الأخــبــــــار
  1. الرئيس: اسرائيل لم تفرج حتى الان عن اموال الضرائب
  2. الرئيس: اسرائيل استولت على صلاحيات السلطة ومسؤولياتها وصادرت اموالنا
  3. الرئيس يدعو العرب لزيارة القدس وهذا لا يعني التطبيع مع اسرائيل
  4. أمير قطر: ندعو الى دعم الشرعية المتمثلة بالرئيس هادي
  5. الرئيس يؤكد تأييد فلسطين للعمليات الرامية للحفاظ على وحدة اليمن
  6. حماس تقف مع الشرعية السياسية باليمن
  7. مصرع سائحة فرنسية بعد سقوطها في واد القلط بأريحا
  8. الإحتلال يعتقل القائم بأعمال هيئة مقاومة الجدار والإستيطان جميل برغوثي
  9. الاحتلال يحتجز محافظة رام الله والبيرة علی مدخل النبي صالح
  10. 10 أيار الحكم النهائي في الطعن باعتبار حماس ارهابية
  11. الاحتلال يسلم قائمة بأسماء 119 من جثامين الشهداء المحتجزة خلال أيام
  12. تيسير خالد: دور العبادة ليست مكانا لبث التحريض والكراهية
  13. معبر الكرامة: أولى حافلات المسافرين الاثنين والثلاثاء تنطلق 9.30 صباحا
  14. اسرائيل لم تفرج عن الاموال بعد،وغدا لقاء فلسطيني اسرائيلي لبحث المبالغ
  15. موفد معا: الرئيس سيلقي خطابا هاما و"صادما" أمام القمة
  16. الاتحاد الأوروبي يبقي حماس على قائمته الإرهابية
  17. اميركا والرباعية الدولية يرحبان بقرار اسرائيل الافراج عن أموال المقاصة
  18. 3 اصابات بالاختناق شرق خانيونس
  19. هنية: انفراجة بقضايا غزة العالقة
  20. حريق بمصنع اسرائيلي في طولكرم

ورشة حول العلاقة ما بين أطراف العدالة "النيابة والشرطة والطب الشرعي"

نشر بتاريخ: 22/01/2011 ( آخر تحديث: 22/01/2011 الساعة: 16:14 )
بيت لحم- معا- نظمت في محافظة بيت لحم ورشة عمل ما بين النيابة العامة والشرطة والطب الشرعي في مركز السلام بعنوان "العلاقة ما بين أطراف العدالة والنيابة العامة والشرطة والطب الشرعي".

وافتتح رئيس النيابة علاء التميمي ومدير شرطة بيت لحم المقدم خالد التميمي أعمال الورشة بحضور مدير عام الطب الشرعي د. زياد الأشهب وماري بيكا خبيرة الإدعاء العام في الشرطة الاوروبية واغضاء النيابة العامة وضباط من مختلف ادارات الشرطة ذات العلاقة والاختصاص.

وكانت هذه الورشة هي الثانية في المحافظة والتي سادها وتخللها نقاشات تتعلق بسير الدعوة الجزائية من لحظة وقوع الجريمة حتى إقامة الدعوة الجزائية امام القضاء وصولا للهدف المنشود بإجراء محاكمة عادلة تضمن حقوق الجميع.

وتحدث رئيس نيابة بيت لحم علاء التميمي عن بعض الإشكاليات التي تواجه العمل وطرح العديد من الحلول والتوصيات لتذليل العقبات لإنجاز الدعوة الجزائية وركز على مرحلة جمع الإستدلالات والتحريات واهميتها في بناء الدعوة الجزائية مؤكدا على اهمية العلاقة التكاملية ما بين اطراف العدالة جميعها، واكد على اهمية دور الطب الشرعي في الكشف عن الكثير من القضايا وملاحقة كافة مرتكبيها.

واكد التميمي على اهمية تنظيم هذه اللقاءات والتي جاءت تنفيذا لبرتوكول التفاهم الموقع ما بين النائب العام المستشار احمد المغني ومدير عام الشرطة الفلسطينية اللواء حازم عطاالله.

ومن ناحيته اكد مدير شرطة بيت لحم المقدم خالد التميمي على اهمية العلاقة التكاملية بين جميع اطراف العدالة ومؤسسات السلطة قائلا: "يسعدني أن نلتقي في هذه الورشة الثانية من نوعها في بيت لحم بهدف تقييم آلية العمل وتصويب الأخطاء في حال حدوثها".

وتطرق التميمي الى مذكرة التفاهم الموقعة ما بين الشرطة والنيابة العامة مؤكدا ان الهدف من هذه الورشة تقديم خدمة أفضل للمواطن وإنجاز الشكاوى والقضايا بشكل مهني يحقق العدالة الإجتماعية.

بدوره تحدث مدير عام الطب الشرعي د. زياد الاشهب عن كيفية التعامل مع مسرح الجريمة مشيرا الى الأخطاء التي ترتكب وتحدث في التعامل مع مسرح الجريمة وضرورة اعطائه أهمية كبرى في بناء الدعوة الجزائية.

ومن جهته أكد باري بيكا على أهمية تنظيم هذه الورشات بين اطراف العدالة مشيرا الى ان هذه الورشة هي الاولى من نوعها على مستوى الاراضي الفلسطينية، موضحا أن هذه اللقاءات تشابه الى حد كبير ما تقوم به فنلندا حيث انها طريقة متقدمة في سبيل تعزيز العلاقة التكاملية بين النيابة العامة والشرطة والطب الشرعي.

وتحدث عن مشاريع ستقدم للنيابة والشرطة في مجال إنشاء مختبرات جنائية متقدمة وتدريب اعضاء من النيابة والشرطة. وفي نهاية الورشة قدم علاء التميمي رئيس نيابة بيت لحم بإسمه وأعضاء النيابة دراعا لمدير الشرطة تقديرا لجهوده في محافظة بيت لحم التي بذلها للحفاظ على الأمن والنظام العام ولدوره الرائد خلال احتفالات اعياد الميلاد المجيدة.
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2015