الأخــبــــــار
  1. المقدسيون يحتفلون وينتظرون قرار المرجعيات والقرار الرسمي لدخول الاقصى
  2. اندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال عند مدخل بلدة الخضر الجنوبي
  3. نصر الله يوجه تحية للمقدسيين الذين هبوا للدفاع عن القدس
  4. دحلان يشارك نواب حماس في جلسة للتشريعي غدا عبر الفيديو لأول مرة
  5. الرئيس يتلقى اتصالا من ملك الاردن ويتفقان على توحيد الجهود حول الاقصى
  6. الاحتلال يحضر جرافات الى منطقة باب الاسباط بصحبة طواقم البلدية
  7. "العمل الوطني والإسلامي"تدعو لإقامة صلاة الجمعة بالشوارع واعلان النفير
  8. المرجعيات الدينية: الصلوات مستمرة على أبواب الأقصى وفي القدس
  9. تسليم التقرير- تغييرات وتجاوزات حول الاقصى والصلوات مستمرة بالشوارع
  10. د. صيدم: بدء التعاون السنغافوري- الفلسطيني في مجال التعليم المهني
  11. الحسيني: الرئيس يدعم صمود المقدسيين فالأقصى مركز الصراع
  12. هنية يوجه رسائل إلى قادة دول عربية وإسلامية
  13. الاحتلال يعتقل 29 مواطنا من الضفة
  14. فيتنام تؤيد الحقوق الوطنية المشروعة لفلسطين
  15. المحكمة الأوروبية العليا تحكم ببقاء حماس على لائحة الاتحاد للإرهاب
  16. الاحتلال ينصب حاجزا عسكريا على مدخل كفل حارس
  17. الاحتلال يعلن منزل أبو رجب في الخليل منطقة عسكرية مغلقة
  18. توغل محدود لآليات الاحتلال على أطراف بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة
  19. واشنطن: حزب الله يحضر لحرب ضد إسرائيل
  20. الإيزيدية العراقية الهاربة من "داعش" تصل إسرائيل

عائلة عياد تناشد الرئيس التدخل للإفراج عن أبنائها المحتجزين في مصر

نشر بتاريخ: 03/07/2013 ( آخر تحديث: 03/07/2013 الساعة: 16:08 )
غزة- معا - ناشد علي حسن عياد الرئيس محمود عباس وجميع المعنيين بضرورة التدخل العاجل من أجل انهاء معاناة اثنين من أبنائه الذين تم اعتقالهما في السجون المصرية.

وطالب عياد الرئيس بالتدخل للإسراع بتنفيذ قرار ترحيل أبنائه إلى قطاع غزة، مؤكداً أن هناك خطراً كبيراً على حياتهما داخل السجن.

وأكد عياد لـ معا أن ابنه محمد 28 عاماً وضياء الدين 34 عاماً لا ينتميان لأي فصيل سياسي، وليس لهما أي علاقة بالأحداث الداخلية في مصر، وأن محمد متواجد في مصر بغرض الدراسة فهو طالب في جامعة 6 أكتوبر ومقيم في مصر منذ عام 2002، مبيناً أن ضياء الدين مقيم في مصر منذ عام 2006 ويعمل في مجال الاستثمار.

وقال :"يوم السبت 22-6 تم اقتحام شقة ابني محمد والتي يستأجرها من عمه في منطقة المقطم وكان لديه اثنين من أصدقائه المتواجدين في مصر بغرض السياحة وهم من عائلة حجاج، وفوجئوا باقتحام الشقة نتيجة بلاغ كاذب بانتمائهم لحركة حماس وأنهم موجودين في مصر بغرض التخريب".

وأشار إلى أن الشرطة المصرية اعتقلت ابنه واخرين من عائلة حجاج، مبيناً أن ضياء لم يكن موجود في ذلك الوقت وذهب إلى سجن المقطم الذي تم سجنهما فيه ليسأل عن أسباب الاعتقال لهم فاذا بالشرطة تعتقله أيضاً.

وبين عياد أن بعض وسائل الإعلام المصرية اتهمت أبنائه بأنهم مسوؤلين عن الأحداث التي تجري حالياً في مصر رغم وجودهما منذ ما يقارب أسبوعين في السجن، نافياً أن يكون لهما أي علاقة بما يجري أو أي انتماء حزبي.

وذكر عياد أنه بعد التحقيق معهم أثبتت براءة أبنائه وأبناء عائلة حجاج، ورغم ذلك لازالوا متحجزين حتى اللحظة بانتظار تنفيذ قرار ترحيلهم.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017