الأخــبــــــار
  1. روسيا: لم نتلق طلبًا للتوسط بين المملكة العربية السعودية وإيران
  2. خامنئي: لا مفاوضات بين إيران والولايات المتحدة
  3. ريفلين: سأبذل قصارى جهدي لتشكيل حكومة وتجنب إجراء انتخابات جديدة
  4. إسرائيل تهاجم قوات موالية لإيران على الحدود السورية العراقية
  5. ترامب: لم أعد السعوديين بحمايتهم ولكننا سنساعدهم
  6. مستوطنون يعتدون على منازل المواطنين في قرية عينابوس جنوب نابلس
  7. الرئيس يعين اللواء عبد الله كميل محافظا لسلفيت
  8. اشتية: الأغوار جزء لا يتجزأ من جغرافية فلسطين وسنقاضي اسرائيل
  9. الخارجية الإيرانية: لن يكون هناك اجتماع بين روحاني وترامب في نيويورك
  10. ترامب: نعرف من نفذ الهجمات على السعودية لكن الرد رهن بموقف الرياض
  11. جرافات الاحتلال تهدم منزلا ودفيئات زراعية في قرية الولجة ببيت لحم
  12. إدارة ترامب: إيران تطلق 12 صاروخ كروز على المنشآت السعودية
  13. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفة
  14. ‏الحكومة تقرر عقد جلستها الاسبوعية غدا الاثنين في الاغوار
  15. الرئيس يصدر قرارا بإحالة عدد من القضاة للتقاعد المبكر
  16. اسرائيل تقرر اغلاق الضفة وغزة يوم الثلاثاء بسبب الانتخابات
  17. إيران: "مستعدون لحرب شاملة مع الولايات المتحدة"
  18. جالانت: تشير التقديرات إلى أن إسرائيل قريبة من تنفيذ حملة عسكرية بغزة
  19. مستوطنون يقيمون بؤرة استيطانية جديدة شرق السواحرة
  20. الطقس: الحرارة ادنى من معدلها السنوي

منيب المصري يعقد عددا من الاجتماعات في قطاع غزة

نشر بتاريخ: 14/05/2019 ( آخر تحديث: 14/05/2019 الساعة: 10:56 )
غزة- معا- عقب العدوان الاسرائيلي الأخير على قطاع غزة، قام منيب المصري رئيس التجمع الوطني للمستقلين بزيارة تفقدية لقطاع غزة، امتدت على مدار يومين، التقى خلالها مع الوفد الأمني المصري برئاسة اللواء أحمد عبد القادر.

وبحث المصري سبل دفع عجلة المصالحة الوطنية، قبل أن يلتحق بالاجتماع جميل مزهر القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وعضو المكتب السياسي لحركة حماس روحي مشتهى، كما التقى بعضو اللجنة المركزية لحركة فتح مفوض التعبئة والتنظيم في الأقاليم الجنوبية أحمد حلس " أبو ماهر" وتم مناقشة الأوضاع في قطاع غزة، وجهود إنهاء الانقسام، ودعي المصري إلى مأدبة إفطار في بيت رئيس المكتب السياسي لحركة حماس الاخ إسماعيل هنية (ابو العبد) بحضور جميع الفصائل، وعدد من الشخصيات الوطنية والمجتمعية، حيث تم استعرض الأوضاع الوطنية، وما يعتري قطاع غزة من ظروف بسبب الحصار الإسرائيلي المتواصل.

وقام المصري بزيارة جامعة فلسطين، حيث التقى برئيسها الدكتور كاظم دغمش، والطاقم الإداري في الجامعة، حيث استمع إلى أوضاع الجامعة، وبرامجها، في ظل الحصار الإسرائيلي، وتم الموافقة على مقترح المصري بتسمية الجامعة " جامعة فلسطين- ياسر عرفات " كما التقى المصري بمجلس طلبة الجامعة، وعددا من طلبتها، واعلن التزامه بالتبرع بقيمة ثلاثماية ألف دولار لتدشين مركز منيب وانجيلا المصري للبحث العلمي ، كما زار الجامعة الإسلامية، والتقى برئيسها وطاقمها الإداري، وبطلبة كلية الهندسة المدنية، حيث شاهد واستمع إلى أفكارهم وابداعتهم، وأرائهم وأعلن التزامه بالتبرع بقيمة ثلاثماية ألف دولار لتدشين مركز منيب وإنجيلا المصري للبحث العلمي وزار المصري خلال زيارته لقطاع غزة المواقع التي هدمها الاحتلال خلال العدوان الأخير، والتقى بالمواطنين المتضررين من العدوان، كما قام بزيارة التكايا في بيت لاهيا، وخان يونس، ومخيم جباليا، وبيت حانون، والشجاعية ومعهد الأمل للأيتام، وعقد اجتماعا في منزل رئيس بلدية بيت لاهيا لعائلة المصري في بيت لاهيا، وغزة، وخان يونس، وأعلن دعمه لصالح مشروع إنارة شارع بيت لاهيا الرئيسي الذي يوصل للجامع الجديد، وقام بزيارة عدد من المشاريع النسوية ، مؤكدا أهمية المشاريع الصغيرة في تعزيز صمود المواطنين .

وأكد منيب المصري أن زيارته لقطاع غزة التي جاءت بعد فترة انقطاع لأسباب صحية، تندرج في إطار إيمانه بضرورة التواصل بين جناحي الوطن، واستمرار الجهود الوطنية لطي صفحة الانقسام المخجل إلى الأبد، مؤكدا أن الوحدة الوطنية هي الطريق الأقصر، والأضمن لإنهاء الاحتلال، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، وعاصمتها القدس الشريف، داعيا جميع القادرين من أبناء شعبنا إلى زيارة قطاع غزة وتعزز صمود أهلها.

وبدعوة من بيت الصحافة، التقى المصري بعدد من الإعلاميين، والصحفيين، ووضعهم في صورة آخر الأوضاع على الصعيد الوطني، وأجاب عن تساؤلاتهم .

وحول الأوضاع المعيشية في غزة علق المصري " كُلما ذهبت إلى قطاع غزة الحبيب تعززت قناعتي بأن الشعب الفلسطيني لم ولن تكسره الاعتداءات والمؤامرات والنكبات وسيبقى على عهد الشهداء بالحرية والعودة والاستقلال لأن غزة هي نبع المقاومة وشلال العطاء وعنوان القضية بعد القدس عاصمة الدولة الفلسطينية المستقلة، فلا دولة في غزة ولا دولة بدون غزة.

وأضاف " لم أجد من الكلمات ما أعبر به عن مشاعري حين وصلت إلى قطاع غزة المحاصر والمستهدف من كل أعداء الشعب الفلسطيني، والمكلوم بالفقر والبطالة، مؤكدا بأن صفحة الانقسام الدامي لا بد أن تغلق إلى الأبد، ولا لا حل لمشاكلنا دون انهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية، لا سيما في ظل ما يعتري القضية الوطنية من تحديات، وفي مقدمتها صفقة القرن المرفوضة وطنيا من الكل الفلسطيني، مشيرا بان التجمع الوطني سيقوم بجولة في مختلف المحافظات الفلسطينية، والدول العربية والإسلامية، ومختلف دول العالم، بهدف حشد الدعم والمناصرة لإنهاء الانقسام ودحر الاحتلال، ودعم صمود القدس عاصمة دولة فلسطين المستقلة .

وبعد عودته من قطاع غزة قام المصري مع عدد من أعضاء التجمع الوطني للمستقلين بزيارة ألى سعادة سفير جمهورية مصر العربية، للاستماع منه إلى آخر المستجدات، ووضعه في صورة تفاصيل التجمع إلى قطاع غزة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018