الأخــبــــــار
  1. إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في بلدة العيزرية
  2. الاحتلال يغلق مداخل بلدة عزون
  3. انتخاب صلاح طميزي رئيسا لجمعية طب الطوارئ
  4. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين ويصادر مركبة من بيت امر
  5. الاحتلال يعتقل 3 مواطنين جنوب الخليل
  6. الاحتلال يسلم جثماني الشهيدين عمر يونس ونسيم أبو رومي
  7. الجمعة القادمة على حدود غزة بعنوان "انتفاضة الاقصى والاسرى"
  8. اصابة 65 مواطنا بنيران الاحتلال على حدود غزة
  9. المالكي: اسرائيل تخلق حقائق جديدة على الأرض
  10. 448 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى الأسبوع الماضي
  11. مجلس الأمن يفشل في تبني أي قرار حول إدلب
  12. الصحة: نعمل على التأكد من مأمونية الأدوية
  13. ترامب يخطر الكونغرس باستمرار "الطوارئ الوطنية"
  14. غانتس يبدأ مشاوراته مع احزاب اليسار والوسط
  15. نتنياهو: نوطد علاقاتنا بدول عربية بشكل غير مسبوق
  16. الاحتلال يصادر لحوماً ويعتقل مالكها شمال القدس
  17. التلفزيون السوري: تدمير طائرة مسيرة في ريف دمشق
  18. صفارات الإنذار تنطلق في مستوطنات غلاف غزة
  19. ٧ اصابات بحادث سير مع حافلة في مستوطنة "بيتار" غرب بيت لحم
  20. شرطة رام الله تقبض على 10 تجار ومروجي مخدرات وتضبط معهم كميات منها

النائب عراقي: العرب سيخسرون حقوقهم إذا لم يصوتوا بالانتخابات الأوروبية

نشر بتاريخ: 12/05/2019 ( آخر تحديث: 13/05/2019 الساعة: 10:11 )
برلين- معا- أكد النائب الفلسطيني الألماني عبد الكريم عراقي أن العرب في المجتمع الاوروبي أمام تحدي كبير فإذا لم يدلوا بأصواتهم في انتخابات البرلمان الاوروبي القادمة فسيخسروا حقوقهم وسيضيق الخناق عليهم بشكل كبير من قبل الاحزاب اليمينية المشددة التي تطالب علنا برحيلهم من القارة الاوروبية.

وأضاف عراقي تعتبر الانتخابات البرلمانية الأوروبية في 26 مايو الحالي في غاية الأهمية بالنسبة للأوروبين والألمان وكذلك الأجانب بشكل عام، ويبرز هذا الاهتمام بسبب اتساع القاعدة الشعبية للاحزاب اليمينية المتشددة في الانتخابات السابقة قبل خمسة أعوام وحصولها على عدد كبير من المقاعد في البرلمان الاوروبي البالغ عددها 728 مقعدا، وألمانيا تحظى بالحصة الكبرى من المقاعد بحوالي 96 نائبا ويعود ذلك لثقل حجم ألمانيا السكاني.

ودعا عراقي إلى حث المواطنين وخاصة العرب على المشاركة بهذه الأنتخابات لدعم الأحزاب الديمقراطية التي تعبر عنهم وتخدم قضاياهم ومصالحهم كمواطنين في المجتمع الاوروبي، فاللامبالاة والفكرة السائدة لدى العرب بأن اصواتهم لن تيغير شيء ولن تفيد بل بالعكس عدم المشاركة سيزيد من حجم الاحزاب اليمينية المتطرفة وسيصب في مصلحتها.

وأضاف عراقي العرب الآن على المحك في هذه الظروف فالاحزاب اليمينية المتشددة استغلت الاعوام الخمسة الماضية في التلاعب في مخاوف المواطنين الأوروبيين والتأثير في الشارع ضد الاجانب وضد اللآجئين الجدد وضد المسلمين، ولهذا علينا أن نواجه هذا الأمر من خلال انتخاب احزاب ديمقراطية تدعم قضايانا مثل الحزب اليساري وحزب الخضر والحزب الاشتراكي، علينا الوقوف بشكل قوي في وجه هذا التنامي المتصاعد ضدنا، وفعليا الأحزاب اليمينية مسيطر على حوالي 6 أو 7 دول وفي حال سيطروا اكثر فسيكون عواقب وخيمة كونهم هم من يسنوا القوانين في هذه البلدان وتلقائيا في البرلمان الاوروبي وهذا سيؤثر سلبا على مصالح ووجود العرب والأجانب بشكل عام.

وأضاف: على العرب أن يحترموا حقهم بالانتخاب وإلا فليس لهم حق بالمطالبة بأية حقوق يقول النائب عبد الكريم عراقي ، فإدلائك بصوتك بالانتخابات يجعلك من المؤثرين في صناعة القرار على مستوى ألمانيا والاتحاد الأوروبي، وأضاف عراقي أوجه رسالة للذين يتذمروا ويقولوا نحن حقوقنا منقوصة بالمجتمع الاوروبي ولم نحصل على حقوقنا اقول لهم: حق الانتخاب أحد هذه الحقوق مثل حق العيش بحرية وكرامة وديمقراطية ، لهذا مارس حقك بالانتخاب وادعم من يحفظ حقك واقطع الطريق على كل من يريد المساس بمستقبلك حتى تحصل على باقي مطالبك كأي مواطن أوروبي .

وطالب السياسي بحزب الخضر الألماني عراقي الجمعيات والمؤسسات العربية ودور العبادة والمساجد لتشجيع الجالية العربية على المشاركة بالانتخابات ليكون لنا حضور وتأثير في المطبخ السياسي الأوروبي، كما يمكن تنبيه وتحفيز الناس بذلك في المساجد وصلاة الجمعة لأن هذا حق من حقوق الناس التي تكفلها الدولة ويترتب عليه سياسات عامة تؤثر في حياة الناس مستقبلا. ووضح عراقي ديننا يدعونا لتمييز الحق من الباطل فلذا علينا دعم الاحزاب التي تخدم قضايانا لا دعم الاحزاب التي تريد التضييق علينا وطردنا.

ومن مهام البرلمان الأوروبي المنتخب من حاملي جنسية دول الاتحاد الاوروبي، الاشراف على الإجراءات والسياسات التي يتم اقرارها على مستوى دول الإتحاد، بما فيها السياسات الداخلية والخارجية، المتعلقة بحياة الاوربيين بشكل مباشر وملموس على كافة الاصعدة والمجالات.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018