الأخــبــــــار
  1. الحكومة الإسرائيلية تؤيد مشروع قانون الإعدام لفلسطينيين
  2. الأمن والمخابرات السوداني: مستعدون لتنفيذ قرار البشير بحماية القدس
  3. غاباي: لقد فقدنا الردع تجاه حماس عندما تم تعيين ليبرمان وزيرا للجيش
  4. فرنسا: اذا جدد ترامب علمية السلام في الشرق الاوسط فإننا ندعمه
  5. أردوغان: سنفتح سفارتنا في القدس الشرقية عاصمة دولة فلسطين خلال أيام
  6. مذكرة تفاهم لتسهيل دخول المنتجات الفلسطينية لاسواق اندونيسيا
  7. ثلاث اصابات برصاص الاحتلال شرق جباليا بعد تجدد المواجهات
  8. قيادة حركة فتح في رام الله تدعو لاستمرار التصعيد والنفير
  9. موظفو غزة يطردون موظفي حكومة الوفاق من مقر وزارة الثقافة بغزة
  10. تشكيل وفد وزاري عربي مصغر للتصدي للإعلان الأميركي بشأن القدس
  11. "الميزان" يطالب بفتح تحقيق فوري في جريمة قتل أبو ثريا
  12. مستوطنون يجرفون أكثر من 500 دونم في عوريف جنوب نابلس
  13. اصابات بالاختناق خلال مواجهات اندلعت في العروب
  14. اعتقال شاب بحوزته عبوة ناسفة حاول الدخول إلى محكمة سالم قرب جنين
  15. فتح : ترامب استبدل صفقة العصر بجريمة العصر
  16. نيجيري يطعن دنماركيين اثنين في ليبرفيل ردا على قرار ترامب بشان القدس
  17. مجلس الأمن ينظر في مشروع قرار يرفض اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل
  18. أردوغان يدعو مجلس الأمن والأمم المتحدة للقيام بما يلزم حيال القدس
  19. يلدريم: قنصليتنا في القدس تضطلع بمهام سفارة لدى فلسطين
  20. قوات الاحتلال تعتقل طفل 6 سنوات في مخيم الجلزون

العمل الزراعي يطلع وفدا دبلوماسيا على الأوضاع في الأغوار

نشر بتاريخ: 23/11/2017 ( آخر تحديث: 23/11/2017 الساعة: 10:45 )
نابلس- معا- أطلع اتحاد لجان العمل الزراعي وفداً من البعثات الدبلوماسية لدول ألمانيا، فرنسا وبريطانيا خلال جولة نفذها في الأغوار الشمالية أمس، على ممارسات الاحتلال التي تزداد وتيرتها هناك والتي كان آخرها هدم منشآت زراعية ومنازل للمواطنين في قريتي الجفتلك وفروش بيت دجن.

وكانت الجولة شملت زيارة ميدانية للاطلاع على أنشطة مشروع الدفاع عن حقوق الفلسطينيين في الأرض والمياه في قرية الجفتلك وقرية بردلة في الأغوار الشمالية، الذي ينفذه العمل الزراعي بالتعاون والشراكة مع مؤسسة ميديكو الدولية وبتمويل من الخارجية الألمانية.
وتم إطلاع الوفد على التطورات الجديدة حول أزمة المياه التي تفتعلها سلطات الاحتلال بين الحين والآخر كسياسة ممنهجة لتفريغ الأغوار من محتواها الفلسطيني.

واختتمت الجولة باطلاع الوفد على سياسة التهجير القسري الذي تتعرض له تجمعات عين الحلوة وأم الجمال في منطقة المالح في محافظة طوباس، حيث تتعرض هذه المنطقة منذ بداية تشرين الثاني 2017 لقرارات عسكرية هدفها تهجير السكان، كأوامر الهدم ووضع اليد بحجة أنها مناطق عسكرية، الأمر الذي سيعرض أكثر من 30 عائلة تقطن في هذه المنطقة منذ أكثر من 50 عاماً لخطر التشرد الذي ستزيد ظروفه سوء الظروف الجوية الحالية.

وناشد المزارعون واللجان الزراعية وممثليهم حكومات هذه البعثات الدبلوماسية للضغط على حكومة الاحتلال للاعتراف بحقوق الفلسطينيين في الوصول إلى أراضيهم ومواردهم المائية، التي تضمن وجودهم وبقائهم في أرضهم كحق كفلته القوانين والمواثيق الدولية لأي شعب يرزح تحت الاحتلال.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017