الأخــبــــــار
  1. الوفد الامني المصري في طريقه لرام الله للقاء وفد فتح
  2. قرار بدمج القنصلية الامريكية بالقدس بالسفارة
  3. بوتين: واشنطن تتحمل جزءا من المسؤولية عن اختفاء خاشقجي
  4. الفتياني: اجتماع لثوري فتح لمتابعة تطبيق قانون الضمان الاجتماعي
  5. وفد مصري رفيع المستوى يلتقي بعد قليل مع اسماعيل هنية
  6. للمرة الرابعة- تجديد الإداري بحق النائب خالدة جرار لمدة 3 أشهر
  7. ضبط مصنع كرتون لتغليف الدخان المزور في جنين
  8. مقتل 3 اسرائيليين بحادث سير على طريق البحر الميت
  9. موقع أمريكي: أبوظبي استخدمت مرتزقة أمريكيين لتنفيذ اغتيالات في اليمن
  10. اصابه شاب بالرصاص خلال مواجهات مع الاحتلال شرق عوريف
  11. الاحتلال يوزيع مناشير يحذر اهالي طولكرم من مساعدة منفذ عملية "بركان"
  12. اندلاع مواجهات بعد اعتداء مستوطنين على منازل المواطنين جنوب نابلس
  13. إصابتان إحداهما خطيرة في حادث سير شمال قطاع غزة
  14. جرافات الاحتلال تهدم منزلا من ثلاثة طوابق في البيرة يعود لعائلة مطرية
  15. الاحتلال يهدم منزلا في خربة أم المراجم جنوب نابلس
  16. الاحتلال يعتقل 10 مواطنين من الضفة الغربية
  17. مستوطنون يهاجمون منازل المواطنين في عوريف
  18. جيش الاحتلال يوصي بشن عملية عسكرية في غزة
  19. الرياض تنفي أن يكون رئيس الأركان السعودي التقى نظيره الإسرائيلي
  20. الشرطة والنيابة العامة تحققان في ظروف وفاة طفل 5 سنوات في الخليل

اكتشاف متحجرات عمرها 9.7 مليون سنة

نشر بتاريخ: 24/10/2017 ( آخر تحديث: 24/10/2017 الساعة: 18:06 )
بيت لحم - معا - اكتشف علماء الآثار في ألمانيا مجموعة من الأسنان المتحجرة عمرها 9.7 مليون سنة، ويعتقدون أنها يمكن أن تؤدي إلى "إعادة كتابة" تاريخ البشرية.

وعثر الباحثون على بقايا الأسنان من خلال غربلة الحصى والرمال في نهر الراين، بالقرب من بلدة إبلشيم.

وتقول الدراسة إن الأسنان المكتشفة تشبه تلك التي تنتمي إلى "Lucy"، وهو هيكل عظمي عمره 3.2 مليون سنة من سلف إنساني وجد في إثيوبيا.

ومع ذلك، فإنها لا تشبه الأنواع الأخرى التي عُثر عليها في أوروبا أو آسيا، ما يثير تساؤلات حول نظرية أصل الإنسان "خارج أفريقيا" (out-of-Africa).

وقال هربرت لوتز، مدير متحف ماينز للتاريخ الطبيعي ورئيس فريق البحث: "إنها أسنان قرد كما يبدو، وتشبه خصائصها الاكتشافات الإفريقية التي يقل عمرها عن 4 إلى 5 ملايين سنة من الحفريات المكتشفة في إبلشيم".

ورجح عمدة ماينز، في مؤتمر صحفي أُعلن فيه عن الاكتشاف، أن يجبر هذا الأمر العلماء على إعادة تقييم تاريخ الإنسان الأول.

وقال أكسل فون بيرج، عالم الآثار المحلية، إن النتائج الجديدة ستُدهش الخبراء. كما أضاف باحث آخر، أنه مع نشر أول ورقة بحثية "فإن العمل الحقيقي لاكتشاف الغموض"، سيكون مجرد البداية.

وعلى الرغم من وجود أدلة أحفورية وفيرة على أن القرود الكبيرة كانت تجوب أوروبا منذ ملايين السنين، إلا أنه لم تكن هناك حالات مؤكدة مرتبطة بالبشر.

ويقترح الإجماع العلمي الحالي أن البشر الحديثين نشأوا من شرق إفريقيا، في وقت ما بين 400 ألف و200 ألف سنة مضت، قبل توزعهم حول العالم منذ 70 ألف سنة.

الجدير بالذكر، أنه سيتم عرض الأسنان ابتداء من نهاية أكتوبر في معرض الولاية، قبل نقلها إلى متحف التاريخ الطبيعي في ماينز.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018