الأخــبــــــار
  1. استشهاد الشاب محمد يحيي 18 عاما برصاص الاحتلال في جنين
  2. الطقس: جو حار نسبيا والحرارة اعلى من معدلها بـ 10 درجات مئوية
  3. الاحتلال يهدم منزل المواطن محمد محمود التميمي في قرية النبي صالح
  4. أبو ردينة: المركزية اتخذت قرارات هامة واجراءات تنظيمية
  5. مواجهات باحياء القدس واعتقال فتى
  6. الشرطة تنقذ شابا حاول الانتحار عن بناية في الخليل
  7. أمريكا: سنجد صعوبة في الدفاع عن اسرائيل
  8. كي مون: 44 فلسطينيا قتلوا داخل مواقعنا بغزة
  9. هنية: دماء الشهيد أبو جحيشة لن تذهب هدرا
  10. الاحتلال يغلق مدخل العيسوية الشرقي بالمكعبات الاسمنتية
  11. قرار مؤقت بالطعن بإجراءات انتخابات نقابة المحامين بغزة
  12. إصابة 4 جنود إسرائيليين في انقلاب سيارة عسكرية شمال قطاع غزة
  13. الحر والجفاف يحاصر 170 إسرائيليا بوادي عربة
  14. اضراب شامل الثلاثاء في الداخل الفلسطيني احتجاجا على سياسة هدم البيوت
  15. اغلاق حاجزي حوارة وزعترا بعد القاء زجاجات حارقة على سيارة للمستوطنين
  16. حريق هائل بالاف الدونمات الزراعية في طوباس نتيجة تدريبات لجيش الاحتلال
  17. اليسار يدعو حماس لإلغاء ضريبة التكافل
  18. الاحتلال يهدم 4 منازل في الجفتلك
  19. الحمد الله يطلع وفدا برلمانيا المانيا على الانتهاكات الإسرائيلية
  20. الاحتلال يوجه لائحة اتهام بالقتل ضد خالد قطينة من القدس

61 برلمانيا بريطانيا يؤيدون اعتراف الأمم المتحدة بفلسطين

نشر بتاريخ: 13/09/2012 ( آخر تحديث: 13/09/2012 الساعة: 06:04 )
القدس- معا- وقع 61 برلمانيا بريطانيا من سبعة أحزاب سياسية، على عريضة تدعم اعتراف الأمم المتحدة بفلسطين.

وقال بيان نشرته وكالة الانباء الرسمية "وفا" وصلها من مكتب رئيس مجموعة بريطانيا- فلسطين البرلمانية ريتشارد بيردن، إن الأعضاء وقعوا على العريضة بعدما أعلن الرئيس محمود عباس نيته الذهاب إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة للاعتراف بفلسطين كدولة غير عضو، عندما تبدأ اجتماعاتها في 24 أيلول الجاري.

ووقع على العريضة التي صاغها بيردن، 61 برلماني بريطاني حتى الآن، بما فيهم وزير الخارجية السابق جاك سترو، إضافة لوزراء خارجية آخرين من حزبي العمال والمحافظين.

وجاء في العريضة: 'إن مجلس العموم البريطاني يؤيد اعتراف الأمم المتحدة بفلسطين كدولة جنبا إلى جنب مع دولة إسرائيل'.

وأوضح البيان أن الأحزاب التي أيدت العريضة هي، المحافظين، والخضر، والعمال، والديمقراطيين الليبراليين، وبليد سمرو، والحزب الاشتراكي الديمقراطي اللبرالي، وحزب 'SMP'.

وقال بيردون: 'يوما بعد يوم يصرح الوزراء البريطانيين عن تأيدهم نظريا لحل الدولتين في الشرق الأوسط، لكن هذا الأمر يجعلني أتساءل إذا ما كنوا يقصدون ذلك عمليا'.
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2015