الأخــبــــــار
  1. قوات الاحتلال تقتحم عزون شرق قلقيلية وتعلن البلدة منطقة عسكرية مغلقة
  2. إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في بلدة العيزرية
  3. الاحتلال يغلق مداخل بلدة عزون
  4. انتخاب صلاح طميزي رئيسا لجمعية طب الطوارئ
  5. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين ويصادر مركبة من بيت امر
  6. الاحتلال يعتقل 3 مواطنين جنوب الخليل
  7. الاحتلال يسلم جثماني الشهيدين عمر يونس ونسيم أبو رومي
  8. الجمعة القادمة على حدود غزة بعنوان "انتفاضة الاقصى والاسرى"
  9. اصابة 65 مواطنا بنيران الاحتلال على حدود غزة
  10. المالكي: اسرائيل تخلق حقائق جديدة على الأرض
  11. 448 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى الأسبوع الماضي
  12. مجلس الأمن يفشل في تبني أي قرار حول إدلب
  13. الصحة: نعمل على التأكد من مأمونية الأدوية
  14. ترامب يخطر الكونغرس باستمرار "الطوارئ الوطنية"
  15. غانتس يبدأ مشاوراته مع احزاب اليسار والوسط
  16. نتنياهو: نوطد علاقاتنا بدول عربية بشكل غير مسبوق
  17. الاحتلال يصادر لحوماً ويعتقل مالكها شمال القدس
  18. التلفزيون السوري: تدمير طائرة مسيرة في ريف دمشق
  19. صفارات الإنذار تنطلق في مستوطنات غلاف غزة
  20. ٧ اصابات بحادث سير مع حافلة في مستوطنة "بيتار" غرب بيت لحم

حزب التحرير: أمريكا تمهل بشار كما أمهلت مبارك وتؤكد دعمها لاسرائيل

نشر بتاريخ: 21/05/2011 ( آخر تحديث: 21/05/2011 الساعة: 06:33 )
رام الله -معا- رأى حزب التحرير في بيان له أنّ خطاب أوباما الذي وجهه إلى شعوب الشرق الأوسط كان مليئا بالمغالطات حين تحدث عن دعم أمريكا لشعوب المنطقة في ثورتها ضدّ حكامها الديكتاتوريين.

وقال الحزب بأ"ن كلّ ذي عينين يرى ويعلم أنّ الحكام الطغاة في بلاد المسلمين هم ربائب الغرب وبخاصة أمريكا، وأن الجميع يعلم العلاقة القوية التي جمعت بين مبارك وأمريكا، وكيف كان مبارك رجل أمريكا في الشرق الأوسط، وقد شاهد الجميع كيف كانت أمريكا ترى وتسمع بطش مبارك بالناس وقتله المئات وجرح الآلاف واقتحام الخيول والجمال لمخيماتهم، ومع ذلك لم تحتجّ أو ترفعِ الصوتَ إلا عندما أيقنت أن مبارك قد أصبح عاجزاً عن قتل المزيد، وأن الثوارَ يكادونَ يطبقون على عنقه بأيديهم دون خشيةٍ من (بلطجيته)! عندها غيّرت أمريكا اللهجة وبدّلت الموجة، ولفظت مبارك وطفقت تبحث من حرسه القديم والجديد من يملأ مكانه لخدمة مصالحها."

وأكد الحزب على أنّ نهج أمريكا في التعامل مع ثورة مصر على مبارك هو عينه نهجها في التعامل الآن مع ثورة الشعب السوري ضد بشار الأسد، حيث رأى أنّ لين الخطاب الأمريكي نحو النظام السوري أمرٌ مشهود ورغم القتل والمجازر والجرحى وتكسيرِ الناسِ وهدمِ المنازل والمساجد طِوال شهرين كاملين، فإن أمريكا كانت تغضّ النظر عن النظام السوري، ولمّا تصاعد تصميم الناس على خلع النظام رغم غزارة الدماء خرجت أمريكا بتصريح خجول تقول فيه: إن على بشارٍ أن يقود التغيير السياسي أو يرحل!

وهو ما أعتبره إمهال من أمريكا لبشار ليقتلَ الناسَ ويبطشَ بهم، حتى إذا ما أصبح عاجزاً عن قتل المزيد، وأوشك على السقوط في أيدي الثوار فستخرج بتصريحات تتملقُهم بها وتنفضُ يدها من دعم "طاغية الشام!" كما قال

وحول ما جاء في خطاب أوباما حول رؤيته لحل قضية فلسطين رأى الحزب أنّ أوباما قد رفع فيه من نبرة صوته في دعم دولة يهود وحماية أمنها، وأنه قد أخرج القدسَ واللاجئين من أيّ بحثٍ، ومزج بين حدود (67) وتبادلٍ للأراضي في نصّ صريح لإدخال المستوطنات في دولة اسرائيل.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018