الأخــبــــــار
  1. الخارجية: جريمة اغتيال أبو ثريا مكانها المحكمة الجنائية الدولية
  2. مصر تواصل فتح معبر رفح لليوم الثالث على التوالي
  3. المالكي: سنرد على الفيتو الأمريكي بالتوجه للجمعية العامة
  4. فتح تدعو للمشاركة بمسيرة الغضب الاربعاء صوب حاجز قلنديا
  5. مصرع مواطن 78 عاما في حادث سير وسط قطاع غزة
  6. توغل محدود لآليات الاحتلال شرق رفح
  7. ماكرون: فبراير المقبل شهر القضاء على "داعش" نهائيا
  8. قوات الاحتلال تعتقل 15 مواطنا في الضفة وتقصف مواقعا في غزة
  9. الحكومة الإسرائيلية تؤيد مشروع قانون الإعدام لفلسطينيين
  10. الأمن والمخابرات السوداني: مستعدون لتنفيذ قرار البشير بحماية القدس
  11. غاباي: لقد فقدنا الردع تجاه حماس عندما تم تعيين ليبرمان وزيرا للجيش
  12. فرنسا: اذا جدد ترامب علمية السلام في الشرق الاوسط فإننا ندعمه
  13. أردوغان: سنفتح سفارتنا في القدس الشرقية عاصمة دولة فلسطين خلال أيام
  14. مذكرة تفاهم لتسهيل دخول المنتجات الفلسطينية لاسواق اندونيسيا
  15. ثلاث اصابات برصاص الاحتلال شرق جباليا بعد تجدد المواجهات
  16. قيادة حركة فتح في رام الله تدعو لاستمرار التصعيد والنفير
  17. موظفو غزة يطردون موظفي حكومة الوفاق من مقر وزارة الثقافة بغزة
  18. تشكيل وفد وزاري عربي مصغر للتصدي للإعلان الأميركي بشأن القدس
  19. "الميزان" يطالب بفتح تحقيق فوري في جريمة قتل أبو ثريا
  20. مستوطنون يجرفون أكثر من 500 دونم في عوريف جنوب نابلس

الحرج يقتل الآلاف!

نشر بتاريخ: 28/11/2017 ( آخر تحديث: 28/11/2017 الساعة: 21:00 )
بيت لحم- معا- حذر مسؤولون صحيون من أن آلاف الأشخاص يموتون دون داع، جراء سرطان الأمعاء لأنهم يشعرون بالحرج الشديد للقيام بالفحص.

وتظهر الأرقام الجديدة أن 41% من الأشخاص الذين تجاوزوا سن الستين تجاهلوا دعواتهم للمشاركة في البرنامج الوطني لفحص سرطان الأمعاء، العام الماضي.

وحذرت الصحة العامة في إنكلترا من أن الحرج هو السبب الرئيس في عدم المشاركة في البرنامج وعدم إجراء الفحص.

ويتطلب برنامج الفحص الذي يستهدف الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 60 و74 عاما، تقديم عينة من البراز وإرسالها إلى المختبر في كيس محكم الإغلاق، ويتعين على كل شخص من هذه الفئة العمرية إجراء هذا الفحص كل سنتين.

إلا أن 45% من الرجال و40% من النساء لم يقوموا بإجراء الفحص، وتعد المشاركة في هذا البرنامج هي الأقل من بين البرامج المخصصة لفحوصات أمراض السرطان.

وحث المسؤولون على تشجيع أفراد الأسرة للرجال الأكبر سنا على "التغلب على أي إحراج" وإرسال عينات للاختبار، حيث قال البروفسور آن ماكي، مدير قسم الرعاية الصحية إن "الرجال على وجه الخصوص هم الأقل مشاركة في هذه الفحوصات، لذلك نحن نطلب من الأطفال والأحفاد تشجيعهم على القيام بذلك"، موضحا أن "الحرج من إعطاء العينات لفحصها قد تسبب في الآلاف من الوفيات التي يمكن تجنبها".

ويعد سرطان الأمعاء رابع أكثر أنواع السرطان انتشارا في بريطانيا، حيث يسجل إصابة 41 ألف حالة سنويا، وهو السبب الثاني لوفيات السرطان، إلا أنه في حال تم الكشف عن سرطان الأمعاء في وقت مبكر فإنه يمكن علاجه.

(روسيا اليوم)

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017