطير
  14. جون بولتون:"لن تكون إيران قادرة على امتلاك أسلحة نووية"
  15. لبنان: لا نحتاج إلى استثمارات على حساب الفلسطينيين
  16. الزهار: مؤتمر البحرين حدث عار تاريخي لا تمسحه أموال الخليج
  17. مصرع طفل غرقا شمال رام الله والشرطة والنيابة تباشران التحقيق
  18. قوات الاحتلال تعتقل 7 مواطنين وتستولي على اسلحة بالضفة
  19. مستوطنون يهاجمون المركبات المارة جنوب جنين
  20. الاحتلال فتح النار باتجاه فلسطيني على جدار غزة واصابته حرجة

الحكم المحلي ومعهد أريج يطلقان نتائج مؤشر الشفافية المالية في البلديات

نشر بتاريخ: 19/12/2018 ( آخر تحديث: 19/12/2018 الساعة: 16:50 )
رام الله- معا- أطلقت وزارة الحكم المحلي، ومعهد الأبحاث التطبيقية – القدس (أريج)، نتائج مؤشر الشفافية المالية في البلديات الفلسطينية، والذي يقيس الشفافية والمشاركة في العمليات المالية للبلدية من خلال تحديد مدى وصول المواطنين للمعلومات ووسيلة العرض التي تستخدمها البلدية في عرض معلوماتها.

جاء ذلك خلال ورشة عمل عقدت في مدينة رام الله، بمشاركة وزير الحكم المحلي حسين الأعرج، ومدير عام معهد الأبحاث التطبيقية (أريج) جاد اسحق، بالإضافة إلى مدراء مديريات الحكم المحلي في المحفظات الشمالية، ورؤساء وممثلين عن 30 بلدية مستهدفة من بلديات الضفة الغربية.

بدوره، أكد الأعرج أهمية المؤشر ودوره في العمل على زيادة الوعي بأهمية إطلاع المواطنين على موازنات البلديات من خلال استخدام وسائل مبسطة توضح سياسات وتوجهات البلدية للسنة القادمة، وضرورة البناء على نتائجه خلال المرحلة القادمة.

وأشار إلى اهتمام الوزارة بشفافية الموازنات والخدمات وأهمية إشراك المواطن في تحديد الاحتياجات والأولويات لهيئته المحلية، كما وعبّر عن ترحيبهم بالعمل مع أريج من أجل تحقيق أهداف المؤشر والتي تعود بالنفع على الوزارة والهيئات المحلية والمواطنين.

من جهته، استعرض اسحق طبيعة العلاقة الإستراتيجية بين المعهد والوزارة، وعبر وعن تقدير المعهد لطاقم الوزارة على استجابتهم السريعة في توفير كافة التسهيلات التي ساهمت بشكل كبير في اطلاق المؤشر.

وأكد أن الاستبيان يستهدف الممارسات الفعلية في الشفافية والمشاركة وليس المتطلبات القانونية او المحاسبية في العمليات المالية البلدية.

وقدم منسق المشروع في معهد أريج رجائي أبو كرش عرضا تفصيليا حول هدف المؤشر والذي يتثمل بزيادة وصول المواطنين للمعلومات المالية وتبني أنظمة موازنات شفافة تشاركية، عن طريق تقييم متى تصبح المعلومات متاحة، وتقييم درجة الوضوح والأهمية للمعلومات المتاحة، وتقييم نجاعة الأدوات التي تتيح المعلومات للمواطنين، تقييم لوسائل مشاركتهم في مراجعة ومراقبة الوثائق المالية، وعن أهميته وآليات تنفيذه وآلية اختيار البلديات المستهدفة والتأكد من الاجابات واعتماد النتائج.

من جانبها، استعرضت مديرة المشروع رشا اليتيم أهم نتائج المؤشر التي تم الحصول عليها، موضحة انه سيتم مشاركة النتائج التفصيلية مع البلديات والوزارة والعمل على التحضير لبرنامج بناء قدرات بناءً عليها.

يأتي هذا النشاط ضمن مشروع "من أجل سياسات مالية داعمة للتنمية" الذي ينفذه معهد اريج بالشراكة مع وزارة الحكم المحلية وبدعم من قبل منظمة أوكسفام.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018