الأخــبــــــار
  1. ترامب: لن أدمر الاقتصاد العالمي بالتشدد تجاه السعودية
  2. منفذ عملية الطعن ببيت جالا قام بتسليم نفسه للجيش عند حاجز بيت لحم
  3. ترامب: سنبقى شركاء للسعودية لضمان مصالحنا ومصالح إسرائيل
  4. طعن مستوطن في جيلو قرب بيت جالا وانسحاب المنفذ
  5. الشرطة تكشف ملابسات جريمة تهديد وابتزاز عبر تطبيق السناب شات في الخليل
  6. خالد البطش يدعو الرئيس لإرسال وفد من مركزية فتح غزة لإنهاء الانقسام
  7. حمدلله يلتقي "التنسيقي" للنقابات: لا الزامية بالتسجيل للضمان حتى 15/1
  8. استشهاد عبدالرحمن أبوجمل متأثرا بجراح اصيب بها بحجة تنفيذ طعن قبل ايام
  9. الشرطة الإسرائيلية توصي بتقديم وزير داخليتها للمحاكمة
  10. الاحتلال يعتقل 14 مواطنا من الضفة والقدس
  11. هآرتس:الكنيست صادق بالقراءتين على مشروع "قانون" توسيع الاستيطان بسلوان
  12. الطقس:منخفض جوي وأمطار مصحوبة بعواصف رعدية يبدأ يوم الخميس لمدة 4 ايام
  13. القناة 11 الاسرائيلية: اتصالات لزيارة نتنياهو لدولة اسلامية شرق اوسطية
  14. جرافات الاحتلال تقتلع 500 شجرة نخيل في منطقة حجلة والزور شرق اريحا
  15. ميلادينوف: على جميع الأطراف بغزة ان تخفف من التصعيد للتوصل إلى سلام
  16. الاحتلال يمول اقامة مسار سباق سيارات استيطاني قرب فصايل
  17. ثمّن دور نظمي مهنا- الاحتلال احتجز الداية عدة ساعات على معبر الكرامة
  18. توغل محدود شرق المغازي وإطلاق نار على الصيادين شمال قطاع غزة
  19. مقتل 4 من بينهم ضابط شرطة في إطلاق نار في شيكاغو
  20. الاحتلال يعتقل مرافق الرئيس الراحل ابوعمار

النضال: قرار ترامب انتقال أمريكي نحو شراكة فعلية مع الاحتلال

نشر بتاريخ: 07/12/2017 ( آخر تحديث: 07/12/2017 الساعة: 10:33 )
طولكرم- معا- أكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في محافظة طولكرم، على أن خطاب الرئيس الامريكي دونالد ترامب، أن خطاب الرئيس الأمريكي الأرعن والمتصهين بغاية الخطورة، وهذا الخطاب الفاشي يشكل انتقالاً أمريكياً نحو شراكة فعلية مع الاحتلال، وإنهاء أي دور لها في عملية السلام.
ودعت الجبهة المجتمع الدولي لترجمة اعترافه بدولة فلسطين دولة تحت الاحتلال، وتوحيد الصف الفلسطيني لمواجهة أمريكا وإسرائيل.

وفيما يلي نص البيان:"
يا جماهير شعبنا :

إن خطاب الرئيس الأمريكي الأرعن والمتصهين بغاية الخطورة ، وهذا الخطاب الفاشي يشكل انتقالاً أمريكياً نحو شراكة فعلية مع الاحتلال ، وإنهاء أي دور لها في عملية السلام ، وأن المرحلة الانتقالية قد انتهت بكل التزاماتها ، وندعو المجتمع الدولي لترجمة اعترافه بدولة فلسطين دولة تحت الاحتلال ، وتوحيد الصف الفلسطيني بات مطلوباً لمواجهة أمريكا وإسرائيل ، وعلى العالم اجمع أن يتحمل مسؤولياته تجاه الجنون السياسي الأمريكي الذي سيفتح النار في المنطقة.

لم تعد الإدارة الأمريكية مؤهلة لرعاية عملية السلام ، والمطلوب موقف عربي حازم لمواجهة تداعيات القرار الأمريكي وآثاره العدوانية ، كما ندعو القمة الإسلامية لاتخاذ كل القرارات التي تحفظ مكانة القدس وترفض الموقف الأمريكي وأية تداعيات تنجم عنه.

إن كافة أبناء شعبنا في كافة أماكن تواجدهم يرفضوا هذا القرار الجائر والإرهابي ، وان إرادة أبناء شعبنا قادرة على مواجهته دفاعاً عن حقوقنا الوطنية.

في الوقت الذي يقف فيه شعبنا وحيداً أمام غطرسة وإجراءات الاحتلال من قتلٍ وتهويد فان شعبنا وعلى مدى قرنٍ من الزمن واصل نضاله الوطني من اجل الحرية وتقرير المصير بثوابت كانت القدس وستبقى بوصلةً لوحدة شعبنا وعاصمةً لدولتنا الفلسطينية ، وإننا ومن موقف المسؤولية الوطنية إذ ندعو في هذا الظرف لرص صفوفنا وتكريس وحدتنا الوطنية فعلاً لا قولا وتنفيذ اتفاقية المصالحة الوطنية ونناشد كل قوى وفعاليات شعبنا أن يكونوا أوفياء لدماء الشهداء وعذابات الأسرى .. أوفياء للقدس في هذه الأوقات العصيبة التي تقف بها الولايات المتحدة بوجه سافرٍ ضد حقوق شعبنا وتنكراً لقرارات الشرعية الدولية ، ومن هنا فإننا في جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في محافظة طولكرم ندعو لحراك سياسي وشعبي واسع تنديداً بالقرار الأمريكي الذي يعتبر القدس عاصمة لإسرائيل ، ونتوجه لقيادتنا الفلسطينية للعمل على قطع كافة اتصالاتها مع واشنطن ، وان دم جريح فلسطيني هو فوق أي اشتراطات لمواقف سياسية تمس حقوق شعبنا وان دورها في عملية السلام قد انتهى بعد هذا الإعلان الأسود بما يشكله كوعد لبلفور القرن الحالي ، ومع دعوتنا لأوسع مشاركة في الحراك الشعبي ضد قرارات الإدارة الأمريكية المنحازة للاحتلال في كافة عواصم ومدن الأمة العربية وعواصم العالم وان يكونوا في قلب القدس عاصمة للدولة الفلسطينية المستقلة .

الخزي والعار للإدارة الأمريكية المنحازة للاحتلال

فليسقط الاحتلال وسياسته الإرهابية والعنصرية

المجد للشهداء .. الحرية للأسرى

جبهة النضال الشعبي الفلسطيني

محافظة طولكرم

7/12/2017".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018