الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يعتقل 56 مواطنا من الضفة والقدس
  2. آليات الاحتلال تتوغل بشكل محدود على أطراف بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة
  3. ليبرمان يطالب بوقف نقل الأموال والوقود إلى غزة
  4. الاعلان عن استشهاد شاب من القدس بزعم تنفيذ عملية طعن
  5. جيش الاحتلال يغتال أشرف نعالوه منفذ عملية بركان بنابلس
  6. الاحتلال يعتقل والد وشقيق الشهيد البرغوثي
  7. الطقس: انخفاض على الحرارة وامطار على مختلف المناطق
  8. الرئيس يستقبل وفدا من اللجنة القطرية بالداخل
  9. قوات الاحتلال تحاصر منزل عمر البرغوثي في كوبر
  10. مصرع شخص اثر انفجار شاحنة في كفر قاسم
  11. إصابة شابين برصاص الاحتلال في كوبر شمال رام الله
  12. الاحتلال يطلق النار على شاب بالقدس
  13. الاحتلال يشن حملة اعتقالات واسعة بالقدس طالت 20 مواطنا
  14. جيش الاحتلال يعلن استشهاد الشاب صالح البرغوثي
  15. واشنطن رفضت طلب إسرائيل فرض عقوبات على لبنان
  16. "الإنتربول" تلغي ملاحقة القرضاوي
  17. الاحتلال يسلّم اخطارات بوقف البناء في أكثر من 20منزل في يعناتا بالقدس
  18. الاحتلال يعتدي على طلبة اللبن الشرقية ويعتقل طالبا
  19. اصابة طفل بجروح طفيفة جراء حادث دهس شرق بيت لحم
  20. أبو شهلا: سنحلُ كافة القضايا الخلافية حول الضمان خلال شهر ثم تطبيقه

الحلقة المفقودة في الإنتفاضة المنشودة

نشر بتاريخ: 20/12/2017 ( آخر تحديث: 20/12/2017 الساعة: 22:19 )
الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام
إذا تسير في شوارع المدن الفلسطينية، إذا تقف مع المتظاهرين وتستمع إلى أسئلتهم المباشرة. سوف تجد أن هناك حلقة مفقودة في السلسلة السياسية ( السياسية وليس الشعبية ) ولا أحد يعطي الإجابة عليها .

حركة فتح تريد هبة شعبية وانتفاضة وتريد مقاطعة أمريكا وقطع جميع الطرق على حكومة المستوطنين، لكنها حائرة في أمر السلطة، فماذا ستفعل بهذه الوزارات وهيئات الحكومة. حركة فتح لا تريد سلطة بلا سلطة ولا حكومة بلا حكم، ولكنها حملت هذه التركة ودفعت أثمانها مضاعفة !!

الأحزاب اليسارية تريد انتفاضة تبدأ بالتخلي عن اتفاقية اوسلو وتنتهي بحل السلطة في الضفة الغربية، وفي نفس الوقت تطالب بعودة السلطة الى قطاع غزة !!

ويريد اليسار خلع أمريكا وأن تكون روسيا راعيا للسلام، ولكن روسيا لا تريد أن تكون راعيا للسلام ولا تتخلى عن صديقتها اسرائيل !!!

الحركات الإسلامية تريد انتفاضة مسلحة ومعركة تحرير، لكنها تدرك أن الكفاح المسلح تقوده التنظيمات والكتائب المسلحة ولا يمكن توكيله للمدنيين وتلاميذ المدارس والعمال وربات المنازل !!

الجماهير الفلسطينية تريد الحرية والحكم الرشيد والعدالة الإجتماعية ولا تريد أن تذهب الى المعركة ضد أمريكا في حين يسافر أولاد المسؤولين للدراسة في أمريكا !!

هذه المرة، لا ينفع القفز عن البديهيات. ولا يفيد الهروب الى العناوين العامة والشعارات الهلامية. فهناك حلقة مفقودة، لا يمكن العثور عليها قبل أن يعرف المواطن بوضوح :

ماذا تريد القيادات ؟ وماذا تريد القوى والتنظيمات بالضبط ؟ هل هي انتفاضة عارمة أم حركة احتجاجية مستمرة ؟

ما هو الشعار السياسي ؟ ومن هم الأصدقاء ومن هم الأعداء ؟ وماذا لو اتضح ان حكومات عربية اتفقت مع ترامب على صفقة العصر ؟

ما هي الأدوات المتفق عليها ؟

ما هي الضمانات الثورية لانتفاضة عادلة ؟

والانتفاضة لا تقبل الفراغ ، فهي في صيرورة دائمة، ترسم نفسها، وتتشكل، وتمضي، ولا تنتظر .
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018