الأخــبــــــار
  1. الطيبي: غدا سنتخد قرارا تاريخيا ونسقط نتانياهو
  2. قوات الاحتلال تقتحم عزون شرق قلقيلية وتعلن البلدة منطقة عسكرية مغلقة
  3. إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في بلدة العيزرية
  4. الاحتلال يغلق مداخل بلدة عزون
  5. انتخاب صلاح طميزي رئيسا لجمعية طب الطوارئ
  6. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين ويصادر مركبة من بيت امر
  7. الاحتلال يعتقل 3 مواطنين جنوب الخليل
  8. الاحتلال يسلم جثماني الشهيدين عمر يونس ونسيم أبو رومي
  9. الجمعة القادمة على حدود غزة بعنوان "انتفاضة الاقصى والاسرى"
  10. اصابة 65 مواطنا بنيران الاحتلال على حدود غزة
  11. المالكي: اسرائيل تخلق حقائق جديدة على الأرض
  12. 448 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى الأسبوع الماضي
  13. مجلس الأمن يفشل في تبني أي قرار حول إدلب
  14. الصحة: نعمل على التأكد من مأمونية الأدوية
  15. ترامب يخطر الكونغرس باستمرار "الطوارئ الوطنية"
  16. غانتس يبدأ مشاوراته مع احزاب اليسار والوسط
  17. نتنياهو: نوطد علاقاتنا بدول عربية بشكل غير مسبوق
  18. الاحتلال يصادر لحوماً ويعتقل مالكها شمال القدس
  19. التلفزيون السوري: تدمير طائرة مسيرة في ريف دمشق
  20. صفارات الإنذار تنطلق في مستوطنات غلاف غزة

تحذير اسرائيلي: وقف المساعدات المالية للسلطة يهدد اسرائيل اولا

نشر بتاريخ: 14/01/2014 ( آخر تحديث: 14/01/2014 الساعة: 14:36 )
بيت لحم - معا - تناولت وزارة الخارجية الاسرائيلية في اجتماعها السنوي لسفرائها في العالم وخاصة دول الاتحاد الأوروبي الذي جرى خلال الايام الماضية، موقف الاتحاد الأوروبي تجاه اسرائيل والمتعلق بالمستوطنات، وخلص تقدير السفراء بأن الاتحاد الأوروبي يخلق جوا يشجّع مقاطعة اسرائيل.

هذا مرتبط بشكل كامل بالعملية السلمية في المنطقة والتي سوف تلحق الضرر الكبير بإسرائيل حال فشلت المفاوضات، وفقا لما نشره موقع صحيفة "معاريف" العبرية اليوم الثلاثاء، وقد شارك في هذا الاجتماع كافة سفراء اسرائيل في دول الاتحاد الأوروبي، وقد استمرت المداولات لأكثر من يوم وتناولت بشكل مركز موقف الاتحاد الأوروبي.

وأضاف الموقع بأن الاتحاد الأوروبي الذي يقف ضد عمليات الاستيطان ويشجّع مقاطعة هذه المستوطنات من قبل مؤسسات وجهات غير رسمية في هذه الدول، وبنفس الوقت فإن دول الاتحاد الأوروبي سوف تتخذ العديد من الخطوات حال فشلت المفاوضات مع الجانب الفلسطيني، ومع تأكيد بعض السفراء على عدم معرفة هذه الخطوات بشكل واضح، ولكنها سوف تلحق الضرر الكبير باسرائيل، كونها لن تقتصر فقط على المستوطنات ومنتجاتها وكذلك عدم السماح لدخول المستوطنين دول الاتحاد الأوروبي، وانما سوف تشمل الجهات والمؤسسات المختلفة الاسرائيلية التي تتعامل مع المستوطنات.

وتم خلال الاجتماع تناول قرار صندوق التقاعد الهولندي كمثال لهذه الخطوات، خاصة انه قاطع خمسة بنوك اسرائيلية لوجود فروع لها في المستوطنات وكذلك لتعاملها مع شركات اسرائيلية تقوم بالبناء داخل المستوطنات، وهذا ما يوضح الاتجاه الذي سوف تنتهجه دول الاتحاد الأوربي في السنتين القادمتين.

معظم السفراء المشاركين أكدوا بأن التوصل الى حل سياسي مع الجانب الفلسطيني سوف يفتح المجال لمزيد من المكاسب الكبيرة لاسرائيل في علاقتها مع الاتحاد الأوروبي، وسينعكس على العديد من المجالات التي ستستفيد منها اسرائيل، وحاول بعض الوزراء طرح سياسة وسطية مع الاتحاد الأوروبي وفتح قنوات حوار هادئة تحاول فصل موضوع المستوطنات ومقاطعتها عن اسرائيل والتعامل معها، خاصة في ظل فشل العملية السلمية في المنطقة، كما يرون.

وقد رأى بعض هؤلاء السفراء بأن تهديد دول الاتحاد الأوروبي بوقف المساعدات المالية للسلطة الفلسطينية هو تهديد لاسرائيل وليس للسلطة، لان وقف هذه المساعدات من الاتحاد الأوروبي وكذلك من الولايات المتحدة سوف يؤدي لانهيار السلطة، وعدم قدرتها على القيام بدورها الوظيفي تجاه السكان الفلسطينيين، ما يعني عودة اسرائيل للقيام بهذا الدور الذي ترفضه بشكل كامل.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018