الأخــبــــــار
  1. اصابة 11 مواطنا بينهم 5 اطفال بحادث سير شرق نابلس
  2. الحريري:أمهل الشركاء بالحكومة اللبنانية72ساعة او سيكون لي كلام اخر
  3. اعتقال فلسطيني بحوزته بندقية "M16" على حاجز شاعر أفرايم غرب طولكرم
  4. "البرلمان الدولي" يطالب إسرائيل بالافراج عن المعتقلين الأردنيين
  5. الاحتلال يغلق مدخلي كفل حارس شمال سلفيت
  6. اصابات بالاختناق خلال مواجهات في بيت امر
  7. امريكا: اتفاق على وقف اطلاق النار شمال سوريا لمدة 5 ايام
  8. الاردن ترفض اعتقال الاحتلال للمواطنة هبه اللبدي
  9. الطقس: انخفاض على درجات الحرارة
  10. مظاهرات في لبنان احتجاجا على سياسة الحكومة
  11. الاردن تطالب اسرائيل بوقف انتهاكاتها في الاقصى
  12. كوشنر يزور إسرائيل أواخر الشهر ويلتقي غانتس
  13. الاتحاد الأوروبي وبريطانيا يتوصلان لاتفاق بشأن خروج الاخيرةمن الاتحاد
  14. جيش الاحتلال يطلق النار على شاب 20 عاما بتهمة محاولة دهس قرب رام الله
  15. وكالة الأنباء السعودية: وفاة 35 مقيما وإصابة 4 في حادث مروري بالمدينة
  16. أمريكا تدمر ذخيرة وعتادا في ضربة جوية لدى انسحاب قواتها من سوريا
  17. القاء عبوات على جيش الاحتلال شمال بيت لحم
  18. وفاة 30 معتمرا في حادث سير بالسعودية
  19. انخفاض على الحرارة - الارصاد تحذر من خطر تشكل السيول
  20. إصابات خلال اقتحام مئات المستوطنين قبر يوسف بنابلس

مسيرات حاشدة وبيت عزاء لشهداء الضفة بغزة

نشر بتاريخ: 20/03/2019 ( آخر تحديث: 20/03/2019 الساعة: 21:12 )
غزة- معا- نظمت حركة "حماس" مسيرات حاشدة في عدة مناطق من قطاع غزة؛ وفاءً لشهداء الضفة الغربية المحتلة، وافتخارًا ببطولة الشهيد عمر أبو ليلى منفذ عملية سلفيت.

وشارك في المسيرات التي خرجت عقب صلاة المغرب من مساجد وسط وغرب وشرق قطاع غزة مئات المواطنين، رافعين صور الشهيد أبو ليلى.

وفي وسط القطاع خرجت مسيرة حاشدة من أمام المسجد الكبير في مخيم البريج، فيما خرجت مسيرة من أمام مسجد الشافعي جنوب مدينة غزة، كما تجمعت مسيرات أخرى عند مفترق الشجاعية شرق غزة، وعند مفترق أمان غرب غزة.

وجدد المشاركون في المسيرات بيعتهم لخيار المقاومة باعتباره السبيل الوحيد لمواجهة الاحتلال حتى تحرير فلسطين.

وكانت مسيرات انطلقت ظهر اليوم من أمام مسجد الخلفاء شمال قطاع غزة، كما تجمعت مسيرات أخرى عند مفترق النجمة في رفح.

وفي ذات السياق، أقامت الفصائل الفلسطينية عصر اليوم بيت عزاء لشهداء الضفة الغربية في ساحة الجندي المجهول وسط مدينة غزة بمشاركة قادة الفصائل الفلسطينية وعلى رأسهم رئيس المكتب السياسي لحركة حماس.

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" إسماعيل هنية أن غزة اليوم تحضر نفسها لمليونية يوم الأرض، ولمليونية الذكرى السنوية الأولى لمسيرات العودة وكسر الحصار.

وقال هنية خلال مشاركته في خيمة عزاء شهداء الضفة بمدينة غزة اليوم الأربعاء، إنه ليس أمام المحتل إلا أن يذعن لمطالب الشعب الفلسطيني وفصائله، وعلى رأسها كسر الحصار على طريق إنهاء الاحتلال وعلى طريق العودة إلى أرض فلسطين.

وأضاف: لن نقبل بأرباع الحلول ولا أنصاف الحلول، ومطالبنا واضحة جلية، وعلى العدو أن يستجيب لها.

ونوه هنية إلى أنه رغم ما أحاط غزة من بعض الأحداث تؤكد أنها قادرة وبأسرع مما يتصوره البعض على احتواء أي تطور خارج الصندوق واستعادة البوصلة.

وأشاد هنية ببطولة شهداء الضفة، خاصة الشهيد عمر أبو ليلى منفذ عملية سلفيت البطولية، مؤكداً أن "نظريات العدو الأمنية سوف تسقط أمام السكين والطلقة، وأمام عنفوان شبابنا وشاباتنا من المرابطين في ساحات المسجد الأقصى".

وقال: "إن الجماهير التي خرجت بعشرات الآلاف في شوارع غزة تحتفي بعملية البطل عمر أبوليلى، وحينما خرجت تمجده وهو شهيد في برقين وشمال رام الله تؤكد أنها ستظل وفية لقضيتها وأرضها وشعبها وثوابتها".

وأضاف "أن الشهداء عمر أبو ليلي، ورائد حمدان وزيد نوري، رحلوا بأجسادهم، لكنهم باقون بصفحاتهم المجيدة، وبتاريخهم العطر، وببطولاتهم التي تحيي شعبا بل أمة."

وأشار هنية إلى "أن التهديدات الاستراتيجية التي تتعرض لها القضية الفلسطينية تتطلب شيئا واحداً وخطاً استراتيجياً وهي الوحدة الوطنية الحقيقية على أسس قوية متينة وعلى أساس مبدأ الشراكة، وأن نبني معاً ونحرر معاً."

ولفت إلى أن شهداء الضفة رسالتهم هي ضرورة توحد شعبنا الفلسطيني خلف المقاومة. ووجه هنية التحية للشهداء ولشعبنا الفلسطيني ولفصائل المقاومة التي تقوم بالواجب في كل الساحات وكل الثغور من مسيرات العودة والمسير البحري والوقوف إلى جانب أسرانا وأقصانا ولاجئينا.

وأوضح هنية أن فصائل المقاومة من على أرض غزة وهي تستقبل المهنئين بالشهداء تؤكد وحدة الدم والمصير والشعب والأهداف والآلام والآمال، وترسل رسالتها أنها مع وحدة الشعب والأرض والثوابت وحماية المقاومة والقدس والمقدسات.

وشدد رئيس المكتب السياسي على أن المقاومة مستمرة حتى يرحل المحتل عن أرضنا، منوهاً إلى أن شعبنا لن يخذل الأسرى ولن يتركهم وحدهم في مواجهة السجان.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018