عـــاجـــل
مستوطنون يقتحمون ساحات المسجد الاقصى والجيش يعتقل شابين
الأخــبــــــار
  1. انتحار ضابط سابق في "الشاباك" بعد اتهامه بالعنصرية
  2. مستوطنون يقتحمون ساحات المسجد الاقصى والجيش يعتقل شابين
  3. معبر ابو سالم مغلق لليوم الثالث
  4. زوارق الاحتلال تطلق النار على الصيادين والمزارعين على حدود غزة
  5. اصابة اسرائيليين بجروح اثر تعرضهما للطعن بالقدس واعتقال فلسطيني
  6. نقل الاسير النائب نايف الرجوب الى المشفى نتيجة تدهور حالته الصحية
  7. محتجون يحتشدون في البحرين للتنديد بتفجير في مسجد بالسعودية
  8. الارصاد تحذر من التعرض لاشعة الشمس بسبب ارتفاع الحرارة
  9. الرئيس يهاتف خادم الحرمين الشريفين معزيا بضحايا تفجير القديح
  10. المجلس الوطني يستنكر الاعتداء على قاضي القضاة الأردني في الأقصى
  11. إسرائيل تشكر أمريكا لموقفها من حظر الأسلحة النووية
  12. وفاة مواطنة 83 عاما وثلاث اصابات بحادث سير ذاتي في نابلس
  13. الأسير إبراهيم حامد يدخل عامه العاشر في الأسر
  14. قراقع يكشف عن استخدام (الكماشة) في تعذيب أحد الأطفال خلال استجوابه
  15. مصر تستضيف مؤتمر المعارضة السورية الاسبوع الاول من يونيو القادم
  16. المبادرة تقود مظاهرة شعبية لتوسيع مقاطعة البضائع والمنتجات الإسرائيلية
  17. 34695 طالب وطالبة بغزة بتقدمون لامتحان التوجيهي السبت المقبل
  18. النسور: الأردن يخشى من توقيع اتفاق فلسطيني إسرائيلي هزيل
  19. طائرات التحالف تواصل غاراتها المكثفة على مواقع تابعة للحوثيين باليمن

شبان فلسطينيون يلتقون بمستوطنين في حوار للاديان

نشر بتاريخ: 09/05/2013 ( آخر تحديث: 10/05/2013 الساعة: 09:16 )
بيت لحم - معا - اختلف عليها وبسببها الكثيرون.. قلة أيدوها والغالبية تدينها وتعارضها لدرجة ان المشاركين فيها يرفضون في اغلب الحالات كشف هوياتهم أو التقاط الصور لهم سوى بشرط تضليل وجوهم.. إنها الاجتماعات التي تضم مجموعات فلسطينية وأخرى يهودية لمناقشة الأوضاع وسبل حل الصراع وإمكانيات التعايش وفي مجال حوار الاديان كما هو الفيلم موضوع الخبر.

ذهب الكثيرون إلى تسميتها بـ"التطبيع" وهي كلمة لها وقع ليس بالحسن لدى الكثير من الفلسطينيين، فيما أصر القائمون عليها إطلاق تسمياتهم الخاصة وفقا للمشروع والفكرة التي تقف خلفه، وبعيدا عن النقاش الجاري داخل المجتمع النخبوي الفلسطيني والإسرائيلي حول جدوى هذه اللقاءات او الهدف منها، كما نشر موقع "يديعوت احرونوت" الالكتروني خبرا معززا بفيلم قصير وثّق لقاء عقد بين مجموعة شبان من مدينة الخليل، ومجموعة مستوطنين من مستوطنة "افرات" الواقعة ضمن المجمع الاستيطاني "عتصيون" جنوب بيت لحم نضعه بين أيديكم للنقاش والاطلاع.

"في ساعة قصيرة يلتقي هنا عالمين مختلفين شبان فلسطينيون من الخليل وطلاب مدرسة دينية من مستوطنة "افرات" يواظبون على الاجتماع شهريا لكن توثيق مثل هذه اللقاءات ليس بالامر السهل حيث رفض المشاركون بداية الأمر التقاط صورهم وطلبوا تضليل وجوههم لان كشف هوياتهم قد تسبب لبعضهم الكثير من المشاكل في مجتمعهم" قال موقع "يديعوت احرونوت" مستهلا التقرير القصير.

ومن جانبهم، تلقت معا بيان توضيحي من الجهة الفلسطينية المشاركة في حوار الاديان، جاء فيه ان هذه اللقاءات هي لقاءات حول حوار الاديان الاسلامية والمسيحية واليهودية والمقارنة بين الانبياء الوارد ذكرهم في الكتب السماوية ولها علاقة بالامور السياسية.

واوضحوا ان هذه اللقاءات تأتي في سياق توضيح الدين الاسلامي ومفاهمية للطلبة اليهود، وأن مثل هذه الحوارات تجري على مستوى العالم الاسلامي بين الديانات، وان ما تم طرحه في هذا التقرير هو فقط حول مخاوف الفلسطينيين من هذه اللقاءات ولم يتم طرح موضوع حوارات الاديان.

وفيما يلي الفيديو الذي وثّق اللقاء.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2015