الأخــبــــــار
  1. الطائرات الاسرائيلية تستهدف بالصواريخ موقعا للجيش السوري
  2. انطلاق مظاهرة في حيفا تضامنا مع غزة
  3. مصادر معا:لقاء بين عزام الاحمد ورئيس مخابرات مصر وطروحات جدية للمصالحة
  4. فرنسا بطلا لكأس العالم لكرة القدم بعد الفوز على كرواتيا 4/ 2
  5. الرئيس عباس التقى بالرئيس السوداني عمر البشير في موسكو
  6. طائرة حربية دون طيار تقصف مطلقي الطائرات الورقية شرقي بيت حانون
  7. "الكابينيت"يفوض الجيش بالرد على كل طائرة ورقية وبالون حارق يطلق من غزة
  8. اسرائيل كاتس يحمل ليبرمان المسؤولية عن الفشل امام معادلة غزة
  9. نتنياهو لن نوافق على وقف إطلاق النار في ظل استمرار إطلاق البالونات
  10. الاحتلال يشرع بهدم عدد من المنازل بخربة المراجم جنوب دوما بنابلس
  11. الخارجية تُدين العدوان على غزة وتعتبره محاولة لتمرير المشاريع التصفوية
  12. اصابتان بقصف اسرائيلي استهدف مطلقي الطائرات الورقية شمال قطاع غزة
  13. وزير جيش الاحتلال: إذا لم تستخلص حماس العبر فسوف تدفع ثمنا باهظا
  14. الاحتلال يعتقل 7 مواطنين خلال اقتحام مخيم الجلزون
  15. 9 اصابات بالرصاص الحي والمطاطي المغلف بمواجهات مخيم الجلزون
  16. الاحتلال يعتقل شقيقين من بلدة برطعة جنوب غرب جنين
  17. 3 اصابات بالرصاص الحي بمخيم الجلزون
  18. الاحتلال ينصب بوابة جديدة على مدخل قرى الخان الاحمر
  19. استشهاد احمد منصور حسان ونجله الطفل لؤي احمد منصور حسان في قصف على غزة
  20. استشهاد مواطنين واصابة ثالث بجراح خطيرة عند برج الوحدة بغزة

لماذا لا يستيقظ الإنسان على صوت شخيره؟

نشر بتاريخ: 21/11/2017 ( آخر تحديث: 22/11/2017 الساعة: 11:54 )
بيت لحم- معا- بعد يوم طويل وشاق سواء في العمل أو على مقاعد التحصيل الدراسي، يعود الكثير منا متعبا إلى المنزل ويكون بحاجة لشحن طاقته من جديد، وأفضل طريقة لذلك، هي الحصول على قسط وافر من النوم تتراوح مدته بين 6 و8 ساعات، حتى يستريح الجسم وتتمكن بالتالي مختلف وظائفه من العمل مجددا.

بيد أن التمتع بالنوم قد يكون مصدر إزعاج لمن يتقاسم معنا حياتنا خصوصا، عندما يرتفع صوت الشخير طوال الليل ويحول دون نومهم. لكن يلاحظ أن الشخص الذي يشخر لا يستيقظ من نومه رغم ارتفاع صوت شخيره، الذي قد يمتد لساعات ما يطرح عدة تساؤلات بهذا الخصوص.

وفي هذا الصدد ذكر موقع "بيغ ف.م" الألماني أنه رغم إدراك الأذن للضجيج الصادر عن الشخص الذي يشخر، غير أن الدماغ لا يصنفه كإشارة تهديد أو إزعاج ويسمح بالتالي للشخص الذي يشخر بمواصلة النوم رغم تسببه في إزعاج الأخرين.

وكانت دراسة سابقة عن الشخير أصدرتها جامعة "سيملويس" في بودابست قد توصلت إلى أن حوالي 60 بالمئة من الرجال، يبدأوا في الشخير ليلا، في حين أشارت الدراسة إلى أن نسبة النساء اللائي يشخرن تصل إلى 41 بالمئة، منهن 20 بالمئة بصوت مرتفع.

هل من طريقة للعلاج؟

ويمكن أن تؤدي مجموعة من الأسباب إلى الشخير أثناء الليل مثل التعرض لنزلة برد أو الحساسية. بالإضافة إلى التهاب الجيوب الأنفية وانحناء الحاجز الأنفي. كما أن زيادة الدهون في الحلق وارتفاع الوزن من أسباب الشخير، حسب ما أشار إليه موقع "نيت دكتور" الألماني.

هناك بعض الأمور التي تساعد على علاج الشخير من بينها فقدان الوزن والحد من المشروبات الكحولية في المساء والإقلاع عن التدخين والاستغناء عن الحبوب المنومة، وفقا لموقع "أونميدا" الألماني الطبي.(dw)

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018