/* */
الأخــبــــــار
  1. مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى
  2. الأسير خضر عدنان يواصل إضرابه عن الطعام لليوم الــ17
  3. شهيد برصاص الاحتلال باب العامود في القدس بدعوى محاولة طعن
  4. الصحة: شهيدان برصاص الاحتلال خلال مواجهات على معبر بيت حانون
  5. الخارجية الإسرائيلية تؤكد استدعاء الخارجية الروسية لنائبة سفيرها
  6. تيريزا ماي: متلزمون بحماية يهود بريطانيا وحق إسرائيل بالدفاع عن نفسها
  7. 4 اصابات بالرصاص اثر اطلاق الاحتلال النار صوب المتظاهرين شمال قطاع غزة
  8. اصابتان بالرصاص اثر اطلاق الاحتلال النار صوب المتظاهرين شمال قطاع غزة
  9. الاتحاد الأوروبي يعين سوزانا تيرستال مبعوثة للسلام في الشرق الأوسط
  10. بدء توافد متظاهرين لبوابة حاجز بيت حانون للمشاركة في مسيرة عودة جديدة
  11. بوتين: اسرائيل لم تسقط الطائرة الروسية
  12. إسرائيل: طائراتنا أغارت على منشأة للأسد ونأسف لاسقاط الطائرة الروسية
  13. هيئة الأسرى: الاحتلال يجري عمليتين جراحيتين للمعتقل المصاب جبارين
  14. الخارجية الروسية تستدعي سفير اسرائيل لدى موسكو
  15. مجلس الوزراء يعتمد صورة "عصفور الشمس" الطير الوطني لدولة فلسطين
  16. الهلال: ٦ إصابات بسبب اعتداءات بالضرب نقلت لمستشفى المقاصد من الأقصى
  17. الخارجية الروسية تستدعي سفير اسرائيل لدى موسكو
  18. الدفاع الروسية: الاستفزاز الإسرائيلي لسوريا أدى إلى إسقاط طائرتنا
  19. الدفاع الروسية:الإسرائيليون أبلغونا بالهجوم قبل أقل من دقيقة على وقوعه
  20. روسيا: نعتبر التصرفات الإسرائيلية عدوانية ونحتفظ بحق الرد

الأعرج والوكالة الفرنسية يبحثان تنفيذ مشاريع في مناطق "ج"

نشر بتاريخ: 14/03/2018 ( آخر تحديث: 14/03/2018 الساعة: 16:42 )
رام الله -معا- بحث وزير الحكم المحلي حسين الأعرج، مع مديرة الوكالة الفرنسية للتعاون الدولي في منطقة الشرق الأوسط ماري لويسن، دعم تنفيذ مشاريع تنموية في المناطق المسماة "ج"، والمناطق الأقل حظا في الخدمات، بالإضافة إلى محافظة القدس، وبلديات المحافظات الجنوبية.

وجاء ذلك، خلال اللقاء الذي عقد في مقر الوزارة، يوم الأربعاء، بحضور مدير عام صندوق تطوير وإقراض البلديات توفيق البديري، ومديرة الوكالة الفرنسية للتنمية في فلسطين بوننود كاثرين.

وأشاد الأعرج بالعلاقات الطيبة والعمل المشترك الإيجابي والبناء بين طواقم وزارة الحكم المحلي، والوكالة الفرنسية للتنمية، والذي أسهم في تنفيذ عديد المشاريع التنموية في الكثير من المدن والبلدات الفلسطينية من خلال الوزارة، وصندوق تطوير وإقراض البلديات.

وأشار الأعرج إلى أهمية مشروع التنمية الريفية في الأغوار المنطقة (ج)، والذي تنفذه الوزارة بدعم من الوكالة الفرنسية (AFD)، والذي يجري من خلاله إقامة عدد من المشاريع التي ستسهم في تعزيز صمود المواطنين وتثبيتهم في أراضيهم بالرغم من العراقيل والصعوبات التي يفرضها الاحتلال.

وأكد الأعرج أن العمل في المناطق المسماة "ج" على سلم أولويات الحكومة الفلسطينية، وتسعى جاهدة لحشد الدعم السياسي والمالي اللازم لإقامة وتنفيذ مشاريع تنموية تطويرية فيها، بالإضافة إلى برامج بناء القدرات وتدريب الطواقم العاملة في مجالس الهيئات المحلية في تلك المناطق.

وثمن الأعرج دور الوكالة الفرنسية للتنمية بالعمل في المناطق المسماة "ج"، كما وأعرب عن أمله في أن تتخذ بقية الجهات والدول المانحة خطوة متقدمة على صعيد العمل في هذه المناطق لتحقيق التنمية المنشودة.

بدورها، أكدت لويسون استعدادها للعمل مع طواقم الوزارة خلال المرحلة القادمة، والتفكير المشترك من أجل توسيع دائرة الاستهداف بالمشاريع التنموية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018