عـــاجـــل
اللجنة الوزارية تصادق على قانون اقتطاع رواتب الأسرى من أموال السلطة
الأخــبــــــار
  1. اللجنة الوزارية تصادق على قانون اقتطاع رواتب الأسرى من أموال السلطة
  2. الخارجية: غياب شريك السلام يفرض على مجلس الأمن تحمل مسؤولياته
  3. الحكومة: عدوان الاحتلال تصعيد خطير
  4. اعتقال فلسطينية بدعوى حيازته سكينا أمام محكمة الصلح في القدس المحتلة
  5. جيش الاحتلال يعلن قصف 18 موقعا في قطاع غزة
  6. درعي يصادق على إقامة مدينة للمستوطنين قرب قلقيلية
  7. العثور على جثماني شهيدين في قصف اسرائيلي شرق رفح ليلا
  8. اسرائيل: حماس ابلغت مصر بانها غير معنية بتصعيد الاوضاع مع غزة
  9. اصابة فلسطينيين برصاص الاحتلال حاولا التسلل قرب رفح
  10. اسرائيل تعلن سقوط صاروخ قرب منزل في شعار هنغيف المحيط بغزة
  11. جيش الاحتلال يعلن ان طائراته قصفة 6 مواقع بينها نفق لحماس في غزة
  12. القسام تعلن استخدام المضادات الارضية صوب طائرات الاحتلال
  13. طائرات الاحتلال تستهدف موقعا للمقاومة شرق غزة
  14. نتنياهو: الحادث على الحدود مع غزة خطير وسنرد بالشكل المناسب
  15. مسؤول عسكري إيراني: حزب الله تحول من منظمة فدائية إلى جيش قوي
  16. اصابة 4 جنود 2 بحالة حرجة في انفجار عبوة بدورية جنوب غزة
  17. بلدية الخليل تبدأ بتطبيق خطتها الجديدة لإزالة التعديات
  18. الديمقراطية: لقاء باريس الاقتصادي معاكس لقرارات المركزي
  19. عريقات: سلام واستقرار المنطقة يبدأ بإنهاء الاحتلال

الخارجية: "حمى" التصعيد الاسرائيلي تستوجب وقفة دولية

نشر بتاريخ: 14/09/2017 ( آخر تحديث: 14/09/2017 الساعة: 17:12 )

رام الله -معا- ادانت وزارة الخارجية والمغتربين منهجية الاحتلال الاستيطانية، مؤكدة أن ما يصدر عن نتنياهو ، يشكل إعلاناً إسرائيلياً رسمياً برفض السلام والفرصة الحالية لاستئناف المفاوضات، وهو أيضا دليل آخر على غياب شريك السلام الاسرائيلي.

وعبرت الوزارة عن "استغرابها لغياب ردود فعل دولية على هذه المواقف والتصريحات ، التي تهدد بتفجير الأوضاع برمتها".

ودعت الوزارة المجتمع الدولي والدول الباحثة عن حلول سياسية للصراع ، ضرورة إحداث تحول جذري في سياساتها ومواقفها الخاصة بالصراع الإسرائيلي الفلسطيني، بما يؤدي إلى وضع حد فوري لاستفراد إسرائيل بالشعب الفلسطيني وبأرضه ، وهو ما يحتاج الى إرادة دولية لتنفيذ قرارات الشرعية الدولية، ومعاقبة اسرائيل على تعطيلها لتلك القرارات. كما طالبت الوزارة مجلس الأمن بقبول العضوية الكاملة لدولة فلسطين في الأمم المتحدة،و طالبت الدول الراعية للسلام التي لم تعترف بدولة فلسطين، الإقدام على هذه الخطوة التي اعتبرتها "تشكل حصانة لعملية السلام على أساس حل الدولتين، وتساعد في إنقاذه من الاستيطان".

وقالت الوزارة "في الأيام الأخيرة نشهد حالة من التسابق في الإدلاء بتصريحات عنصرية تنكر على الفلسطينيين حقوقهم، هذا ما عبّر عنه نتنياهو عندما أعلن أن الضفة الغربية (جزءا) من إسرائيل، ليدعم حزب الاتحاد القومي الإسرائيلي، في اعتماد خطة تقدم بها عضو الكنيست "بتسلئيل سموتريتش"، التي تدعو الى تهجير الفلسطينيين وضم الضفة الغربية".

واضافت " بالأمس أفاد وزير الحرب "ليبرمان" (عمليات البناء في يهودا والسامرة لم نشهد لها مثيل منذ العام 2000 وفي النصف الاول من العام الحالي تم المصادقة على 1400 وحدة وتسويق ما لايقل عن 10000 وحدة جديدة)، واعداً جمهوره بالمزيد من الخطط والموافقات لتعزيز الاستيطان في الأرض الفلسطينية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017