الأخــبــــــار
  1. الداخلية المصرية: القضاء على خليتين إرهابيتين بالعريش
  2. جيش الاحتلال يفجر عبوة محلية الصنع عثر عليها قرب معبر قلنديا
  3. إسرائيل تقرر اعادة 65 قارب صيد محتجز لديها تابعة لصيادين من غزة
  4. استشهاد شاب متأثرا بجروح أصيب بها خلال مسيرات العودة الشهر الماضي برفح
  5. نحو 400 عضو من الكونغرس يطالبون ترامب بالبقاء في سوريا
  6. اسرائيل توسّع مساحة الصيد ببحر قطاع غزة الى 15 ميلا
  7. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين
  8. الاحتلال يقلص 50% من "كانتين" الاسرى كما ونوعا
  9. ت. اسرائيل: الاتفاق على وقف اطلاق نار بين حماس واسرائيل لمدة 6 أشهر
  10. الديمقراطية:نحن وكوبا وشعبها بخندق المعركة الواحدة ضد سياسات امريكا
  11. اشتية: لن نوافق على خطة سلام اقتصادية تحت الاحتلال
  12. صحيفة: نتنياهو يسهّل الاستثمارات الصينية رغم ضغوط أميركية
  13. الشاباك يزعم:زكريا الزبيدي وطارق البرغوثي نفذا عمليات اطلاق نار بالضفة
  14. الاتحاد الاوروبي لـ معا: لم نباشر باي دراسة حول المنهاج الفلسطيني
  15. فتح: الجهود المصرية الخاصة بالمصالحة مستمرة
  16. ارتفاع على درجات الحرارة
  17. ترامب: إذا أرادت إيران القتال سيعني ذلك نهايتها
  18. امريكا تقرر عرض خطة اقتصادية كجزء من صفقة القرن الشهر المقبل
  19. رويترز: سماع دوي انفجار وسط العاصمة العراقية ‎بغداد
  20. الأمن يدفع بتعزيزات للمنطقة الجنوبيةمن الخليل لوقف عمليات إطلاق الرصاص

الجمهور الاسرائيلي يصدم نتنياهو

نشر بتاريخ: 06/02/2019 ( آخر تحديث: 09/02/2019 الساعة: 09:12 )
بيت لحم-معا- أظهر استطلاع رأي أجرته صحيفة "هآرتس" أن نصف الإسرائيليين لا يريدون أن يتولى بنيامين نتنياهو مهام رئيس الوزراء للمرة الخامسة بعد الانتخابات البرلمانية المبكرة في 5 أبريل المقبل.

وعبر 47 بالمئة من الناخبين الذين شملهم الاستطلاع عن رفضهم لانتخاب نتنياهو رئيسا للحكومة مجددا.

وحسب الاستطلاع المنشور اليوم الثلاثاء، فمن الأرجح أن يحصل حزب "الليكود" الذي يتزعمه نتنياهو على 30 مقعدا في البرلمان، مقابل نيل حزب "المنعة لإسرائيل" بزعامة رئيس أركان الجيش الإسرائيلي السابق بيني غانتس، الذي يعد أقوى منافسي رئيس الوزراء الحالي، 22 مقعدا.

وأشارت "هآرتس" إلى أن نتائج الاستطلاع تؤكد أن نتنياهو بات يفقد قوته أمام غانتس في أعين الناخبين، مرجحة أن حدة التنافس بينهما تتمحور حول مسألة ضمان الأمن.

كما خلصت الصحيفة إلى أن هذا العدد من الناخبين الرافضين لفكرة حصول نتنياهو على ولاية خامسة، يعني أن قوة معسكر اليمين برمته كـ"علامة انتخابية" توفق قوة نتنياهو شخصيا، عكس الرسالة التي يحاول نتنياهو إرسالها للناخبين، ومفادها أنه من دونه سينهار الجناح اليميني والحكومة وحتى البلد.

وتبين من الاستطلاع أن 46 بالمئة من الإسرائيليين لا يتفقون مع نتنياهو الذي يزعم أن الاتهامات بالفساد الموجهة إليه تمثل "لعبة مزورة" وأن المدعي العام استسلم للضغط من اليسار ووسائل الإعلام بهذا الخصوص.

وتساءلت الصحيفة عن مدى التأثير الذي سيترتب على قرار المدعي العام الإسرائيلي بتوجيه اتهام رسمي إلى نتنياهو إذا فعل ذلك قبل موعد الانتخابات.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018