الأخــبــــــار
  1. قوات الاحتلال تعتقل 11 مواطنا في الضفة الغربية
  2. الخارجية الأمريكية توافق على بيع أسلحة للسويد والكويت بـ 3 مليار دولار
  3. ترامب يقترح تسليح المعلمين في المدارس
  4. هجوم على السفارة الأمريكية في الجبل الأسود
  5. الطقس: زخات متفرقة من الامطار على مختلف المناطق
  6. محكمة اغتيال الحريري قد تسقط التهم عن مشتبهين بهما
  7. العاهل الأردني يبحث مع سيناتور أمريكي الوضع في الشرق الأوسط
  8. عشراوي: تشريعات اسرائيل غير قانونية وتخدم الاحتلال
  9. مشرع قانون لحل الكنيست وانتخابات مبكرة
  10. عريقات: ثمة واقع جديد في ظل الانحياز الأميركي لإسرائيل
  11. ترامب يقترح تسليح المعلمين في المدارس
  12. مئات القتلى والجرحى في الغوطة السورية
  13. الشرطة تقبض على شخصين سرقا مبلغ 190 ألف شيقل من مواطن في بيت ساحور
  14. مصرع فتى صدمته مركبة وسط مخيم جباليا
  15. الاحتلال يعتقل مواطنا حاول التسلل شمال قطاع غزة
  16. الاحتلال يطلق النار على متظاهرين شرق مخيم البريج وسط القطاع
  17. القاء الحجارة على سيارات المستوطنين وقوات الاحتلال قرب مخيم العروب
  18. نتنياهو يبلغ الكابينت استمراره في الحكم رغم ما يطوقه من تهم بالفساد
  19. الخارجية تدعو الإدارة الأمريكية الى التقاط فرصة السلام
  20. الاحتلال يعتقل شابين خلال قمع فعالية تضامنية أمام سجن عوفر

الوزير الشاعر يلتقي القنصل الفرنسي بيار كوشار

نشر بتاريخ: 20/03/2017 ( آخر تحديث: 20/03/2017 الساعة: 15:13 )
رام الله- معا- التقى الدكتور إبراهيم الشاعر وزير التنمية الاجتماعية في مكتبه، اليوم الإثنين، القنصل الفرنسي العام "بيار كوشار"، بحضور د. محمد أبو حميد وكيل الوزارة،  ومدير عام الأسرة والطفولة د. صباح الشرشير، وباسمة صبح رئيس وحدة العلاقات العامة والإعلام.

وعرض الشاعر خلال اللقاء واقع القطاع الاجتماعي في فلسطين، مُبيناً أثر الاحتلال وإجراءاته التعسفية في الارتفاع الحاد لمعضلتي الفقر والبطالة وما ينشأ عنهما من مشكلات اجتماعية.
وأوضح أن الوزارة قطعت شوطاً كبيراً في التحول من وزارة "شؤون" اجتماعية إلى وزارة "تنمية" اجتماعية، سواء من حيث تدريب الكوادر البشرية وتأهيلها، أو من حيث طبيعة البرامج والخدمات التي تقدمها الوزارة لجمهور واسع من المواطنين الفلسطينيين، كما أن القطاع الاجتماعي يحتل حيزاً كبيراً ومهماً في اهتمامات القيادة والحكومة لما له من آثار في تدعيم صمود الشعب، وتخفيف معاناته من سياسات الاحتلال.

وأضاف الشاعر أن الهدف الرئيس للوزارة هو العمل على إلغاء التهميش وتمكين الفئات الضعيفة والشرائح المهمشّة في المجتمع الفلسطيني وصولاً إلى إشراكها الفعلي في عملية البناء والتنمية، وكذلك في النضال الوطني من أجل الصمود والدفاع عن الأرض وتجسيد قيام الدولة، مشيرا أن الوزارة قطعت شوطا كبيرا في انجاز البوابة الموحدة للمساعدات الاجتماعية وفقا لرؤية الوزارة نحو التنمية المستدامة والتي تقوم على عدة محاور أبرزها محاربة الفقر من خلال التمكين وتطوير وبناء منظومة خدمات اجتماعية للمهمشين والتنمية المحلية التي تقوم على جهد كل الشركاء القطاع الخاص والمجتمع المدني والجمعيات الخيرية وتطوير قانون مسؤولية مجتمعية لوضع كل الموارد في سلة واحدة لتلبية احتياجات الفقراء.

من جانبه، أكد القنصل الفرنسي استمرار الموقف الفرنسي الداعم لتسوية سياسية تمكن الشعب الفلسطيني من بناء دولته وتحقيق استقلاله.
كما أبدى اهتمامه بالتحول الإيجابي الذي تشهده وزارة التنمية الاجتماعية، مؤكدا أن فرنسا ستواصل دعمها للشعب الفلسطيني في مختلف الميادين، مطالبا بضرورة التعاون لانجاز مشروع المدرسة الفرنسية والتي يتوقع ان يتم افتتاحها في شهر أيلول القادم.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017