الأخــبــــــار
  1. مستوطنون يهاجمون رعاة الاغنام جنوب الخليل
  2. العالول: سلسلة خطوات سيتم اتخاذها لمواجهة قرار الاحتلال قرصنة الاموال
  3. الاحتلال يطلق النار على شاب قرب السياج الفاصل بزعم اطلاقه بالونات
  4. اسرائيل تقدم شهادات جنودها في "لاهاي" ضد حماس
  5. مقتل شخصين بإطلاق نار في ميونخ جنوبي ألمانيا
  6. الاحتلال يجدد رفضه تسليم جثمان الشهيد الاسير بارود
  7. عشرات المستوطنين يجددون اقتحامهم لساحات الاقصى بحماية الجيش
  8. اصابات بالاختناق جراء اعتداء الاحتلال والمستوطنين على مدرسة الخليل
  9. مستوطنون يعطبون إطارات مركبات ويخطون شعارات عنصرية غرب رام الله
  10. الطقس: جو غائم جزئيا ولا تغير على درجات الحرارة
  11. مجهولون يطلقون النار على رئيس بلدية بيتا
  12. مستوطنون يخطّون شعارات معادية على مركبات فلسطينية شمال غرب رام الله
  13. الاحتلال يستولي على "مدحلة" وجرافة شرق يطا
  14. الطيراوي: وضع مخيم اليرموك مأساوي
  15. اصابةخمسة مواطنين برصاص الاحتلال في خانيونس
  16. ادعيس: أقصانا وأسرانا ثوابت مشروعنا الوطني
  17. التربية تعلن انتهاء أزمة جامعة بيت لحم والدوام اليوم
  18. الاحتلال يعتقل 16 مواطنا من الضفة الغربية
  19. اصابة صياد واعتقال 4 ومصادرة مركبين في بحر غزة
  20. طائرات الاستطلاع تطلق صاروخا صوب دراجة وآخر صوب أرض زراعية شرق البريج

بداية قلقيلية تمهل النيابة تقديم مرافعتها باستمرار اعتقال مصطفى صبري

نشر بتاريخ: 23/02/2010 ( آخر تحديث: 23/02/2010 الساعة: 16:21 )
قلقيلية - معا- أمهلت هيئة محكمة بداية قلقيلية اليوم الثلاثاء النيابة العامة حتى تاريخ 2 آذار 2010 لتقديم مرافعتها الخطية بشأن الأسباب الموجبة لاستمرار توقيف ثلاثة متهمين من مدينة قلقيلية، وهم: مصطفى على عبد الله صبري الذي يعمل صحفيا وعضو مجلس بلدي سابق ، رياض رشيد حمد ولويل، وبسام ابراهيم ياسين داوود.

وجاء قرار المحكمة إثر تقدم محامي دفاع المتهمين بطلب إلى المحكمة بإخلاء سبيل المتهمين، حيث كانت هذه هي المرة الأولى التي يجري فيها تقديم الطلب إلى المحكمة.

وعلى هذا الصعيد عبر الناطق الإعلامي للسلطة القضائية عن أسفه لإقدام إحدى الفضائيات المحلية لنشر خبر قبل يوم واحد من انعقاد جلسة المحكمة مفاده بأن قضاة محكمة قلقيلية يخضعون لتعليمات الأجهزة الأمنية بشأن الموقوف مصطفى صبري.

وقال إن محكمة بداية قلقيلية هي محكمة نظامية، يأخذ القضاة فيها قراراتهم بناءً على المعطيات المقدمة إليهم من النيابة والدفاع، ولا يتلقى القضاة أية تعليمات من أية جهة كانت بشأن القضايا التي ينظرونها، كما لا يهم القضاة من هو الشخص المنظورة قضيته أمامهم، والمحاكمات التي تجري فيها هي محاكمات علنية، وبإمكان من يرغب حضور جلسات المحكمة للتأكد من توفر كافة ضمانات المحاكمة العادلة، وعليه فإن إقدام أية جهة إعلامية بنشر أخبار من شأنها المس باستقلالية عمل القضاة والتأثير على قراراتهم يعتبر عملا مخالفا للقانون ويؤثر على استقلالية القضاء.

وأضاف إن تقارير المؤسسات الحقوقية تشيد باستقلالية القضاء الفلسطيني في كل القضايا التي نظرها، والمتعلقة بالحريات الشخصية، والحريات العامة، والقضاء ملتزم بكل الإجراءات التي نص عليها القانون، وحين ينظر القضاة إلى أي قضية فإنهم ينظرون إليها باستقلالية ولا يخضعون لأية تأثيرات من أية جهة كانت سياسية أو عشائرية أو أمنية أو إعلامية أو غير ذلك، والقانون هو سيد الجميع.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018