الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يمنع صحفية تعمل في قناة تركية من السفر
  2. الهباش يمنع تداول نسخة من القرآن الكريم لوجود أخطاء فيها
  3. بوريس جونسون: سنغادر الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر المقبل
  4. الشرطة: مصرع شاب بحادث سير شمال القدس المحتلة
  5. وزير "الأمن" الإسرائيليي يمنع دوري العائلات المقدسية بمدينة القدس
  6. اشتية يدعو اليابان للاعتراف بالدولة الفلسطينية
  7. مسؤول إسرائيلي: يجب شن حملة عسكرية الآن ضد حماس
  8. انتشال جثامين 3 شهداء واصابة في استهداف اسرائيلي امس شمال القطاع
  9. اعتقال شاب بعد اصابته بعيار مطاطي في العيسوية
  10. بيرتس ينتقد نتنياهو على خلفية أحداث قطاع غزة
  11. الاحتلال يزعم إحباط محاولة تسلل شمال القطاع
  12. قصف إسرائيلي على مواقع شرق بيت حانون شمالي قطاع غزة
  13. إسرائيل: القبة الحديدية تتصدى لصواريخ انطلقت من غزة
  14. مصر تعيد فتح معبر رفح غدا الاحد بعد اغلاقه 10 أيام بمناسبة عيد الاضحى
  15. الطقس: انخفاض درجات الحرارة
  16. الاحتلال يشن سلسلة غارات على قطاع غزة
  17. السودان يستعد لفتح صفحة جديدة في تاريخه الحديث
  18. طائرة إسرائيلية تلقي مواد حارقة جنوبي لبنان
  19. برشلونة يسقط بهدف قاتل ورائع في افتتاح الليغا
  20. يوليو 2019 أكثر الشهور حرارة على مدار 140 عاما

حرب إدارة يُقابلُها حرب إرادة

نشر بتاريخ: 16/05/2019 ( آخر تحديث: 16/05/2019 الساعة: 10:00 )
الكاتب: محمد فؤاد زيد الكيلاني
ما يحدث في منطقة الخليج العربي وتحديداً في مضيق هرمز، هي حرب بين الإدارة الأمريكية للسيطرة والهيمنة على العالم من اجل تطبيق صفقة القرن، والبحث عن المال في أي مكان، ويقابل هذه الإدارة إرادة صلبة من قبل دولة مهمة مثل إيران، تحمل إرادة عدم الإذعان للإدارة الأمريكية مهما كانت قوتها، فهي دولة مسلحة تسليحاً قوياً تجعل من أي دولة تحاول الاعتداء عليها ستهزم بإرادة هذه الدولة المستمدة من جيشها وشعبها.

حاولت الإدارة الأمريكية السيطرة على الإرادة الفنزويلية ففشلت فشلاً كبيراً، لأن إرادة الشعب الفنزويلي أقوى من الإدارة الأمريكية؛ وهذا كان واضحاً من خلال تواجد أمريكا في سوريا وما قابله من إرادة الصمود السوري في وجه الإدارة الأمريكية وكان المنتصر في النهاية الإرادة السورية.

وتتجلى الإرادة في الحرب على غزة مؤخراً بإدارة إسرائيلية فاشلة، حاولت الضغط على الشعب الفلسطيني وتحديداً أهل غزة لكسر إرادتهم لكن أهل غزة أفشلوا هذه الإدارة بقوة وصلابة إرادتهم.

وهذا واضح تماماً في أي مكان في العالم، ولا ننسى إرادة كوريا الشمالية في وجه إدارة أمريكا من اجل الإذعان لها، ورفض كوريا أي طلب من أمريكا وخصوصاً ما يتعلق بالنووي الذي تملكه كوريا، وكان الرد الكوري على الإدارة الأمريكية بأن يتم استبدال بومبيو لعدم نضوجه في أي تفاوض يكون بين الطرفين الإدارة الأمريكية والإرادة الكورية، وكان ظاهراً للعيان بأن الإرادة الكورية انتصرت على الإدارة الأمريكية، وهذا ما يحصل في أي مكان في العالم تحاول أمريكا السيطرة عليه.

هذه هي الحروب في هذه الفترة حرب إدارة تواجه بحرب إرادة، ودائماً المنتصر والأقوى هي حرب الإرادة، علما بأن حرب الإدارة لا تحمل أي مبدأ في الحروب سوى فرض الهيمنة الفاشلة أو الحصول على أموال بمعنى آخر حرب اقتصادية.

بينما حرب الإرادة هي الأقوى والأعنف لأن من يملك الإرادة في أي حرب كانت يملك القوة العظمى اللامتناهية، وهذا الوضع كان واضحاً ومتجلياً جداً في أي مكان حاولت أمريكا التدخل به سواء كان من خلال احتلال الدول أو التحريض عليها من قبل دول الجوار أو غيره.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018