الأخــبــــــار
  1. مستوطنون يدّعون إطلاق النار على سيارتهم قرب قلقيلية دون إصابات
  2. النائب العام بغزة يقرر اعادة فتح مقر شركة جوال في مدينة غزة
  3. نادي الأسير: الأسير المصاب ياسر الطروة فاقد للوعي منذ اعتقاله
  4. مستوطنو "ليشم" يجرفون أراضي ثلاث بلدات بسلفيت
  5. المالية: رواتب الموظفين عن شهر حزيران اليوم عبر الصراف وغدا بالبنوك
  6. هنية: انفراج العلاقة مع مصر ولا نية للاحتلال بحرب جديدة
  7. انتحار مسؤول وحدة التحقيقات للغش والاحتيال في الشرطة الاسرائيلية
  8. الزرواق الحربية تطلق النار على الصيادين بغزة
  9. لجنة الحريات تدعو لانهاء ظاهرة الاعتقال السياسي
  10. مصرع طفل دهسا 12 عاما في جنين والشرطة تلقي القبض على السائق بعد فراره
  11. الرئيس يعزي بوفاة العالم النووي الفلسطيني مجيد الكاظمي
  12. الاحتلال ينصب حواجز على مداخل قرى برام الله
  13. تونس تعلن حالة الطوارىء لـ 30 يوما
  14. "داعش" يعدم العشرات وسط اثار تدمر في سوريا
  15. مقتل اثنين واصابة ثالث في انفجار بالشيخ زويد
  16. القدس - القاء زجاجة حارقة باتجاه منزل يوناثان الاستيطاني في سلوان
  17. "الاقتصاد" تحيل 27 تاجراً للنيابة العامة لمكافحة الجرائم الاقتصادية
  18. الرئيس يكلف عريقات قائما بأعمال أمين سر اللجنة التنفيذية
  19. الموقع الفلكي الفلسطيني: عيد الفطر يوم الجمعة 17 تموز
  20. غرفة الخليل تعتزم ارسال 500 بيت مستقل الى غزة

رام الله- الكلية العصرية تكرم خريجي برنامج "التخدير والانعاش"

نشر بتاريخ: 15/12/2009 ( آخر تحديث: 15/12/2009 الساعة: 15:24 )
رام الله- معا- نظم قسم المهن الطبية المساعدة في الكلية العصرية حفلا تكريميا لخريجي برنامج "التخدير والإنعاش" في الكلية ممن اجتازوا امتحان مزاولة المهنة الذي نظمته وزارة الصحة مؤخرا، وذلك بحضور الدكتور حسين الشيوخي رئيس مجلس أمناء الكلية ورؤساء الأقسام والدوائر وأعضاء الهيئتين الإدارية والأكاديمية في الكلية.

وفي بداية الحفل رحب ربحي بشارات رئيس قسم المهن الطبية بالحضور، مشيدا بعطاء الأساتذة والمحاضرين ودعم إدارة الكلية لبرنامج التخدير والإنعاش، كما أشاد بجهود الطلبة واجتهادهم الذي أهلهم للنجاح في امتحان الوزارة التي كانت على مستوى مهني عال يتناسب وحساسية هذه المهنة وأهمتيها في الرعاية الصحية مشيرا إلى أن 80 في المئة من الناجحين على مستوى الوطن هم من خريجي الكلية العصرية.

وألقى الدكتور الشيوخي كلمة تطرق فيها إلى الأهمية المتزايدة التي يكتسبها تدريس المهن الطبية المساندة في ضوء التطور الصحي الذي تشهده فلسطين، وما تشهده المشافي والمراكز الصحية من عمليات تطوير وتحديث وافتتاح أقسام جديدة، فضلا عن مشروع النهضة الصحية المتكامل الذي أطلقه ويشرف على متابعته وتنفيذه الدكتور فتحي أبو مغلي وزير الصحة.

وأشار إلى أن فلسطين ما تزال تعاني نقصا كبيرا في التخصصات الطبية المساندة مما يتطلب دعم برامج التعليم الصحي المهني، ورعايتها من قبل الحكومة، والقيام بحملات توعية للمجتمع والطلبة بخاصة لا سيما وأن خريجي هذه التخصصات هم أقل الفئات التي تعاني من البطالة.

وأكد الشيوخي أن تخصص التخدير والإنعاش هو من أهم التخصصات التي تتصل بحياة المريض وفرص نجاح العمليات الجراحية والواجبات الطبية في أقسام الطوارىء والعناية المركزة، مشددا أن النجاح في هذا المجال لا يقتصر على اجتياز الطالب للمساقات النظرية والعملية المطلوبة، بل يتطلب التدرب على أحدث الأجهزة والمعدات، ومواكبة التطورات العلمية والتقنية، ومواصلة عملية التعلم والتدريب بعد التخرج وأثناء الممارسة العملية، وحضور المؤتمرات العلمية وورش العمل، والاطلاع على كل ما هو جديد في هذا المجال.

وأشاد بالجهود المميزة التي بذلها رئيس القسم الدكتور وهيب الدجاني الذي وظف خبراته العملية والعلمية في تأهيل هذا الفوج المميز من خريجي الكلية، واصفا إياه بأنه عميد أطباء التخدير والإنعاش في فلسطين، وأشار إلى ضرورة تجاوز الأحكام المسبقة القائمة على الانطباعات، واعتماد معايير علمية وعملية في القبول والتوظيف حيث أظهرت نتائج الامتحان تفوق طلاب من الحاصلين على الثانوية العامة من الفرع الأدبي مما يثبت أن النجاح يعتمد على طريقة التعليم والتعلم والتدريب.

ولفت الشيوخي إلى قرب افتتاح مجمع العصرية الصحي التطبيقي الذي سيقدم خدمات التأهيل والتدريب والتعليم المستمر لكل المنتسبين للمهن الطبية والصحية علاوة على طلبة الجامعات والكليات الفلسطينية، وبما يساهم في تطوير النظام الصحي وتعزيز الشراكة بين مكوناته المختلفة، وقال أن المجمع سيضم عددا من الأقسام والعيادات التخصصية حيث سيجري استقدام نخبة من أفضل الأطباء الفلسطينيين والعرب ليساهموا في خدمة شعبهم وتعميم معارفهم وخبراتهم كما سيوفر كثيرا من كلفة التحويلات الخارجية على خزينة السلطة.

من جانبه أعرب الدكتور وهيب الدجاني عن سعادته لنجاح هذه الكوكبة من الخريجين واجتيازهم امتحان التوظيف في وزارة الصحة، وقال أن هذا الإنجاز هو ثمرة التعاون والتكامل بين جميع الأطباء والأساتذة والمحاضرين فضلا عن إدارة الكلية التي وفرت أهم المستلزمات من مراجع وتجهيزات حديثة وموازنات لنجاح هذه العملية التي تعتبر بحق نجاحا لفلسطين ونهضتها الصحية والعلمية والتنموية، وأكد الدجاني أهمية وجود المساعد الفني المؤهل والمدرب لطبيب الإنعاش مشيرا إلى أن غياب هذا النوع من الكادر المؤهل سيؤدي إلى الاعتماد على كوادر غير متخصصة مما سينعكس على نتائج الرعاية الصحية برمتها.

وفي ختام الاحتفال الذي حضره الدكتورة فايزة النابلسي رئيس قسم الصيدلة، وإلهام دودين مدير العلاقات العامة، وقتيبة علاونة مدير شؤون الطلبة، وسهير اسعيد المدير الإداري والمالي في الكلية، قدم رئيس مجلس أمناء الكلية هدايا تكريمية لكل من الدكتور الدجاني والدكتور محمد العاجز، والدكتور خالد الخصيب والدكتور محمد حجازي والاستاذ ربحي بشارات.

كما وزعت شهادات ودروع تكريمية للخريجين وهم سعيد بشر (المرتبة الأولى على مستوى الوطن)، إبراهيم طرايرة، أحمد قلالوة، أحمد أبو عرة، أحمد أبو الجبين، جاسر الطرايرة، حمزة عوض، سعد الهوارين، سمير النجار، ضياء سعدة ( الثاني على مستوى الوطن)، علاء وريدات، علاء خير، محمد الشروف، محمد أبو أحمد، وأمير غبن.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2015