عـــاجـــل
جرافات الاحتلال تهدم منزلا من ثلاثة طوابق في البيرة يعود لعائلة مطرية
الأخــبــــــار
  1. جرافات الاحتلال تهدم منزلا من ثلاثة طوابق في البيرة يعود لعائلة مطرية
  2. الاحتلال يهدم منزلا في خربة أم المراجم جنوب نابلس
  3. الاحتلال يعتقل 10 مواطنين من الضفة الغربية
  4. مستوطنون يهاجمون منازل المواطنين في عوريف
  5. جيش الاحتلال يوصي بشن عملية عسكرية في غزة
  6. الرياض تنفي أن يكون رئيس الأركان السعودي التقى نظيره الإسرائيلي
  7. الشرطة والنيابة العامة تحققان في ظروف وفاة طفل 5 سنوات في الخليل
  8. بريطانيا تدعو إسرائيل إلى عدم هدم الخان الأحمر
  9. رئيس المخابرات المصرية يلغي زيارته لفلسطين المقررة غدا
  10. قوات الاحتلال تعتقل الاسير المحرر رزق صلاح من بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  11. إسرائيل تنصب بطارية إضافية من منطومة القبة الحديدية في بئر السبع
  12. نتنياهو: ننظر بخطورة لهجمات غزة وإسرائيل سترد بقوة كبيرة إذا لم تتوقف
  13. 30 مستوطنا يعتدون على عائلة بقرية برقة في نابلس
  14. الاحتلال يعتقل الزميل الصحفي أمجد عرفة ببلدة سلوان
  15. الاحتلال يعتقل صحفيا مقدسيا
  16. 30 مستوطنا يعتدون على عائلة بقرية برقة في نابلس
  17. الكابينت الاسرائيلي يجتمع بعد ظهر اليوم لبحث التصعيد الاخير بالقطاع
  18. الحكومة تدين التصعيد الاسرائيلي ضد غزة
  19. اعتقال فتاة واصابة 3 آخرين خلال مواجهات في الخان الاحمر

الكشف عن فحوى ملف"المصالحة المجتمعية"

نشر بتاريخ: 04/12/2017 ( آخر تحديث: 04/12/2017 الساعة: 10:42 )

غزة-خاص معا - بانتظار ما اصطلحت عليه الاطراف "تمكين الحكومة في غزة" فان ملفات عديدة تنتظر نبشها, منها على سبيل المثال لا الحصر " المصالحة المجتمعية".

وعلى الرغم من قيام الامارات العربية برعاية صلح اجتماعي في قطاع غزة بين ما يقارب 40 عائلة فلسطينية فقدت احد ابنائها خلال احداث الانقسام الفلسطيني، الا ان الكثير من العائلات مازالت تنتظر تحقيق المصالحة حتى تتمكّن الحكومة من العمل حتى تباشر لجان المصالحة المجتمعية التي انبثقت من القاهرة في العام 2011 عملها.

وكشف إبراهيم أبو النجا رئيس لجنة المصالحة المجتمعية أنهم انهوا كافة التشكيلات والأعمال الخاصة باللجنة وتبقى فقط بسط الحكومة نفوذها على القطاع لتفتح حسابات خاصة للمتضررين.

وقال ابو النجا لمراسلة "معا":" لن يكون هناك ملف على حساب الآخر, المصالحة المجتمعية جزء من خمسة ملفات هي"المنظمة، الحكومة, الأمن، الانتخابات".

وفي معرض رده على سؤالنا هل يتوفر المال لدى الحكومة لدفع التعويضات الخاصة للمتضررين ضمن ملف" المصالحة المجتمعية" أكد ابو النجا أنه لا يتوفر المال لدى الحكومة, ولكن هناك جهات استعدت لتقديمه مثل مؤسسة الرئيس الراحل نيلسون منديلا ومؤسسة الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر والمغرب.

غير انه قال ان الجامعة العربية استعدت بأن تتحرك في اتجاهات عديدة لتأمين المبلغ ويبقى للحكومة دور في التحرك باتجاه القوى والجهات التي يمكن أن تقدم لها شيئا لصندوق المصالحة المجتمعية.

وحول المبالغ التي دفعتها الامارات لبعض العائلات في قطاع غزة اكد ابو النجا :"لا دخل لنا بها ولا نتعامل بهذه الطريقة" مشددا أن المصالحة المجتمعية ليست قضية بسيطة لأنها تحتاج الى إنهاء جذور المشكلة .

وتابع:"المصالحة المجتمعية قضية كبيرة وليست قضية أن تأخذ بعض الجهات المتضررة المال وتنتهي" .

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018