الأخــبــــــار
  1. إطلاق نار قرب مبنى الكابيتول في واشنطن
  2. ‏المجلس الوطني: شعبنا ماضٍ على درب من ضحوا دفاعا عن الأرض
  3. غزة- 10 سنوات سجن لمدان بالقتل
  4. التربية: جامعة القدس تخالف القانون والأنظمة والتعليمات
  5. رغم ضغط اسرائيل- تجديد حصول فلسطين على كرسي اليونسكو للفلك
  6. لندن تبلغ بروكسل رسميا بخروجها من الاتحاد الأوروبي
  7. فقدان 146 مهاجرا في غرق زورق في المتوسط
  8. الصين تقيم مصنعا لإنتاج طائرات بلا طيار في السعودية
  9. وزارة الصحة: استشهاد المواطنة سهام راتب نمر (49عاما) من القدس المحتلة
  10. الرئيس: اتفقنا مع الادارة الامريكية على العمل من اجل تحقيق السلام
  11. الشبيبة تكتسح مجلس طلبة كلية الأمة
  12. الرئيس: نحذر اسرائيل من تحويل الصراع من سياسي الى ديني
  13. هيئة الأسرى: الاحتلال يواصل الإهمال الطبي بحق 14 أسيراً
  14. قرار بالإفراج عن حراس المسجد الأقصى الخمسة
  15. الاحصاء: الاحتلال يستغل أكثر من 85% من مساحة فلسطين
  16. الحمد الله: نرفض ابتزاز إسرائيل بالمياه مقابل الاعتراف بالمستوطنات
  17. السيسي:نتطلع لموقف قوي يستعيد وحدة الصف العربي لمواجهة الأزمات
  18. السيسي:نتطلع لموقف قوي يستعيد وحدة الصف العربي لمواجهة الأزمات
  19. أمير الكويت: إسرائيل تقف حائلا أمام تحقيق عملية السلام
  20. الخارجية: اقرار القمة العربية للبنود المتعلقة بالقضية دعم للشعب

الطيبي : الفلسطينيون لن يعترفوا مطلقا بالدولة اليهودية

نشر بتاريخ: 10/01/2014 ( آخر تحديث: 10/01/2014 الساعة: 08:29 )
القدس -معا - قال النائب العربي في الكنيست الاسرائيلي الدكتور أحمد الطيبي، رئيس كتلة القائمة الموحدة والعربية للتغيير، ان اقتراح استبدال أراضي وادي عارة بأراضي المستوطنات في إطار المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية، لم يُطرح على طاولة المفاوضات، وهو اقتراح غير عملي، سخيف، غير أخلاقي وخطير، كان اقترحه ليبرمان منذ عام 2004 ولكنه لم يُقبل لدى الأمريكيين، وهو احتمال غير وارد بالنسبة للطرف الفلسطيني وغير مقبول علينا نحن القيادة الفلسطينية في اسرائيل، مبينا ان اقتراح نقل المثلث للسلطة الفلسطينية هو تطهير عرقي يهدف لإقامة دوله يهودية خالية من العرب.

وأضاف الطيبي لـ الدستور الاردنية ان ادعاء ليبرمان بأن سكان وادي عارة يبقون في بيوتهم هو ادعاء واهن لأن هؤلاء صودرت أراضيهم عام 48 فهل سينقلون أم الفحم مع مئات آلاف الدونمات التابعة لأصحابها ؟ ان الهدف وفقاً لتصريح ليبرمان هو تقوية الطابع اليهودي لدولة إسرائيل، وهذا معناه إلغاء المواطنة لمئات آلاف المواطنين في إسرائيل. في حين نحن نتعامل بجدية مع قوميتنا ومع مواطنتنا ونريد أن نكون مواطنين متساوين ولسنا ادوات شطرنج ننقل من هنا لهناك! نحن لسنا هواء ولسنا شفافين.. وعند الحديث عن القومية، هذه الدولة ليست احادية القومية وإنما ثنائية القومية، فيها غالبية يهودية وأقلية عربية، ومن بين القوميتين فإننا نحن المواطنون الأصليون لم نصل إلى هنا لا على متن طائرة ولا في سفينة.. كما نرفض مقارنتنا بالمستوطنين الذي سلبوا أراضي الفلسطينيين، بينما نحن لم نسرق ولم نسلب أرض أحد. نحن لم نسقط من السماء بل لدينا قومية ونتبع للشعب الفلسطيني، ومثل جميع القوميات في العالم نناضل أيضاً من أجل حقوقنا المدنية والمساواة.

وتابع الطيبي رداً على مطلب إسرائيل من الفلسطينيين الاعتراف بإسرائيل دولة يهودية ان الطرف الفلسطيني لن يخضع لهذا المطلب الغريب، عادة يُطلب من الدولة القديمة الاعتراف بالدولة الجديدة وليس بالعكس، ونحن في الكنيست نعارض هذا التعريف، نحن أقلية وتوجد أغلبية، ولكن من غير المعقول طلب ذلك من الفلسطينيين. وبالنسبة لمطالبة الطرف الفلسطيني بأن يتنازل.

أضاف الطيبي إن إقامة دولة فلسطينية على حدود 67 هو بحد ذاته تنازل، والقبول ب 22% من أرض الوطن هي تسوية تاريخية. وقال إن إقامة دولة «يهودية» وفقاً لما تطالب به إسرائيل يشمل إلغاء للرواية الفلسطينية، والادعاء بأن الرواية الصهيونية هي الصحيحة وبأن الفلسطينيين، السكان الأصليون الذين ولدوا على هذه الأرض، ليسوا مُحقين، وفيه إلغاء لقضية اللاجئين، وبأن الأقلية العربية في إسرائيل هم ضيوف يمكن اللعب بهم مثل حجارة الشطرنج. وما دام الأمر كذلك، فلماذا فقط المثلث لتقوية الطابع اليهودي للدولة، فلتكن الناصرة، ويافا، واذا اردتم الموافقة على قرار التقسيم... اتصلوا بنا!

واشار الطيبي الى ان من يقف وراء الاقتراح بإلغاء مواطنة مئات الاف من السكان الاصليين هو مهاجر (ليبرمان) وصل فلسطين قبل 40 عاما.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017