الأخــبــــــار
  1. اصابة شاب بجراح بالرصاص الحي خلال مواجهات في بلدة سردا شمال رام الله
  2. قوات الاحتلال تعتقل ٤ شبان من داخل محل تجاري في حي المصايف برام الله
  3. شرطة الاحتلال تقتحم مسجد قبة الصخرة
  4. الصحة:4 اصابات بالرصاص المطاطي خلال مواجهات بالنبي صالح
  5. الرئيس يتسلم دعوة رسمية لحضور قداس منتصف الليل
  6. نتنياهو: لن تُفكك أي مستوطنة ما دمت رئيسا للحكومة
  7. أبو ردينة: التحريض على حياة الرئيس تجاوز للخطوط الحمر
  8. نادي الأسير: إدارة معتقل "عتصيون" تُقدم للأسرى طعام منتهي الصلاحية
  9. المئات يعتصمون أمام رئاسة الوزراء للمطالبة باسقاط قانون الضمان
  10. الاحتلال يهدم منزلا ويعتقل صاحبه في قرية الجفتلك بالأغوار
  11. استشهاد شاب تعرض لإطلاق النار من قبل قوات الاحتلال في إذنا غرب الخليل
  12. الاحتلال يعتقل 28 مواطنا من الضفة
  13. إصابة مواطن برصاص الاحتلال قرب بلدة إذنا غرب الخليل
  14. منظمات صهيونية توزع ملصقات تدعو لقتل أبو مازن ردا على عملية عوفرا
  15. الرئاسة: سنتخذ قرارات مصيرية لوقف الاعتداءات الإسرائيلية
  16. الاحتلال يعتقل تاجرا على معبر بيت حانون
  17. مستوطنون يهاجمون المركبات الفلسطينية على حاجز حوارة جنوب نابلس.
  18. عباس زكي: لا يمكن أن نقبل بسلام العبيد ونقبل بما رفضه ياسر عرفات
  19. نقابة الصحفيين: اقتحام وفا انتهاك فاضح بحق الاعلام الفلسطيني
  20. مراسل معا: إصابة شابين برصاص قوات الاحتلال في البيرة

مفوض العمل الجماهيري: أسرانا عنوان فخرنا واعتزازنا

نشر بتاريخ: 13/03/2018 ( آخر تحديث: 13/03/2018 الساعة: 09:52 )
رام الله- معا- أشاد مفوض العمل الجماهيري في هيئة التوجيه السياسي والوطني ناصر نمر عياد بالالتفاف الجماهيري حول الاسرى والذي جسدته جماهير شعبنا واهالي بلدة دورا القرع بالاستقبال الحاشد للاسير المحرر منصور سامي فواقة الذي افرجت عنه سلطات الاحتلال بعد قضاء مدة محكوميته البالغة 14 عاماً.

جاء ذلك خلال كلمة القاها مفوض العمل الجماهيري في حفل استقبال الاسير المحرر منصور فواقة في بلدة دورا القرع شمال رام الله.

واضاف مفوض العمل الجماهيري" ان اسرانا الابطال هم عنوان فخرنا واعتزازنا ولن نتخلى عنهم يوماً قيادةً وشعباً فهم الذين دفعوا ضريبة الحرية من سني اعمارهم وآلامهم وحرمانهم، وهم الذين يتعرضون لشتى انواع البطش والتنكيل من الاحتلال يستحقون منا كل المحبة والتقدير والوفاء لتضحياتهم الكبيرة في الاسر، فقضية الاسرى شكلت وعلى امتداد صراعنا مع المحتل عنواناً ساطعاً في قضيتنا الوطنية عبرت عن ارادة التحرر الوطني لشعبنا والتي جسدها ما يقارب مليون اسير فلسطيني دخلوا سجون الاحتلال منذ عام 1968 ولا زال منهم حتى اليوم مايزيد عن 7000 آلاف اسير يقبعون في سجون المحتل."

وأكد على موقف القيادة وعلى رأسها الرئيس محمود عباس الذي يولي قضية الاسرى كل الاهتمام سواء بالسعي الحثيث لتحريرهم او من خلال رعاية اسرهم، متمنيا باسم هيئة التوجيه السياسي والوطني للاسير المحرر منصور الفواقة كل التوفيق بحياته، معربا عن ثقته انه سيأتي اليوم الذي سيتمكن فيه شعبنا من تبييض السجون من اسرى الحرية ليعيشوا كرماء احراراً بين شعبهم ويساهمون في بناء دولة فلسطين الحرة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وشارك الى جانب مفوض العمل الجماهيري من التوجيه السياسي سعيد شحادة من المفوضية ومروان مغربي من مفوضية التوجيه السياسي لمحافظة رام الله والبيرة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018