الأخــبــــــار
  1. مصرع شابين في حادث سير على الطريق المؤدي لواد النار قرب العيزرية
  2. الحكومة: بدء العمل بالتوقيت الشتوي اعتبارا من منتصف ليلة 26 الجاري
  3. المنتخب السعودي وصل القدس المحتلة للصلاة في المسجد الاقصى
  4. معايعة: فلسطين تحظى بموسم سياحي متميز والاشغال الفندقي ببيت لحم 100%
  5. مستوطنون يخطون شعارات ويعطبون اطارات في مردا شمال سلفيت
  6. الاحتلال يفرض اغلاقاً على الضفة وغزة من 13/10 - 21/10 بسبب الأعياد
  7. نتنياهو يفشل في الافراج عن اسرائيلية معتقلة في روسيا
  8. اصابة 49 مواطنا بنيران الاحتلال على حدود غزة
  9. زوارق الاحتلال تفتح نيرانها صوب مراكب الصيادين شمال غرب قطاع غزة
  10. انفجار في ناقلة إيرانية وحريق على متنها قرب السعودية
  11. مصرع مواطن واصابة 5 في حادث شرق نابلس
  12. الشرطة: التحقيق بظروف وفاة طفل في طولكرم
  13. الشرطة تقبض على مشتبه به بدهس شرطيين بالقدس
  14. اسرائيل توافق على خطة لبناء 182 وحدة استيطانية في غور الاردن
  15. مصرع عامل 40 عاما سقط من علو في رعنانا داخل اسرائيل
  16. جرافات الاحتلال تهدم منزلين في قرية كيسان شرق بيت لحم
  17. إصابة وزير الأمن الإندونيسي بجروح في عملية طعن نفذها "متطرف"
  18. مستوطنون يؤدون طقوس تلمودية في مصلى المدرسة التنكزية قرب "الأقصى"
  19. الدفاع التركية: القوات الخاصة تواصل تقدمها شرق الفرات
  20. شرطة بيت لحم تقبض على زوجين لاعتدائهما على طاقم مدرسة

اللحام يعقّب على رواتب غزة ومؤتمر وارسو وتشكيل الحكومة "والضمان"

نشر بتاريخ: 09/02/2019 ( آخر تحديث: 12/02/2019 الساعة: 09:27 )
بيت لحم- معا- قال رئيس تحرير شبكة "معا" الإعلامية الدكتور ناصر اللحام إن ما تسمى "صفقة القرن" تمت من خلال فرض إسرائيل على العالم العربي وانهاء القضية الفلسطينية، مضيفاً أنّ الحرب الباردة عادت بين الشرق والغرب، والأصح أن نطلق عليها "الحرب الساخنة".

وعلق اللحام خلال استضافته في برنامج "الحصاد" عبر فضائية معا على تلقي مسؤولين فلسطينيين دعوة لمؤتمر وارسو الذي تعقده الولايات المتحدة الأربعاء المقبل، لمناقشة الأوضاع في الشرق الأوسط، أنّ الموقف الفلسطيني واضح ووهو رفض ومقاطعة المؤتمر، وأنّ مشاركة الدول العربية فيه متوقعة، لكن الأهم هو الموقف السعودي.
وحول العلاقة الفلسطينية مع أميركا، أشار إلى أنّ فلسطين ماتزال في الفلك الأمريكي- الأوروبي وما يجري الأن "خصام مع الامريكان" ووجود خلاف عمل معهم، والفلسطينينون حتى الان لم يغيرو تحالفتهم ولم يتغير المحور منذ اوسلو وحتى اليوم، مضيفاً أنّ "الخازوق للقضية الفلسطينية عدم وجود مشروع عربي، وعدم تحديد ما هو الخطاب الفلسطيني".
وحول ملف الحكومة والضمان الاجتماعي، قال اللحام إن قرار الرئيس وقف الضمان وحل الحكومة كان "إبرة مورفين" للمجتمع، والآن نحن في حالة ترقب وحذر، ويعتقد أنّ الأهم اليوم تحديد ومعرفة برنامج الحكومة وليس من سيقود الحكومة، متابعاً: أنّ رئيس الحكومة القادم سيكون عليه عبء وحمل كبير لايجاد حلول للكثير من القضايا الكبيرة العالقة في المجتمع.
وتطرق اللحام إلى موضوع المشاريع الصغيرة التي يفتتحها الخريجون الجدد لافتاً إلى أنّها تحتاج للحماية من قبل الدولة والمجتمع المحيط، في وقت يتجه فيه السلوك الاجتماعي نحو وكلاء البضائع المستوردة وبضائع الاحتلال، وقال: "المشاريع الصغيرة للخريجين الجدد هي مغامرات خطيرة ينقصها الارشاد والدعم والتوجيه".
وفي ما يتعلق بقضية رواتب غزة، أشار اللحام وبوضوح إلى أنّ الصحافة لا تملك معلومات ولا تعلم ما هي الخطة في قضية الرواتب، مضيفاً: الكل يتحمل المسؤولية بسبب أزمة رواتب غزة ولا يجوز أن يتنصل احد من المسؤولية، قائلاً: "قدمي في الحكومات في البدء والنصف والخاتمة".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018