الأخــبــــــار
  1. الحكومة الإسرائيلية تؤيد مشروع قانون الإعدام لفلسطينيين
  2. الأمن والمخابرات السوداني: مستعدون لتنفيذ قرار البشير بحماية القدس
  3. غاباي: لقد فقدنا الردع تجاه حماس عندما تم تعيين ليبرمان وزيرا للجيش
  4. فرنسا: اذا جدد ترامب علمية السلام في الشرق الاوسط فإننا ندعمه
  5. أردوغان: سنفتح سفارتنا في القدس الشرقية عاصمة دولة فلسطين خلال أيام
  6. مذكرة تفاهم لتسهيل دخول المنتجات الفلسطينية لاسواق اندونيسيا
  7. ثلاث اصابات برصاص الاحتلال شرق جباليا بعد تجدد المواجهات
  8. قيادة حركة فتح في رام الله تدعو لاستمرار التصعيد والنفير
  9. موظفو غزة يطردون موظفي حكومة الوفاق من مقر وزارة الثقافة بغزة
  10. تشكيل وفد وزاري عربي مصغر للتصدي للإعلان الأميركي بشأن القدس
  11. "الميزان" يطالب بفتح تحقيق فوري في جريمة قتل أبو ثريا
  12. مستوطنون يجرفون أكثر من 500 دونم في عوريف جنوب نابلس
  13. اصابات بالاختناق خلال مواجهات اندلعت في العروب
  14. اعتقال شاب بحوزته عبوة ناسفة حاول الدخول إلى محكمة سالم قرب جنين
  15. فتح : ترامب استبدل صفقة العصر بجريمة العصر
  16. نيجيري يطعن دنماركيين اثنين في ليبرفيل ردا على قرار ترامب بشان القدس
  17. مجلس الأمن ينظر في مشروع قرار يرفض اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل
  18. أردوغان يدعو مجلس الأمن والأمم المتحدة للقيام بما يلزم حيال القدس
  19. يلدريم: قنصليتنا في القدس تضطلع بمهام سفارة لدى فلسطين
  20. قوات الاحتلال تعتقل طفل 6 سنوات في مخيم الجلزون

النضال الشعبي تدعو لتكثيف جهود المصالحة

نشر بتاريخ: 06/12/2017 ( آخر تحديث: 06/12/2017 الساعة: 18:07 )
غزة - معا - اكد محمود الزق سكرتير جبهة النضال الشعبي الفلسطينى على تكثيف جهود المصالحة الساعية لانهاء الانقسام، مثمنا الجهد المصري الذي يتسم بالإصرار على الوجود الفعلي في قطاع غزة لمواصلة مسيرة المصالحة وتذليل العقبات التي تبرز في طريقة تمكين حكومة الوفاق من ممارسة صلاحياتها في قطاع غزة.

كما رحب الزق بحضور الحكومة غدا برفقة المصريين ووفد فتح الى قطاع غزة.

واضاف بان أي حكومة مهما كانت لا يمكن ان تمارس مهامها دون ان تمتلك القدرة على ان تكون عنوان للجباية المالية حتى تتمكن من الايفاء بالتزاماتها اتجاه موظفيها ووزاراتها وفي نفس الوقت ان تشكل مرجعية لكافة الاجهزة الامنية الحكومية حتى تستطيع توفير الامن المجتمعي للمواطنين.

واوضح بان للمصالحة الوطنية استحقاقات يجب توفير جهوزية لدفعة حتى تستطيع ان نلتقي جميعا في منتصف الطريق حتى تتمكن من اعادة الوحدة لشعبنا كما في لحظة نحتاج فيها لوحدة الموقف ووحدة الفعل الميداني رفضا للأجراء الامريكي الداعي بالاعتراف بالقدس كعاصمة لإسرائيل.

كما دعا كافة القوى لاعتماد خطاب يتسم بتعزيز المشترك بيننا والابتعاد عن مفردات تظهير التباين وتقفز عن مفردات تعبر عن وحدة المصير والقضية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017