الأخــبــــــار
  1. ملادينوف: صفقة تبادل الأسرى لا تزال بعيدة
  2. الاحتلال: شبانا اجتازوا السياج بمنطقة البريج واحرقوا عتادا قبل عودتهم
  3. شرطة بيت لحم تضبط اكثر من نصف كيلو من المخدرات قبل توزيعها
  4. نتنياهو يطلب من وزراء حكومته التوقف عن الإدلاء بتصريحات بشأن غزة
  5. قوات الاحتلال تعتقل10 مواطنين في الضفة
  6. شرطة رام الله تقبض على 27 فارا من وجه العدالة بقضايا ومذكرات قضائية
  7. الاحتلال يهدم منزلا وسلاسل حجرية في قرية دوما جنوب نابلس
  8. عشرات الجنود يقتحمون مخيم شعفاط والجرافات تتمركز عند الحاجز
  9. السيناتور غراهام: ثمة تفاهم واسع على فرض عقوبات على السعودية
  10. ترامب: لن أدمر الاقتصاد العالمي بالتشدد تجاه السعودية
  11. منفذ عملية الطعن ببيت جالا قام بتسليم نفسه للجيش عند حاجز بيت لحم
  12. ترامب: سنبقى شركاء للسعودية لضمان مصالحنا ومصالح إسرائيل
  13. طعن مستوطن في جيلو قرب بيت جالا وانسحاب المنفذ
  14. الشرطة تكشف ملابسات جريمة تهديد وابتزاز عبر تطبيق السناب شات في الخليل
  15. خالد البطش يدعو الرئيس لإرسال وفد من مركزية فتح غزة لإنهاء الانقسام
  16. حمدلله يلتقي "التنسيقي" للنقابات: لا الزامية بالتسجيل للضمان حتى 15/1
  17. استشهاد عبدالرحمن أبوجمل متأثرا بجراح اصيب بها بحجة تنفيذ طعن قبل ايام
  18. الشرطة الإسرائيلية توصي بتقديم وزير داخليتها للمحاكمة
  19. الاحتلال يعتقل 14 مواطنا من الضفة والقدس
  20. هآرتس:الكنيست صادق بالقراءتين على مشروع "قانون" توسيع الاستيطان بسلوان

مشروع تهويدي غرب ساحة البراق

نشر بتاريخ: 14/02/2018 ( آخر تحديث: 15/02/2018 الساعة: 16:58 )
القدس- معا- بدأت سلطات الاحتلال العمل بالطوابق العلوية للمشروع الاستيطاني التهويدي "بيت الجوهر- بيت هليبا" غرب ساحة البراق، على بعد نحو 200 متر غربي المسجد الأقصى المبارك، بواسطة ما يعرف بـ "صندوق إرث المبكى" وهي شركة حكومية تابعة مباشرة لمكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية.

وقامت سلطات الاحتلال في ساعة متأخرة من مساء أمس بنصب رافعة إنشائية وتجهيزات أخرى داخل حدود المكان المخصص لإقامة المشروع الاستيطاني.

وتسعى سلطات الاحتلال لتنفيذ المخطط على مساحة بنائية تصل إلى 2825 متر مربع، تضم طابقين فوق الأرض، طابق واحد تحت الأرض.

وحسب المخطط الذي كُشف عنه عام 2005 وصودق عليه بعد 10 سنوات، -والذي قدمته ما يسمى "شركة ترميم وتطوير الحي اليهودي" بدعم من بلدية الاحتلال في القدس-، سيحوي الطابق الأول من البناء غرف إدارية، ومركز تعليمي ودراسي، وصالة عرض وقاعة كبار الزوار وغرف للنظام وقاعة احتفالات ، بمساحة 740 مترا مربعا.

أما الطابق الثاني والذي تبلغ مساحته 765 مترا مربعا سيحوي قاعة مكتبة واسعة، وغرف تعليمية دينية، وغرف للمرشدين، وعلى سطح الطابق الثاني طابق مفتوح بمساحة وشرفة زجاجية "كالمطلة" ، تطلان مباشرة على حائط البراق والمسجد الأقصى والبلدة القديمة.

أما الطابق تحت الأرض المسمى "بالطبقة الأثرية" فستعرض فيه بقايا من الموجودات الأثرية ، بعد عمليات حفرية استمرّت لسنوات، يدعي الاحتلال أنها من فترة الهيكل الأولى والثاني المزعومين، ومساحته 1320 مترا مربعا.

وقال الشيخ عزام الخطيب مدير عام أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى، أن سلطات ومؤسسات الاحتلال عملت منذ فترة طويلة تحت الأرض لتنفيذ المشروع، ويوم أمس بدأت وعلى ما يبدو العمل بالطوابق العلوية.

وأضاف الشيخ الخطيب:" المشروع هو تغيير للمشهد في ساحة البراق ومخالف لكافة القوانين والأعراف الدولية، وهذا المشروع يقام على انقاض وقف المغاربة بعد هدمه عقب احتلال مدينة القدس عام 1976.

على بعد نحو 100 متر عن حائط البراق والحدود الغربية للمسجد الأقصى، في أقصى الجهة الشمالية الغربية من ساحة البراق – التي أقيمت على أنقاض حي المغاربة عام 1967- وفي المنطقة الفاصلة ما بين طرف حي المغاربة وحي الشرف، على مساحة نحو 1.84 دونما؛ يعتزم الاحتلال الإسرائيلي بواسطة ما يعرف بـ "صندوق إرث المبكى" وهي شركة حكومية تابعة مباشرة لمكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية، بناء مركز تهويدي/تلمودي.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018