الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يمنع صحفية تعمل في قناة تركية من السفر
  2. الهباش يمنع تداول نسخة من القرآن الكريم لوجود أخطاء فيها
  3. بوريس جونسون: سنغادر الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر المقبل
  4. الشرطة: مصرع شاب بحادث سير شمال القدس المحتلة
  5. وزير "الأمن" الإسرائيليي يمنع دوري العائلات المقدسية بمدينة القدس
  6. اشتية يدعو اليابان للاعتراف بالدولة الفلسطينية
  7. مسؤول إسرائيلي: يجب شن حملة عسكرية الآن ضد حماس
  8. انتشال جثامين 3 شهداء واصابة في استهداف اسرائيلي امس شمال القطاع
  9. اعتقال شاب بعد اصابته بعيار مطاطي في العيسوية
  10. بيرتس ينتقد نتنياهو على خلفية أحداث قطاع غزة
  11. الاحتلال يزعم إحباط محاولة تسلل شمال القطاع
  12. قصف إسرائيلي على مواقع شرق بيت حانون شمالي قطاع غزة
  13. إسرائيل: القبة الحديدية تتصدى لصواريخ انطلقت من غزة
  14. مصر تعيد فتح معبر رفح غدا الاحد بعد اغلاقه 10 أيام بمناسبة عيد الاضحى
  15. الطقس: انخفاض درجات الحرارة
  16. الاحتلال يشن سلسلة غارات على قطاع غزة
  17. السودان يستعد لفتح صفحة جديدة في تاريخه الحديث
  18. طائرة إسرائيلية تلقي مواد حارقة جنوبي لبنان
  19. برشلونة يسقط بهدف قاتل ورائع في افتتاح الليغا
  20. يوليو 2019 أكثر الشهور حرارة على مدار 140 عاما

التربية والتنمية البريطانية تبحثان سبل دعم التعليم في المرحلة المقبلة

نشر بتاريخ: 21/03/2019 ( آخر تحديث: 21/03/2019 الساعة: 17:38 )
رام الله- معا- بحث وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، اليوم، مع ممثلة وزارة التنمية الدولية البريطانية في فلسطين كولين ونرايت سبل تعزيز دعم قطاع التعليم في المرحلة المقبلة.

جاء ذلك بحضور وكيل الوزارة د. بصري صالح، والوكيل المساعد للشؤون الإدارية والمالية والأبنية واللوازم م. فواز مجاهد، ومدير عام المتابعة الميدانية والإشراف التربوي أيوب عليان، ورئيس قسم العلاقات الدولية ناريمان الشراونة، وعدد من أعضاء "التنمية البريطانية".

وأطلع صيدم الحضور على الخطة الاستراتيجية التي وضعتها الوزارة في سبيل تطوير القطاع التعليمي، والتركيز إلى نظام تعليمي نوعي من خلال التركيز على التعليم المهني والتقني، وخلق نظام تعليمي يفتح المجال أمام الطلبة للإبداع بعيداً عن التلقين.

وشدد الوزير على الاهتمام الذي توليه الوزارة لدعم وتعزيز دمج ذوي الإعاقة في قطاع التعليم؛ من خلال زيادة عدد غرف المصادر في المدارس وزيادة عدد المعلمين في هذه الغرف، مشيداً بهذه الشراكة الناجزة والدعم المقدم من "التنمية البريطانية".

بدورها، أشادت ونرايت بعمل الوزارة، والذي يتجلى بالإنجازات التي تحققت في السنوات الأخيرة وما تزال، مؤكدةً ضرورة تعزيز الدعم اللازم للاستمرار بتقديم التعليم النوعي، خاصةً في المجالات المهنية، وتوفير التدريب المناسب للمعلمين، وزيادة عدد غرف المصادر.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018