الأخــبــــــار
  1. الحمد الله: الحكومة ماضية في تنفيذ السياسات الوطنية لتحقيق العدالة
  2. بحر: المقاومة اليوم أكثر قوة وجاهزة للدفاع عن شعبنا
  3. قوات القمع تقتحم قسم 6 في سجن "ريمون" وتنقل 120 أسيرا
  4. الخارجية: الصمت الدولي يشجع الاحتلال على مواصلة إعداماته الميدانية
  5. ارتفاع عدد قتلى المواجهات في مخيم عين الحلوة جنوب لبنان إلى اثنين
  6. الطقس: جو غائم جزئيا وانخفاض على الحرارة
  7. الشرطة الإسبانية تعثر على سيارة استخدمها منفذو هجوم كتالونيا
  8. غرق سفينة عراقية بعد حادث تصادم في المياه الإقليمية
  9. "عملية أمنية كبيرة" في إقليم كاتالونيا الإسباني
  10. الاحتلال يعتقل فلسطينيا تسلل من قطاع غزة
  11. اشتداد الاشتباكات في مخيم عين الحلوة
  12. وزير خارجية الاردن: الكرة في الملعب الإسرائيلي
  13. نتنياهو يلتقي الرئيس الروسي الاربعاء
  14. وزراء الخارجية العرب: المبادرة العربية قائمة وهي خيار استراتيجي للسلام
  15. استشهاد شاب برصاص الاحتلال على حاجز زعترا بعد طعنه جنديا اسرائيليا
  16. نتنياهو يطلب عشرات ملايين الشواقل لإقامة مستوطنة جديدة
  17. الشرطة: وفاة شاب من الخليل بعد وصوله بحالة حرجة لمشفى بيت جالا الحكومي
  18. فتح: عقد المجلس الوطني ضرورة وطنية ومصلحة استراتيجية
  19. 58 حالة إصابة بالملاريا بين حجاج بيت الله
  20. اصابة اسرائيلي بإطلاق نار في حيفا

نادي الأسير يتمكن من زيارة اسيرين جريحين

نشر بتاريخ: 12/08/2017 ( آخر تحديث: 14/08/2017 الساعة: 09:36 )
بيت لحم - معا - تمكن محامي نادي الأسير الفلسطيني مأمون الحشيم من زيارة الأسيرين الجريحين المعتقلين عبد العزيز عرفه، ورائد الصالحي من مخيم الدهيشة في محافظة بيت لحم.

وبين المحامي الذي قام بزيارتهما في مستشفى "هداسا عين كارم" الإسرائيلي، أن الوضع الصحي للأسير عرفه مستقر وهو يعاني من تكسّر في عظام ساقه اليسرى، بينما الأسير الصالحي مازال محتجزاً في غرفة العناية المكثفة لصعوبة وضعه الصحي حيث يعاني من إصابة في البطن والفخذ.

وفي شهادة للأسير عرفه حول ما جرى معه أثناء عملية اعتقاله أفاد: "أنه وعند الساعة الرابعة والنصف فجراً من تاريخ السابع من آب الجاري، خرج من بيته متوجهاً لمكان عمله في بلدية الدوحة، وكونه يعمل كعامل نظافة يتطلب منه الحضور باكراً، إلا أنه تفاجأ بتواجد عدد من الجنود أمام منزله وقام أحدهم بإطلاق رصاصتين واحدة كانت في الهواء وأما الرصاصة الثانية وهي من نوع دمدم متفجر فقد أصابته بشكل مباشر في قدمه اليسرى تحت الركبة، وبعدها حضر إليه الجنود ووضعوه على الحمالة وتوجهوا به إلى باب بيته وهناك انزلوه، وفي حينه طلب منهم أن يتحدث مع الضابط إلا أنهم رفضوا وقاموا بالصراخ عليه ثم توجهوا به إلى باب المخيم ووضعوه داخل السيارة العسكرية حيث نُقل إلى منطقة النشاش وهناك أُبقي على الأرض لمدة نصف ساعة، إلى أن نُقل إلى المستشفى." وذكر الأسير أنه ومنذ لحظة وصوله للمشفى وهو مكبل بالقيود ورغم إصابته.

يُشار إلى أن الجريحين جرى اعتقالهما في نفس اليوم الموافق السابع من آب الجاري، وقد عقدت لهما جلسة تمديد اعتقال دون حضورهما في محكمة "عوفر" العسكرية يوم الخميس الماضي.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017