عـــاجـــل
الاحتلال يعتقل الزميل الصحفي أمجد عرفة ببلدة سلوان
عـــاجـــل
30 مستوطنا يعتدون على عائلة بقرية برقة في نابلس
الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يعتقل الزميل الصحفي أمجد عرفة ببلدة سلوان
  2. الاحتلال يعتقل صحفيا مقدسيا
  3. 30 مستوطنا يعتدون على عائلة بقرية برقة في نابلس
  4. الكابينت الاسرائيلي يجتمع بعد ظهر اليوم لبحث التصعيد الاخير بالقطاع
  5. الحكومة تدين التصعيد الاسرائيلي ضد غزة
  6. اعتقال فتاة واصابة 3 آخرين خلال مواجهات في الخان الاحمر
  7. مصادر: الوفد الأمني المصري ينجح باحتواء التصعيد في غزة
  8. اعتقال فتاة واصابة 3 آخرين خلال مواجهات في الخان الاحمر
  9. الخارجية: التصعيد ضد القطاع جزء من مخططات تصفية القضية
  10. المقاومة: عدوان الاحتلال يهدف لنسف جهود مصر بكسر الحصار
  11. الاحتلال يعلن استهداف 20 موقعا بغزة ويحمل حماس مسؤولية صاروخ بئر السبع
  12. طائرات الاحتلال تستهدف للمرة الثالثة أرضا زراعية شرق خانيونس
  13. طائرات الاحتلال تقصف أرضا زراعية شرق خانيونس جنوب القطاع
  14. استشهاد شاب في قصف اسرائيلي استهدف شمال قطاع غزة
  15. الفصائل تنفي علاقتها بصاروخ بئر السبع الذي دمر بيتا وأوقع عدة إصابات
  16. الفصائل تنفي علاقتها بصاروخ بئر السبع
  17. اصابات في قصف استهدف بيت لاهيا شمال القطاع
  18. نيويورك تايمز: أربعة سعوديين مقربين من محمد بن سلمان قتلوا خاشقجي

أبو ردينة: "صفقة القرن" ولدت ميتة والقدس هي البداية والنهاية

نشر بتاريخ: 13/06/2018 ( آخر تحديث: 13/06/2018 الساعة: 15:58 )
رام الله - معا - قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، إن ما يجري الحديث عنه حول أفكار او مقترحات ستعرض خلال وقت قريب للتشاور حول خطة وتوقيت إعلان ما يسمى "بصفقة القرن"، لن تكون مدخلا لأي عملية سياسية ناجحة، ما دامت تستثني القدس واللاجئين.

وأضاف في تصريح صحفي، اليوم الأربعاء، "إذا استمرت الولايات المتحدة الأميركية بالعمل على تغيير قواعد العلاقة مع القيادة الفلسطينية وشعبنا الفلسطيني، فإن مرحلة الجمود والشلل السياسي ستدوم".

وتابع أبو ردينة ان أية جهود أو اتصالات عقيمة ومع أية جهة كانت تهدف للمس بالثوابت الوطنية المقدسة، ستؤدي إلى المزيد من زعزعة الاستقرار الهش أصلا، وعلى مستوى المنطقة بأسرها.

وقال إن المنطقة بأسرها تمر بمرحلة انعطاف حادة ستعرض التوازن الوطني والقومي إلى اتجاهات مجهولة ، وإن أية محاولة للبحث عن مشاريع سلام هش، أو البحث عن دويلة في غزة لإنهاء حلم الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس، لن يزيد الشعب الفلسطيني وقيادته الوطنية سوى الإصرار على التمسك بالأرض، والحق، وبالمقدسات.

وأكد أبو ردينة أن الطريق لتحقيق السلام العادل والدائم يمر عبر الشرعية العربية والدولية، والقرار الوطني الفلسطيني المتمسك بالقدس والثوابت الوطنية، وأية محاولات او أفكار للالتفاف على هذه الأسس ستولد ميتة.

وختم تصريحه بالقول إن القدس والموافقة الفلسطينية هما عنوان المرحلة الحالية، والطريق الصحيح لتحقيق السلام المنشود المتمثل بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، وعاصمتها القدس الشرقية بمقدساتها.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018