الأخــبــــــار
  1. العمادي ونائبه يغادران قطاع غزة
  2. مجدلاني: كافة التدخلات الاقليمية والدولية داعمة لتكريس الانقسام
  3. اشتية: أهم بند على جدول أعمال مؤتمر المنامة استراحة القهوة
  4. في اليوم العالمي للاجئين: 41% من مجمل السكان في فلسطين لاجئين
  5. شركات تنظيف المشافي الحكوميةتقرر الإضراب لعدم تلقيها مستحقاتها المالية
  6. الجيش الأمريكي: لم نقم بتشغيل أي طائرة في المجال الجوي الإيراني
  7. البحرين تسمح للصحفيين الاسرائيليين بدخول اراضيها
  8. الحوثيون يقصفون جنوب السعودية بصاروخ "كروز"
  9. إصابة العشرات جراء اعتداءات الاحتلال في العيسوية
  10. إغلاق محيط البيت الأبيض إثر العثور على جسم مشبوه
  11. امريكا تقرر نشر المزيد من صواريخ باتريوت بالشرق الأوسط
  12. الاردن يقرر اصدار جوازات سفر المقدسيين عبر البريد
  13. سلاح اسرائيلي جديد لمواجهة البالونات الحارقة يدخل الخدمة قريباً
  14. الطقس: اجواء معتدلة نهاراً وباردة ليلاً
  15. فلسطين وقبرص تعقدان جلسة مشاورات سياسية
  16. أبو مويس يطالب الجامعات بالتركيز على التخصصات التكنولوجية والتقنية
  17. بري: "صفقة القرن" لن تمر إلا بـ "ريق حلو" من العرب
  18. الشرطة: مصرع مواطنة غرقاً داخل مسبح ببيت ساحور
  19. إيران: "لن تكون هناك مواجهة عسكرية مع الولايات المتحدة"
  20. استشهاد مقدسي متأثرا بإصابته إثر اعتداء "مستعربين" قبل أسبوعين

قصة الصبي جامع الكرات الذي ساهم بصعود ليفربول لنهائي الأبطال

نشر بتاريخ: 09/05/2019 ( آخر تحديث: 12/05/2019 الساعة: 08:38 )
بيت لحم- معا- لا تزال تبعات التأهل التاريخي لليفربول الإنجليزي لنهائي دوري أبطال أوروبا مستمرة، بعد الفوز الكبير برباعية نظيفة على برشلونة الإسباني، الثلاثاء.

وكشفت مصادر صحفية بريطانية أن الانتصار الرباعي لم يساهم فيه اللاعبون فقط، بل حتى صبي يجمع الكرات، لا يتجاوز عمره 14 عاما.

وأوضحت صحيفة "صن" أن الصبي أوكلي كانونيي كان له الفضل الكبير في فوز ليفربول على برشلونة والتأهل إلى النهائي المرتقب.

وحسم ليفربول المواجهة بطريقة استثنائية، بعدما نفذ ترنت ألكسندر أرنولد ركلة ركنية سريعة، باغتت دفاع برشلونة وحولها ديفوك أوريغي إلى الشباك مسجلا الهدف الرابع الذي أهل "الريدز" إلى النهائي.

وحين خرجت الكرة إلى الركنية في الدقيقة 78، كانت ردة فعل الصبي جامع الكرات سريعة، حيث لم يتأخر في رمي الكرة إلى أرنولد، الذي فاجأ مدافعي البارسا وباغتهم، وفق ما أظهر مقطع فيديو.

ونقلت عن أحد المحللين قوله: "حين أدار الجميع ظهره، رمى الصبي الكرة في غفلة من مدافعي برشلونة. سرعة بديهته ساهمت في فوز ليفربول. ما قام به يظهر أنه لاعب محترف".

وكان محللو أداء يعملون لصالح ليفربول، لاحظوا غياب تركيز لاعبي برشلونة في الثواني التي تسبق تنفيذ الكرات الثابتة أو رميات التماس، وهو بالفعل ما استفاد

وذكرت "صن" أن الطفل أوكلي ينتمي لأكاديمية ليفربول، حيث يتدرب مع فئتين عمريتين مختلفتين، مشيرة إلى أنه يأمل في يوم من الأيام أن يحمل قميص النادي.

وكان برشلونة فاز في مباراة الذهاب على ملعب "الكامب نو" بنتيجة 3-0، إلا أن أبناء يورغن كلوب انتفضوا على أرضية ملعبهم وبين جماهيرهم وأمطروا شباك رفاق ليونيل ميسي بأربعة أهداف، وضعتهم في نهائي أبطال أوروبا أمام توتنهام هوتسبير الإنجليزي.-"سكاي نيوز"
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018