الأخــبــــــار
  1. فتح : ترامب استبدل صفقة العصر بجريمة العصر
  2. نيجيري يطعن دنماركيين اثنين في ليبرفيل ردا على قرار ترامب بشان القدس
  3. مجلس الأمن ينظر في مشروع قرار يرفض اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل
  4. أردوغان يدعو مجلس الأمن والأمم المتحدة للقيام بما يلزم حيال القدس
  5. يلدريم: قنصليتنا في القدس تضطلع بمهام سفارة لدى فلسطين
  6. قوات الاحتلال تعتقل طفل 6 سنوات في مخيم الجلزون
  7. اصابة 4 مواطنين برصاص الاحتلال شرق غزة والبريج
  8. أردوغان: إسرائيل تمارس الإرهاب مثل التنظيمات الإرهابية
  9. أشرف القدرة: وصول اصابتين بجراح متوسطة واختناق شرق غزة
  10. اصابة الزميل محمد الصياد مراسل فضائية معا بشظايا قنبلة صوت في القدس
  11. الاردن تسلم 15 طائرة (أف 16) من هولندا
  12. إعتقال مسؤول ملف المقدسات في إقليم القدس لحركة فتح عوض السلايمة
  13. تشيّع جثمان الشهيد باسل إبراهيم في قرية عناتا
  14. اشتية: النهج التفاوضي انتهى ونعمل على خلق مسار دولي جديد
  15. ناطق فتح: الاثنين اجتماع لقادة المنظمة وفتح والأمن لاتخاذ قرارات هامة
  16. مصرع طفله بحادث دهس في طوباس
  17. فرنسا لا تنوي نقل سفارتها من تل ابيب الى أي مدينة أخرى
  18. غزة- الصحة تحذر من سياسة القنص التي ينفذها الاحتلال
  19. أبو ردينة: لن نقبل بأي تغيير على حدود القدس الشرقية المحتلة
  20. تقرير: حكومة نتنياهو تخطط لدمج المستوطنات بالقوانين الاسرائيلية

رد معا الرسمي حول التحريض

نشر بتاريخ: 13/08/2017 ( آخر تحديث: 13/08/2017 الساعة: 21:54 )
بيت لحم- معا- كان وما زال الهدف من تأسيس شبكة معا هو نشر مبادئ حقوق الإنسان، والدفاع عن حقوق المواطن الفلسطيني، من خلال حرية التعبير وحماية الحقوق الأساسية لكافة الشرائح المهمشة التي تعاني في المجتمع الفلسطيني، وأصبحت معا صوت المواطن الذي لا صوت له.

حيث عملت الشبكة مع كافة المؤسسات الدولية وحققت نتائج مهمة في مواضيع مثل حقوق الطفل، الديموقراطية والحكم الصالح، حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، حقوق المرأة، بالإضافة الى التغطية الإعلامية بمهنية عالية واستقلالية لهذا أصبحت شبكة معا الأكثر انتشارا في فلسطين والأكثر مصداقية.

وردا على الاتهامات من بعض المؤسسات الإسرائيلية وبعض التقارير الإعلامية التي تدعي بأن شبكة معا تقوم بالتحريض ونشر ثقافة العنف من خلال نشر خبر عن أغنية باللغة العبرية تدعو لقتل الإسرائيليين، حيث كان هذا الخبر يتحدث عن انتشار هذه الأغنية على صفحات التواصل الاجتماعي، وأن هذه الأغنية مجهولة المصدر، كما تناولته الكثير من المواقع الإسرائيلية الرسمية وغير الرسمية علما أنه تم تناول الموضوع في هذا الخبر بمهنية وحسب المعايير الدولية للصحافة وأخلاقيات العمل الصحفي.

لذا فإن موقف شبكة معا الإعلامية الرسمي تجاه هذه الاتهامات هو: أن شبكة معا ضد التحريض والعنف بكافة أشكاله التي حرمته القوانين والمواثيق الدولية، وضد محتوى هذه الأغنية الذي يتنافى مع سياسة الشبكة كمؤسسة إعلامية محايدة ومستقلة وملتزمة بالمعايير الدولية للعمل الصحفي.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017