الأخــبــــــار
  1. الحكومة الإسرائيلية تؤيد مشروع قانون الإعدام لفلسطينيين
  2. الأمن والمخابرات السوداني: مستعدون لتنفيذ قرار البشير بحماية القدس
  3. غاباي: لقد فقدنا الردع تجاه حماس عندما تم تعيين ليبرمان وزيرا للجيش
  4. فرنسا: اذا جدد ترامب علمية السلام في الشرق الاوسط فإننا ندعمه
  5. أردوغان: سنفتح سفارتنا في القدس الشرقية عاصمة دولة فلسطين خلال أيام
  6. مذكرة تفاهم لتسهيل دخول المنتجات الفلسطينية لاسواق اندونيسيا
  7. ثلاث اصابات برصاص الاحتلال شرق جباليا بعد تجدد المواجهات
  8. قيادة حركة فتح في رام الله تدعو لاستمرار التصعيد والنفير
  9. موظفو غزة يطردون موظفي حكومة الوفاق من مقر وزارة الثقافة بغزة
  10. تشكيل وفد وزاري عربي مصغر للتصدي للإعلان الأميركي بشأن القدس
  11. "الميزان" يطالب بفتح تحقيق فوري في جريمة قتل أبو ثريا
  12. مستوطنون يجرفون أكثر من 500 دونم في عوريف جنوب نابلس
  13. اصابات بالاختناق خلال مواجهات اندلعت في العروب
  14. اعتقال شاب بحوزته عبوة ناسفة حاول الدخول إلى محكمة سالم قرب جنين
  15. فتح : ترامب استبدل صفقة العصر بجريمة العصر
  16. نيجيري يطعن دنماركيين اثنين في ليبرفيل ردا على قرار ترامب بشان القدس
  17. مجلس الأمن ينظر في مشروع قرار يرفض اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل
  18. أردوغان يدعو مجلس الأمن والأمم المتحدة للقيام بما يلزم حيال القدس
  19. يلدريم: قنصليتنا في القدس تضطلع بمهام سفارة لدى فلسطين
  20. قوات الاحتلال تعتقل طفل 6 سنوات في مخيم الجلزون

شكر على تعاز من آل سماعنة

نشر بتاريخ: 18/02/2016 ( آخر تحديث: 25/02/2016 الساعة: 09:25 )

بيت ايبا- نابلس- أرملة الفقيد الحاجة "أم بكر" ونجليه: بكر ويوسف ومحمد، وكريماته وأولاد أشقائه وشقيقاته وأولادهن خاصة، وآل السماعنة عامة، وأقرباؤهم وانسباؤهم في الوطن والخارج، يتقدمون بوافر شكرهم وعظيم امتنانهم
لدولة رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله،
لإرساله برقية تعزية، لمواساتنا بوفاة فقيدنا المغفور له بإذن الله تعالى
المرحوم: الحاج رشدي محمود سماعنة
"أبو بكر"
كما يتقدمون بوافر شكرهم لجميع مدراء وأفراد شركات الاتصالات الفلسطينية، وموزعيها، والبنوك، ولممثلي المؤسسات الرسمية والشعبية والهيئات المحلية وعموم الأهل والأقارب والأصدقاء، وأهلنا في بيت ايبا ونابلس والقرى المحيطة
سواء كان ذلك بالاشتراك في تشييع الجثمان أو الحضور إلى بيت العزاء، أو النعي في الصحف أو إرسال كتب وبرقيات التعازي أو الاتصال هاتفيا من داخل الوطن وخارجه، او عبر مواقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك" والذين تجشموا مشاق السفر للمشاركة في العزاء حيث كان لوقفتهم النبيلة معنا كبير الأثر في التخفيف من مصابنا الجلل
راجين اعتبار هذه الكلمة بمثابة شكر خاص لكل واحد منهم، وداعين المولى عز وجل ان يحفظهم جميعا من كل سوء وان يتغمد فقيدنا بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهمنا الصبر والسلوان.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017