الأخــبــــــار
  1. اصابة جندي اسرائيلي بجراح بحجارة شبان مخيم الدهيشة ببيت لحم
  2. الجيش اللبناني: خمس طائرات اسرائيلية تخترق الاجواء اللبنانية
  3. الأمير وليام يبدأ الاثنين زيارة ملكية غير مسبوقة للأرض المقدسة
  4. إنقاذ أربعة أطفال من الغرق في خان يونس
  5. الحمد الله: نرفض المساس بالحريات ولا احد فوق القانون
  6. مستوطنون يقيمون حفلا في الحرم الابراهيمي بالخليل
  7. سكان تل الرميدة يعتصمون امام الحاجز رفضا لسياسة "الارقام" الاسرائيلية
  8. رسميا - فلسطين تنضم إلى منظمة حظر الأسلحة الكيماوية
  9. الاحتلال يغلق مدخل بيت عينون بالخليل
  10. الطقس: جو حار وارتفاع درجات الحرارة
  11. خبيران دوليان: الرعاية الصحية في غزة على حافة الانهيار
  12. دعوات للمشاركة في مسيرات "الوفاء للجرحى" اليوم الجمعة على حدود غزة
  13. الرئاسة تدين ممارسات المستوطنين الاستفزازية في الحرم الإبراهيمي الشريف
  14. إصابة امرأة واحراق اشجار زيتون باعتداء للمستوطنين في برقة شمال نابلس
  15. ليبرمان يصدر امرا باعتبار شركة صرافة بغزة "منظمة ارهابية"
  16. الإفراج عن الأسيرتين سعاد البدن وكاملة البدن من بيت لحم
  17. ترامب دعا الملك الأردني للقائه في البيت الأبيض يوم ٢٥ الشهر الجاري
  18. 5 إصابات بالرصاص الحي خلال مواجهات مع الاحتلال ببيت فجار جنوب بيت لحم
  19. طائرات الاستطلاع تستهدف مجموعة من الشبان قرب صوفا شرق رفح دون إصابات
  20. الملك عبدالله: بدون دولة فلسطينية لن يتحقق السلام

الحلقة المفقودة في الإنتفاضة المنشودة

نشر بتاريخ: 20/12/2017 ( آخر تحديث: 20/12/2017 الساعة: 22:19 )
الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام
إذا تسير في شوارع المدن الفلسطينية، إذا تقف مع المتظاهرين وتستمع إلى أسئلتهم المباشرة. سوف تجد أن هناك حلقة مفقودة في السلسلة السياسية ( السياسية وليس الشعبية ) ولا أحد يعطي الإجابة عليها .

حركة فتح تريد هبة شعبية وانتفاضة وتريد مقاطعة أمريكا وقطع جميع الطرق على حكومة المستوطنين، لكنها حائرة في أمر السلطة، فماذا ستفعل بهذه الوزارات وهيئات الحكومة. حركة فتح لا تريد سلطة بلا سلطة ولا حكومة بلا حكم، ولكنها حملت هذه التركة ودفعت أثمانها مضاعفة !!

الأحزاب اليسارية تريد انتفاضة تبدأ بالتخلي عن اتفاقية اوسلو وتنتهي بحل السلطة في الضفة الغربية، وفي نفس الوقت تطالب بعودة السلطة الى قطاع غزة !!

ويريد اليسار خلع أمريكا وأن تكون روسيا راعيا للسلام، ولكن روسيا لا تريد أن تكون راعيا للسلام ولا تتخلى عن صديقتها اسرائيل !!!

الحركات الإسلامية تريد انتفاضة مسلحة ومعركة تحرير، لكنها تدرك أن الكفاح المسلح تقوده التنظيمات والكتائب المسلحة ولا يمكن توكيله للمدنيين وتلاميذ المدارس والعمال وربات المنازل !!

الجماهير الفلسطينية تريد الحرية والحكم الرشيد والعدالة الإجتماعية ولا تريد أن تذهب الى المعركة ضد أمريكا في حين يسافر أولاد المسؤولين للدراسة في أمريكا !!

هذه المرة، لا ينفع القفز عن البديهيات. ولا يفيد الهروب الى العناوين العامة والشعارات الهلامية. فهناك حلقة مفقودة، لا يمكن العثور عليها قبل أن يعرف المواطن بوضوح :

ماذا تريد القيادات ؟ وماذا تريد القوى والتنظيمات بالضبط ؟ هل هي انتفاضة عارمة أم حركة احتجاجية مستمرة ؟

ما هو الشعار السياسي ؟ ومن هم الأصدقاء ومن هم الأعداء ؟ وماذا لو اتضح ان حكومات عربية اتفقت مع ترامب على صفقة العصر ؟

ما هي الأدوات المتفق عليها ؟

ما هي الضمانات الثورية لانتفاضة عادلة ؟

والانتفاضة لا تقبل الفراغ ، فهي في صيرورة دائمة، ترسم نفسها، وتتشكل، وتمضي، ولا تنتظر .
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018