/* */
الأخــبــــــار
  1. شرطة الاحتلال تعتقل شابين من سلوان بعد الاعتداء عليهما
  2. الرئيس الفرنسي: لا بديل عن حل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني
  3. اسرائيل: اندلاع 12 حريقا في محيط غزة بفعل البالونات المشتعلة
  4. أبو ردينة:كلمة ترمب بالأمم المتحدةتعمق الخلافات وتبعد فرص تحقيق السلام
  5. ترامب: سنقدم المساعدات فقط للأطراف التي تحترم الولايات المتحدة
  6. ترامب: منظمة "أوبك" تنهب باقي دول العالم
  7. ترامب: لن نقع رهينة لأي عقليات أو روايات دينية فيما يتعلق بالقدس
  8. المحكمة الجنائية الدولية لا تملك اي سلطة او شرعية
  9. ترامب: ملتزمون بتحقيق السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين
  10. ترامب:النظام الإيراني لا يحترم جيرانه وينشر الدمار في الشرق الأوسط
  11. انطلاق أعمال الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بمشاركة الرئيس
  12. الاحتلال يعتقل منال الجعبري موثقة بتسليم في الخليل
  13. امين عام الامم المتحدة: حل الدولتين أصبح بعيد المنال
  14. "الكابنيت" يوعز بمواصلة العمليات العسكرية ضد سوريا
  15. الوقائي يضبط شرائح اتصالات اسرائيلية في بيت لحم
  16. النيابة: من يروج ويتاجر بالشرائح الإسرائيلية مرتكب جريمة بحسب القانون
  17. الاحتلال يجرف الطريق الرئيسي الواصل لقرية النبي صموئيل شمال غرب القدس
  18. الوزارة: الاتصالات تخسر مليار و300 مليون د بسبب الاتصالات الاسرائيلية
  19. وزارة الإعلام توحد الأثير يوم الخميس دعماً لخطاب الرئيس
  20. أبو ردينة: خطاب الرئيس قد يكون الفرصة الأخيرة للسلام

النائب ابو عرار:"خطة ريقب تعرض الاقصى لخطر حقيقي...".

نشر بتاريخ: 18/12/2017 ( آخر تحديث: 20/12/2017 الساعة: 09:23 )
القدس - معا - بعد الكشف "المقصود والموجه" اليوم الاثنين في صحيفة "يديعوت احرونوت" الاسرائيلية لخطة لوزيرة الثقافة والرياضة الاسرائيلية لرصد 250 مليون شيكل، لأعمال الحفر والتنقيب عن اساسات الهيكل، وغيرها من اعمال، في منطقة المسجد الاقصى والبلدة القديمة، حذّر النائب طلب ابو عرار عضو لجنة القدس في القائمة المشتركة من ان هذه الاعمال تخدم اجندات غريبة، والجمعيات يهودية المتطرفة، فالأقصى في خطر حقيقي، لان الاعمال هي حفريات جديدة ليس كما كان يدعى بأنها اعمال محافظة وتطوير للآثار، وإنما اعمال حفر وتنقيب عن اساسات الهيكل المزعوم، والذي يدّعى انها تحت الاقصى.

واضاف ابو عرار:" هذه خطة من اخطر الخطط التي كشف عنها، علما ان مثل هذه الخطط كانت سرية، وهناك اعمال حفر.

وزارة الثقافة رصدت 10 مليون شيكل لهذه الحفريات الخطرة، وهناك تطلع لإكمال المبلغ المطلوب وهو 250 مليون شيكل من فائض الميزانية، ومن المتوقع ان توافق عليه الحكومة.

علما ان الحكومة أوعزت لبناء خطة للحفر والتنقيب خلال اجتماع لها في احد الإنفاق تحت أسوار المسجد الاقصى.

هذه الخطة يجب ان تواجه محليا وعالميا، وعربيا، ويجب عدم الانتظار، لان المسجد الاقصى في خطر حقيقي يا أمة الاسلام.

علما ان ريغب عندما كانت رئيسة لجنة الداخلية في الكنيست كانت من مؤيدي تقسيم المسجد الاقصى زمانا ومكانا بين العرب واليهود، ومؤيدة لبناء كنيس داخل المسجد الاقصى، واليوم تستغل منصبها لأعمال حفر وتنقيب تحت اساسات المسجد الاقصى المبارك".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018