/* */
الأخــبــــــار
  1. وقفة احتجاجية أمام الصليب الاحمر بغزة دعما للأسيرات في سجون الاحتلال
  2. هيئة مقاومة الجدار تعلن النفير العام لحماية الخان الاحمر
  3. أبو زهري: لن نعود إلى فكرة اللجنة الإدارية مطلقا
  4. ايران تهدد بالرد على منفذي جريمة "الاهواز"
  5. عريقات يدعو لنشر قاعدة بيانات الشركات العاملة في المستوطنات
  6. المعارضة الإسرائيلية تهاجم نتنياهو على ضوء الاتهامات الروسية لإسرائيل
  7. روسيا: الادعاء بمغادرة طائرات إسرائيل لسوريا قبل إسقاط "إيل 20" أكاذيب
  8. إسرائيل: سنواصل عملياتنا في سوريا حتى بعد حادثة سقوط الطائرة الروسية
  9. موسكو:إسرائيل استخدمت الطائرة الروسية درعا واقيا أمام الدفاعات السورية
  10. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفة
  11. اليوم- تشريح جثمان الشهيد محمد الريماوي بحضور طبيب فلسطيني
  12. وزير إسرائيلي: سنواصل هجماتنا ضد إيران في سوريا
  13. الاحتلال يعتقل أمين سر حركة فتح في بلدة العيسوية بمدينة القدس
  14. الاحتلال يمنع الوزير صيدم من الدخول لبيت إكسا لتفقد المسيرة التعليمية
  15. اصابات في مواجهات مع الاحتلال على الحدود الشرقية لقطاع غزة
  16. طائرات الاحتلال تقصف مجموعة شبان شمال قطاع غزة
  17. رياض المالكي: ايرلندا تعهدت تحويل 7 مليون دولار للسلطة
  18. الوفد المصري يغادر القطاع بعد ساعات من اجتماعه مع قادة حماس
  19. اصابة 3 مواطنين جراء حادث سير على مدخل النصيرات وسط قطاع غزة
  20. ارتفاع عدد الوفيات في حادث السير في نابلس الى اثنين

عريقات: القرارات الإسرائيلية انتهاك لحرمة الكنائس

نشر بتاريخ: 26/02/2018 ( آخر تحديث: 26/02/2018 الساعة: 14:43 )
أريحا- معا- أكد صائب عريقات أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أن قرار الحكومة الإسرائيلية انتهاك حرمة الكنائس في القدس وممتلكاتها، من خلال محاولات فرض ضريبة الأملاك على هذه الكنائس لأول مرة منذ احتلال مدينة القدس الشرقية عام 1967، واعتبره خرقاً فاضحاً للقانون الدولي والشرعية الدولية.

جاء ذلك أثناء لقائه مع القنصل الفرنسي العام بيير كوشار، والقنصل الإيطالي العام فابيو سكولودز، كل على حدة.

وأكد عريقات أن محمود عباس واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية والحكومة الفلسطينية، يعتبرون قرارات الحكومة الإسرائيلية ضد كنائس القدس وممتلكاتها، مخالفة فاضحة للقانون الدولي وللوضع القائم "StatusQuo"، داعياً المجتمع الدولي إلى وقف إجراءات وممارسات الحكومة الإسرائيلية بمحاولات فرض الأمر الواقع الاحتلالي والاستيطاني على مدينة القدس الشرقية المحتلة.

وثمن موقف الملك عبد الله الثاني الذي أدان القرار الإسرائيلي واعتباره خرقاً فاضحاً للقانون الدولي، مطالباً الحكومة الإسرائيلية بالتراجع الفوري عن مثل هذه القرارات.

ودعا إدارة الرئيس ترامب للتراجع عن قرارها باعتبار القدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة أمريكا من تل أبيب إلى القدس، معتبرا استمرار هذه السياسة الأمريكية خطرا على أمن وسلامة واستقرار منطقة الشرق الأوسط وشعوبها.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018