الأخــبــــــار
  1. لافروف: هناك فرصة جيدة لنجاح المحادثات النووية
  2. الكشف عن "خرق أمني خطير" بمطار اللد وقع خلال العدوان على غزة
  3. المرزوقي يشارك بأسطول الحرية المتوجه لغزة قريبًا
  4. اغلاق دائرة "العلاج بالخارج" في غزة بسبب مشاكل ادارية
  5. البنتاغون سيتعاون مع "القوة العربية المشتركة"
  6. تدريبات عسكرية للاحتلال في منطقة الاغوار وعلى حدود الاردن
  7. مرشح رئاسة امريكي يؤيد ضم الضفة لاسرائيل
  8. اعتقال 3 شبان من عصيرة الشمالية شمال غرب نابلس
  9. الافراج عن الاسير رائد زيبار من رام الله بعد اعتقال دام 13 عاما
  10. جرافات الاحتلال تهدم غرفة وتجرف أسوارا في حي وادي الجوز بمدينة القدس
  11. الاحتلال يقمع مسيرة "يوم الارض" بالقدس
  12. الاحتلال يبعد 9 مقدسيين عن الأقصى
  13. هنية يؤكد سعي حماس لتفعيل برنامج المقاومة بالضفة
  14. ضبط 10 آلاف شتلة "ماريجوانا" في الظاهرية
  15. 3 اصابات برصاص الاحتلال جنوب القطاع
  16. سويسرا:عرض غربي على إيران بتعليق العقوبات وطهران تصرّ على الغائها
  17. "انصار الله": الرد على السعودية قد يكون من داخل اراضيها
  18. اصابة جندي اسرائيلي جراء رشقه بالحجارة قرب مستوطنة "بيتار عيليت"
  19. البيت الابيض يقول إن محادثات ايران النووية "ستستمر حتى اللحظة الأخيرة"
  20. اصابات باطلاق نار ومحاولة اقتحام وكالة الأمن القومي الأمريكية بماريلند

الرئيس في مراكش للمشاركة باعمال الدورة العشرين للجنة القدس

نشر بتاريخ: 16/01/2014 ( آخر تحديث: 17/01/2014 الساعة: 08:07 )
مراكش - معا - وصل الرئيس محمود عباس، مساء اليوم الخميس، إلى مدينة مراكش في المملكة المغربية، للمشاركة بالدورة العشرين للجنة القدس، التي تنطلق أعمالها يوم غد الجمعة.

وكان على رأس مستقبلي الرئيس عباس لدى وصوله، العاهل المغربي الملك محمد السادس، ومولاي رشيد شقيق العاهل المغربي حيث استعرض حرس الشرف الذي اصطف لتحيته، وصافح كبار مستقبليه، قبل أن يصطحبه الملك محمد السادس في مركبته، إلى مقر إقامته في مراكش.

ويرافق الرئيس عباس في زيارته، وزير الشؤون الخارجية رياض المالكي، ووزير الأوقاف والشؤون الدينية محمود الهباش، والناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، ومستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية مجدي الخالدي، وسفير فلسطين لدى المملكة المغربية أمين أبو حصيرة.

ويجسد انعقاد هذه الدورة الأهمية الخاصة التي ما فتئ العاهل المغربي، رئيس لجنة القدس، يوليها للدفاع عن الطابع القانوني لمدينة القدس الشريف، وللحفاظ على معالمها الروحية والحضارية.

ويشارك في أعمال الدورة، وزراء خارجية الدول الأعضاء في اللجنة، والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، بحضور مبعوثين رفيعي المستوى يمثلون الدول الأعضاء الدائمة في مجلس الأمن, والاتحاد الأوروبي، وحاضرة الفاتيكان، والأمم المتحدة، وجامعة الدول العربية.

وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2015