الأخــبــــــار
  1. تركيا: اتفقنا مع "الصحة العالمية" لدعم جرحى غزّة بـ1.2 مليون دولار
  2. ترامب: القمة مع كيم جون أون يمكن أن تتأجل
  3. مصرع طفلة ٥ سنوات جراء سقوط باب حديدي عليها في يطا
  4. إسرائيل تطالب الجنائية برفض الطلب الفلسطيني بفتح تحقيق في جرائمها
  5. قوات الاحتلال تعتقل 9 مواطنين من الضفة الغربية
  6. شبان تسللوا من غزة وتمكنوا من إحراق موقع للجيش الإسرائيلي قرب الحدود
  7. ناطق الاحتلال: إطلاق نار على سيارات للمستوطنين غرب رام الله ولا إصابات
  8. قوات الاحتلال تطلق قذيفة مدفعية ونيران الرشاشات شرق البريج
  9. استُدعي للمقابلة- الاحتلال يعتقل مواطنا من خانيونس على معبر بيت حانون
  10. مسلح يطلق النار على المارة بمدينة مارسيليا الفرنسية
  11. مصدر خاص:الرئيس اصيب بالتهاب رئوي وصحته تتحسن وبالمشفى يومين للاطمئنان
  12. عريقات: الرئيس بصحة جيدة ويتابع عمله حتى أثناء وجوده داخل المستشفى
  13. اندلاع حريق في كيبوتس "كيسوفيم" بفعل طائرة ورقية على حدود غزة
  14. محكمة اسرائيلية تتنظر غدا بطلب تشريح وتسليم جثمان الشهيد عويسات
  15. المالكي يسلم المدعي العام للجنائية الدولية غدا"إحالة الحالة في فلسطين"
  16. باراغواي تنقل سفارتها من تل ابيب الى القدس رسميا
  17. دار الإفتاء: مقدار صدقة الفطر للعام الجاري (8 شواقل)
  18. جون كيري ينتقد سياسة الانغلاق وتبادل الاتهامات في ادارة ترامب
  19. توغل محدود لاليات الاحتلال شرق غزة وشمال القطاع
  20. زوارق الاحتلال تفتح نيران رشاشاتها صوب مراكب الصيادين بغزة

المالكي يطالب الاتحاد الاوروبي وقف البيانات التي لا تخدم الفلسطينيين

نشر بتاريخ: 14/09/2017 ( آخر تحديث: 14/09/2017 الساعة: 18:28 )
رام الله- معا- طالب وزير الخارجية والمغتربين د.رياض المالكي الاتحاد الأوروبي بوقف إصدار البيانات والتصريحات التي لا تخدم الفلسطينيين ولا تُغير الوضع على الأرض.
وقال المالكي " نتوقع من الاتحاد الأوروبي مزيداً من الخطوات اللازمة فيما يخص البناء الاستيطاني والاستيلاء على الأرض الفلسطينية من قَبل حكومة اسرائيلية ماضية في تدمير مبدأ حل الدولتين وتتعامل فوق القانون دون وجود رادع"، معبراً عن أسفه من صمت المجتمع الدولي الذي يتغاضى عن تصرفات اسرائيل ومسلكها المخالف لكافة المواثيق والأعراف الدولية والقرارات الأممية والتي كان آخرها قرار 2334 الداعي لوقف النشاطات الإستيطانية في الأرض المحتلة، داعياً المحتمع الدولي أن يكون أكثر عدلاً وانصافاً">
هذا واستهجن المالكي الصمت الدولي حيال ذلك، مؤكداً رفض الشعب الفلسطيني أن يبقى رهينة نظام فصل عنصري يؤدي الى مزيد من الدمار.
جاء ذلك خلال استقبال وزير الخارجية والمغتربين د. المالكي في مقر الوزارة، اليوم الخميس، سفيرة جمهورية فنلندا لدى دولة فلسطين "آنا كايسا هيكينن" وتسلم نسخة من أوراق اعتمادها بحضور مساعد وزير الخارجية للشؤون الأوروبية السفيرة د.أمل جادو.
وتطرق المالكي الى سياسة الحكومة الإسرائيلية في الأرض المحتلة وتصريحات وزرائها اليمينيين والمنادية بمزيد من الاستيطان والبناء والمصادرة والتي كان آخرها تصريحات رئيس الوزراء نتنياهو التي قال فيها" أننا نبني لنبقى والمستوطنات ستبقى"، إضافة لتصريحات بينت وليبرمان الداعية للشيء نفسه، بل وأكثر من ذلك، سياسة الترانسفير التي أصبح يدعو لها الكثيرين من أقطاب حكومة اليمين الاسرائيلي.
وأطلع المالكي "هيكينن" على نتائج المباحثات مع الوفد الأمريكي للمنطقة، مؤكداً على أن الرئيس محمود عباس سيلتقي نظيره الأمريكي ترامب على هامش اجتماعات الجمعية العامة في نيويورك وسيستمع لوجهة النظر الأمريكية بخصوص الوضع الراهن، منوهاً" نحن ننتظر شيئاً من الإدارة الأمريكية"، إضافة إلى الوضع الراهن في المنطقة العربية.
من جانبها، أكدت "هيكينن" على أهمية أن يلعب المجتمع الدولي والاتحاد الأوروبي دوراً فاعلا لحماية وتطبيق مبدأ حل الدولتين وعلى أهمية توحيد شطري الوطن، هذا بالإضافة إلى تطرقها للعلاقات الثنائية بين دولة فلسطين وجمهورية فنلندا وخاصة في مجال التعليم، وعلى حرص الحكومة الفنلندية لتطوير برامجها في قطاع غزة وفي المناطق المصنفة "ج".
وفي سياق آخر، تسلّم الوزير المالكي نسخة من أوراق اعتماد رئيس مكتب تمثيل مملكة الدنمارك الجديد لدى دولة فلسطين "نتاليا فينبرغ" .
حيث رَحّب المالكي بـ"فينبرغ"، واطلعها على آخر التطورات السياسية في الأرض الفلسطينية، وتوجهات القيادة الفلسطينية على الصعيد الإقليمي والدولي لحشد الدعم لدولة فلسطينية وتوفير حماية دولية للشعب الفلسطيني جراء ممارسات الاحتلال الاسرائيلي اليومية، واستمرار إسرائيل بسياستها الإستيطانية المخالفة لكافة قرارات الشرعية الدولية وتدمر مبداً حل الدولتين.
واشار المالكي إلى الحراك الدبلوماسي الفلسطيني العربي لدعم الطلب الفلسطيني في مجلس الامن للحصول على دولة كاملة العضوية، مؤكدا على حرص القيادة الفلسطينية على إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة الفلسطيينة بالتنسيق مع مصر.
وعلى صعيد العلاقات الثنائية، شكر المالكي الدعم الذي تقدمه الدنمارك للشعب الفلسطيني، مشيرا الى أهمية تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين، والعمل على توسيع التعاون ليشمل الجانب السياسي ايضا من خلال المشاورات سياسية.
بدورها، اكدت "فينبرغ" على استمرار بلادها بتقديم الدعم للشعب الفلسطيني، وحرص بلادها على تحقيق السلام الشامل في المنطقة، مشددة على انها ستبذل المزيد من الجهود لتطوير العلاقات الثنائية وتطويرها في المجالات كافة.

واخيراً، تمنى المالكي لكل من "هيكينن" و"فينبرغ" التوفيق في مهامهما الجديدة لدى دولة فلسطين، مشيراً إلى أن وزارة الخارجية والمغتربين بكافة قطاعاتها على استعداد لتقديم التسهيلات كافة لانجاح مهامهما.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018