/* */
الأخــبــــــار
  1. المفتي العام يدعو لتكثيف شد الرحال إلى الأقصى
  2. وفاة الفنان المصري جميل راتب عن عمر ناهز 92 عاما
  3. الشرطة والاستخبارات يضبطان كيلو ونصف ماريجوانا في بيت لحم
  4. مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى
  5. الأسير خضر عدنان يواصل إضرابه عن الطعام لليوم الــ17
  6. شهيد برصاص الاحتلال باب العامود في القدس بدعوى محاولة طعن
  7. الصحة: شهيدان برصاص الاحتلال خلال مواجهات على معبر بيت حانون
  8. الخارجية الإسرائيلية تؤكد استدعاء الخارجية الروسية لنائبة سفيرها
  9. تيريزا ماي: متلزمون بحماية يهود بريطانيا وحق إسرائيل بالدفاع عن نفسها
  10. 4 اصابات بالرصاص اثر اطلاق الاحتلال النار صوب المتظاهرين شمال قطاع غزة
  11. اصابتان بالرصاص اثر اطلاق الاحتلال النار صوب المتظاهرين شمال قطاع غزة
  12. الاتحاد الأوروبي يعين سوزانا تيرستال مبعوثة للسلام في الشرق الأوسط
  13. بدء توافد متظاهرين لبوابة حاجز بيت حانون للمشاركة في مسيرة عودة جديدة
  14. بوتين: اسرائيل لم تسقط الطائرة الروسية
  15. إسرائيل: طائراتنا أغارت على منشأة للأسد ونأسف لاسقاط الطائرة الروسية
  16. هيئة الأسرى: الاحتلال يجري عمليتين جراحيتين للمعتقل المصاب جبارين
  17. الخارجية الروسية تستدعي سفير اسرائيل لدى موسكو
  18. مجلس الوزراء يعتمد صورة "عصفور الشمس" الطير الوطني لدولة فلسطين
  19. الهلال: ٦ إصابات بسبب اعتداءات بالضرب نقلت لمستشفى المقاصد من الأقصى
  20. الخارجية الروسية تستدعي سفير اسرائيل لدى موسكو

الرئيس: الحكومة المقبلة تلتزم باتفاقات منظمة التحرير

نشر بتاريخ: 18/02/2012 ( آخر تحديث: 19/02/2012 الساعة: 07:30 )
رام الله- معا- أكد الرئيس محمود عباس، أن الحكومة المقبلة "ستكون ملتزمة بالتزامات منظمة التحرير الفلسطينية والاتفاقات التي وقعتها"، وأن برنامجها السياسي سيكون مستمدا من برنامجه.

وشدد الرئيس عباس لدى استقباله، ظهر اليوم السبت، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، القنصل الايطالي العام الجديد في القدس جيم بولو كانتيني، أن المصالحة الداخلية هي مصلحة وطنية للشعب الفلسطيني يجب تحقيقها فورا.

ولفت في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية إلى أن إعلان الدوحة ينص على تشكيل حكومة فلسطينية جديدة من مستقلين وكفاءات وطنية مهمتها إعادة أعمار قطاع غزة، والتحضير للانتخابات الرئاسية والتشريعية المقبلة.

وأطلع الرئيس، القنصل الضيف، على آخر مستجدات العملية السلمية، ونتائج لقاءات عمان الاستكشافية التي وصلت إلى أفق مسدود بسبب تعنت الحكومة الإسرائيلية ورفضها الاعتراف بحدود الدولة الفلسطينية، ووقف الاستيطان في الأرض الفلسطينية خاصة مدينة القدس.

بدوره، قال القنصل الايطالي إنه "سيركز خلال فترة عمله في الأرض الفلسطينية على تعزيز العلاقات المتينة بين البلدين والشعبين الصديقين، وتفعيل كافة لجان العمل المشترك". وأكد حرص بلاده على رفع مستوى التعاون المشترك مع فلسطين على كافة المستويات.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018