الأخــبــــــار
  1. الامن المصري يعتقل نجل القيادي في فتح نبيل شعث
  2. نقابة الصحفيين تحذر من التعامل مع السفارة الامريكية
  3. إطلاق قذيفة صاروخية من غزة باتجاه المستوطنات
  4. مسافر من نابلس حاول خنق موظف إسرائيلي على معبر الكرامة وتم اعتقاله
  5. الهلال: طواقمنا تنقل إصابة خطيرة جدا بعدد من الطعنات من بلدة العيزرية
  6. مراسل معا: السلطة تتسلم الدفعة الثانية من المصفحات العسكرية من الاردن
  7. الاحتلال يغلق المنطقة الاثرية في سبسطية
  8. مستوطنون يعطبون مركبات ويخطون شعارات غرب سلفيت
  9. مسؤول إسرائيلي: "صفقة القرن" ستبصر النور خلال أسابيع
  10. العراق يتهم اسرائيل بشن غارات جوية على اراضيه
  11. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين من الضفة
  12. "التربية" تنهي استعداداتها لافتتاح العام الدراسي الجديد
  13. العميد الشلبي: مباحث رام الله تلقي القبض على المعتدين على أ. أحمد حنون
  14. إيران: صواريخنا تحتل المرتبة الأولى في الشرق الأوسط
  15. لافروف: سنرد بحزم على أي استهداف للعسكريين الروس في سوريا
  16. نتنياهو يلمح إلى مسؤولية إسرائيل عن قصف أهداف في العراق
  17. الباراغواي تقرر اعتبار منظمة حزب الله وحركة حماس "منظمات إرهابية"
  18. حماس تهدد بالتصعيد إذا لم يتم تنفيذ التفاهمات بحلول نهاية الاسبوع
  19. مخابرات نابلس تقبض على عصابة أتلفت ممتلكات عامة بالاغوار
  20. الباراغواي تدرج حركة حماس وحزب الله على قائمة الإرهاب

قادة اسرائيليون: إذا هوجمنا سنرد بقوة والثورات هدفها خلافة اسلامية

نشر بتاريخ: 08/09/2013 ( آخر تحديث: 10/09/2013 الساعة: 08:22 )
هرتسليا - خاص معا - هدد وزير الشؤون الإستراتيجية الإسرائيلي، يوفال شطاينتس، اليوم (الأحد) بأن إسرائيل سترد بقوة فيما إذا تعرضت لهجوم أو تم مس مصالحها الحيوية.

جاءت أقوال شطاينتس في إطار المؤتمر الـ13 لمعهد أبحاث الإرهاب الدولي التابع لمركز متعدد المجالات في هرتسليا والذي حمل عنوان "التأثير العالمي للإرهاب". وأكد الوزير الإسرائيلي أنّ "سياستنا متزنة وواضحة، حيث لا نريد أن نتدخل في الشأن السوري، ولكن فيما لو تعرضنا لهجوم أو تعرضت مصالحنا إلى الهطر، فسنرد بيد قوة وبذراع طويلة".

وأردف شطاينتس في المؤتمر الذي يشمل ندوات تتناول أيضا "القاعدة والجهاد العالمي" وقضية "الربيع العربي أم الخريف الإسلامي"، أن "مصر ستتعافي أمنيا وأقتصاديا، ولكن أمامنا قضية واحدة مهمة للغاية هي قضية النووي الإيراني الذي يؤدي إلى زعزعة النظام العالمي الحالي وفي المستقبل". وأشار إلى أن الرئيس الإيراني حسن روحاني "لطيف مع الغرب ولكنه مستمر في تطوير البرنامج الذري لبلاده.

أما المفتش العام للشرطة الإسرائيلية، الجنرال يوحنان دانينو، فقال إن "الشرطة تضطر إلى تحويل قوى بشرية لصالح الإرهاب الداخلي، وهذه الفترة بالذات تلزمنا رفع حالة التأهب والمزيد من الحيطة والحذر".

وقال الجنرال (إحتياط) أهرون زئيفي-فركاش، إن الثورات في الدول المجاورة هي حقيقية واستقرار الأنظمة الجديدة مبني على امكانية الاهتمام بالأمن والتربية والاقتصاد لشعوبها. وأضاف فركاش: "نحن نعيش في واقع يقوم خلاله المواطنون بمحاسبة قادتهم. هذا ما يحصل مع بشار الأسد، وهذا ما حصل مع (الرئيس المصري المعزول محمد) مرسي. حتى هنا في إسرائيل لمسنا هذه الظاهرة قبل عامين، وأنا لست متأكدا من أنه لن تكون لها تتمة".

وأضاف: "أنا لا أعتقد أن هناك ربيع عربي ولم يكن ربيع عربي وبالتالي لن يكون خريف عربي. هذا تسونامي عربي، في انعدام وجود ديمقراطية، هناك عملية مستمرة من العمل من أجل الحقوق المدنية، وعلينا أن نسمح لحدوث هذه العمليات من حولنا بدون تدخل".

أما الميجور جنرال (احتياط) نيتسان نورئيل، الباحث في معهد أبحاث الإرهاب الدولي في هرتسليا، فقال: "تعلمنا مما يحدث حولنا إن إسرائيل ليست في المركز، والهدف هو الرغبة في إقامة خلافة إسلامية وبالتالي فإن الأرهاب موجه ضد كل العالم الغربي، وليس فقط ضد إسرائيل"، على حد تعبيره.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018