الأخــبــــــار
  1. وزير الخارجية يطلب اجتماعا عاجلا للجمعية العامة للأمم المتحدة
  2. الرئاسة تدين الفيتو الامريكي وتعتبره استهتارا بالمجتمع الدولي
  3. المندوب الفرنسي في مجلس الامن: فرنسا تأسف للفيتو الأمريكي
  4. الولايات المتحدة تستخدم حق النقض ضد مشروع القرار المصري بشأن القدس
  5. الرئيس يوقع22اتفاقية ومعاهدة دولية تعزز من الشخصية الاعتبارية لفلسطين
  6. الرئيس: الولايات المتحدة تتبنى العمل الصهيوني
  7. الرئيس: سنتوجه للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة
  8. الرئيس في اجتماع القيادة: إعلان ترامب لا يحمل أي شرعية
  9. الرئيس: سنتخذ اجراءات قانونية وسياسية ودبلوماسية ضد إعلان ترمب
  10. الثوري يقرر تشكيل قيادة عمل ميداني لتنفيذ القرارات وفق متطلبات المرحلة
  11. هايلي:نقل السفارة للقدس لا يعني اعترافنا بها كعاصمة وسننتظر المفاوضات
  12. هايلي بمجلس الامن: امريكا ستعترض على قرار القدس وستمارس الفيتو
  13. مجلس الامن: الاستيطان يقوّض فرص اقامة دولة فلسطينية
  14. بدء جلسة مجلس الامن للنظر في مشروع قرار بشأن القدس
  15. اسرائيل: اطلاق نار باتجاه حافلة مستوطنين قرب بيت امر شمال الخليل
  16. الرئيس لرؤساء الكنائس: هذه البلاد بلادنا وسنبقى يد واحدة
  17. مصرع 4 أشخاص بحريق في شقة بحي للمتدينين اليهود في نيويورك
  18. الحمد الله: قرار أميركا لن يعطي أية شرعية لإسرائيل
  19. اصابة فتاة بحروق اثر حريق شب في منزلها بغزة
  20. الخارجية: جريمة اغتيال أبو ثريا مكانها المحكمة الجنائية الدولية

ارتفاع عدد الحالات المرضية الصعبة داخل السجون

نشر بتاريخ: 29/11/2017 ( آخر تحديث: 03/12/2017 الساعة: 08:27 )
رام الله- معا- كشف تقرير صادرعن هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الأربعاء، عن ارتفاع عدد الحالات المرضية الصعبة بين صفوف الأسرى والمعتقلين، حيث تطورت الحالات الصحية للعديد منهم من متوسطة إلى خطيرة جداً، بسبب استمرار سياسة الاستهار الطبي المتعمد بحقهم من قبل إدارة السجون الإسرائيلية، فغالبيتهم يعانون من أمراض مزمنة وبحاجة لعلاج فوري، والبعض منهم مرت عليه سنوات وهو ينتظر تحديد موعد لإجراء عملية جراحية له.

وبينت الهيئة في تقريرها أنه من خلال مراقبة الأوضاع الصحية للأسرى والمعتقلين، اتضح أن مستوى العناية الصحية سيء للغاية، فهو شكلي وشبه معدوم بدليل شهادات وشكاوى الأسرى المرضى التي يروون من خلالها ما يتعرضون من أساليب تعذيب جسدي ونفسي ممنهجة تؤدي لإضعاف أجساد الكثير منهم يوماً بعد يوم.

وفي هذا السياق، أوضح محامي الهيئة معتز شقيرات أن العدد الحالي للأسرى المرضى القابعين في عيادة سجن الرملة 15 أسير، حيث تُصنف حالاتهم بأنها الأصعب بين الأسرى في سجون الاحتلال، وهم : محمد أبراش، وخالد شاويش، ومنصور موقدة، ومعتصم رداد، وأيمن الكرد، ويوسف نواجعة، وأشرف أبو الهدى، وناهض الأقرع، وعزت تركمان، وصالح عمر عبد الرحيم صالح، وعصام الأشقر، ومحمد أبو خضر، وعبد العزيز عرفة، وسامي أبو دياك، وأحمد المصري.

كما ورصدت الهيئة في تقريرها حالة الأسير المريض عزمي نفاع (23 عاماً) من مدينة جنين، والذي أُصيب أثناء اعتقاله بوجه ويديه ما أدى إلى تفتت الفك العلوي وتشوه الشفة العليا، كما وتقطعت أوتار الأصابع لديه ولا يستطيع تحريكها، وهو بحاجة لإجراء عدة عمليات، لكن إدارة سجن "الجلبوع" لا زالت تماطل وترفض حتى اللحظة تعيين موعد له ليقوم باجراء العمليات الجراحية اللازمة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017