الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يمدد توقيف شاب مقدسي لاستكمال التحقيق
  2. بطلب من نتنياهو- سكرتاريا الليكود تجتمع الثلاثاء للتحضير للانتخابات
  3. الجزائر: انتهاء فترة الترشح للرئاسة بدون مرشّحين
  4. اسرائيل: موجة الحر اسفرت عن احتراق 15 ألف دونم من المزروعات والاحراش
  5. نتنياهو: لا حاجة لجرنا إلى انتخابات اخرى غير ضرورية
  6. توتر في ساحات الاقصى ومحاصرة المصلين داخل المصلى القبلي
  7. مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى
  8. المعارضة الإسرائيلية: لن يكون لدينا ديكتاتور تركي
  9. ضبط 100 كروز دخان مهرب في الخليل
  10. نتنياهو يهاجم ايمن عودة ويصفه أنه داعم "للإرهاب"
  11. ترامب: لن نتكبد خسائر الحروب التجارية بعد الآن!
  12. فالنسيا بطلا لكأس ملك إسبانيا بثنائية في شباك برشلونة
  13. رئيس الوزراء: سنعيد النظر بكافة الاتفاقيات الموقعة مع اسرائيل
  14. اصابات واعتقالات خلال اعتداء قوات الاحتلال على المقدسيين بالقدس
  15. توصية ليهود ألمانيا بعدم ارتداء القلنسوة خوفاً من مهاجمتهم
  16. اشتية :اسرائيل تسرق مياهنا وسنتوجه للجنايات الدولية
  17. العالول نائب رئيس حركة فتح يلتقي نائب الرئيس الكوري ورئيس مجلس الشعب
  18. الشرطة: 23 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة الاسبوع الماضي
  19. سفير فلسطين في انقرة: تركيا قدمت 3 ونصف مليون دولار منحة للحكومة
  20. اصابة مواطن إثر اعتداء المستوطنين عليه بالاغوار

الكشف عن اعداد الايرانيين وحزب الله في سورية

نشر بتاريخ: 09/06/2018 ( آخر تحديث: 10/06/2018 الساعة: 10:54 )
بيت لحم- معا- أكّد العميد محمد عيسى، الخبير العسكري والإستراتيجي السوري، أنّ كلّ متتبع للشأن السوري يدرك أنّه لا وجود لقوات إيرانية على الأرض، وكلّ ما يحدث هو أجندة إعلامية يتمّ تنفيذها لتبرير أي تجاوزات أميركية وإسرائيلية مستقبلاً.

وقال الخبير العسكري السوري، في اتصال هاتفي مع "سبوتنيك"، اليوم السبت، إنّ "الإيرانيين المتواجدين على الأراضي السورية هم عدد قليل جدّاً من الخبراء والمستشارين، وكذلك الأمر بالنسبة لحزب الله، فهل يعقل أن بضعة آلاف من حزب الله في سوريا يؤثرون على الميزان العسكري في الجبهات، فهذا الكلام ليس له أساس من الصحة على الإطلاق، وهذا الأمر يعد تحضيرات مصحوبة بتحذيرات لما يمكن أن تقوم به الولايات المتحدة الأميركية".

وأضاف عيسى: "هناك تصريح أميركي يهدّد باستخدام القوّة في سوريا، فيما إذا تعرض حلفاؤه هناك للخطر، وبالقطع الجميع يعلم أنّ حلفاء أميركا في سوريا هم المنظمات الإرهابية و"جبهة النصرة" و"داعش"، في ظل وضع لا أخلاقي من جانب واشنطن متمثلاً في احتلال قاعدة التنف السورية، والإسرائيليون يريدون إظهار أنّ لهم باعاً طويلاً ويحقّ لهم التدخل في الشأن السوري".

وأكّد عيسى أنّ من حق سوريا أن تستدعي أيّ قوات ومن أيّ دولة وفق قواعد القانون الدولي والعلاقات الدولية، ووجود بعض المستشارين العسكريين الإيرانيين هو مثل وجود قاعدة "حميميم" السورية، والإسرائيليون يريدون القول إنّ لهم اليد الطولى في الجنوب السوري، ونؤكّد لهم جميعاً إنّ من يقرر مصير الجنوب هم السوريون فقط.

ولفت عيسى إلى أنّ "سقوط المجموعات الإرهابية في تلك المنطقة، هو سقوط للورقة الأميركية والحسابات الإسرائيلية لإقامة دويلة في هضبة الجولان وأيضاً سقوط الأطماع الأردنية، ولم يتبق في سوريا من المجموعات الإرهابية سوى تلك المدعومة من أميركا وتركيا، فالحرب في المرحلة القادمة ستكون مع الأصلاء كما قال الرئيس السوري بشار الأسد، واستعداداتنا العسكرية من الحجم والضخامة بحيث تكون قادرة على المواجهة وتلبية متطلبات يتدخل فيها الأميركيون والإسرائيليون، ونؤكّد أنّ الأميركيين لن يربحوا تلك المعركة إذا ما دفعتهم الحماقة لذلك".

وكانت تقارير صحفية أميركية وإسرائيلية زعمت أنّ قوات إيرانية وأخرى تابعة لـ"حزب الله" ارتدوا ملابس الجيش السوري، وانتقلوا إلى الجنوب السوري للتصدي للهجمات الإسرائيلية المحتملة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018