الأخــبــــــار
  1. الامن المصري يعتقل نجل القيادي في فتح نبيل شعث
  2. نقابة الصحفيين تحذر من التعامل مع السفارة الامريكية
  3. إطلاق قذيفة صاروخية من غزة باتجاه المستوطنات
  4. مسافر من نابلس حاول خنق موظف إسرائيلي على معبر الكرامة وتم اعتقاله
  5. الهلال: طواقمنا تنقل إصابة خطيرة جدا بعدد من الطعنات من بلدة العيزرية
  6. مراسل معا: السلطة تتسلم الدفعة الثانية من المصفحات العسكرية من الاردن
  7. الاحتلال يغلق المنطقة الاثرية في سبسطية
  8. مستوطنون يعطبون مركبات ويخطون شعارات غرب سلفيت
  9. مسؤول إسرائيلي: "صفقة القرن" ستبصر النور خلال أسابيع
  10. العراق يتهم اسرائيل بشن غارات جوية على اراضيه
  11. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين من الضفة
  12. "التربية" تنهي استعداداتها لافتتاح العام الدراسي الجديد
  13. العميد الشلبي: مباحث رام الله تلقي القبض على المعتدين على أ. أحمد حنون
  14. إيران: صواريخنا تحتل المرتبة الأولى في الشرق الأوسط
  15. لافروف: سنرد بحزم على أي استهداف للعسكريين الروس في سوريا
  16. نتنياهو يلمح إلى مسؤولية إسرائيل عن قصف أهداف في العراق
  17. الباراغواي تقرر اعتبار منظمة حزب الله وحركة حماس "منظمات إرهابية"
  18. حماس تهدد بالتصعيد إذا لم يتم تنفيذ التفاهمات بحلول نهاية الاسبوع
  19. مخابرات نابلس تقبض على عصابة أتلفت ممتلكات عامة بالاغوار
  20. الباراغواي تدرج حركة حماس وحزب الله على قائمة الإرهاب

مجلس حقوق الإنسان يتبنى قرارا يدين اعتداءات إسرائيل بغزة

نشر بتاريخ: 22/03/2019 ( آخر تحديث: 23/03/2019 الساعة: 00:01 )
بيت لحم- معا- تبنى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، مشروع قرار يدين إسرائيل ويدعو لتعزيز وجود الأمم المتحدة في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وناقش المجلس في اليوم الأخير لدورته الأربعين المنعقدة في جنيف، مشروعا يدين إسرائيل تقدم به كلا من البحرين وبوليفيا وكوبا وباكستان والسنغال وفنزويلا وزيمبابوي وفلسطين.

وتبنى المجلس مشروع القرار بعد أن صوت لصالحه 23 دولة مقابل معارضة ثماني وامتناع 15 عن التصويت.

والثلاثاء، دعت إسرائيل، 26 دولة إلى عدم التصويت لصالح المشروع الذي يدين الجيش الإسرائيلي بارتكاب جرائم ترتقي إلى "جرائم حرب" بحق المتظاهرين الفلسطينيين على حدود قطاع غزة، بحسب القناة السابعة الإسرائيلية.

ومنذ مارس/آذار العام 2018، يشارك فلسطينيون في "مسيرات العودة"، قرب السياج الفاصل بين شرقي غزة وإسرائيل، للمطالبة بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948، وهو العام الذي قامت فيه إسرائيل على أراضٍ فلسطينية محتلة.

كما يطالب المتظاهرون برفع حصار تفرضه إسرائيل على غزة، منذ عام 2006؛ وتسبب في إلى تدهور أوضاع أكثر من مليوني نسمة، هم سكان القطاع.

ويقمع الجيش الإسرائيلي تلك المسيرات السلمية بعنف، مما أسقط 261 شهيدا و 14 ألفا و75 جريحا، بينهم أطفال ونساء ومسعفون، بحسب توثيق لمركز الميزان لحقوق الإنسان، أعلنه في يناير/ كانون الثاني الماضي.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018