الأخــبــــــار
  1. فوز فلسطين برئاسة الحملة العالمية للتعليم
  2. القوى الوطنية تدعو للنفير الجمعة المقبلة
  3. إصابتان بالرصاص الحي إحداها خطيرة خلال المواجهات في عوريف جنوب نابلس
  4. الاحتلال يهاجم مسيرة للصحفيين الفلسطينيين والدوليين عند حاجز قلنديا
  5. عدد من الإصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في عوريف جنوب نابلس
  6. وزارة الصحة تنفي لـ معا خبر تعيين بديل لمديرة التحويلات الطبية
  7. إصابة مزارع شرق المغازي وتوغل محدود لآليات الاحتلال شرق دير البلح
  8. أميركا تعترض على قرار أممي بإلغاء سلطة إسرائيل على الجولان
  9. الأمم المتحدة تعتمد 8 قرارات لصالح فلسطين
  10. الأمم المتحدة: الجولان ذو سيادة سورية والإجراءات الإسرائيلية فيه باطلة
  11. السنوار:لن نبيع دماء الشهداء بالسولار أو الدولار
  12. 600 مفقود نتيجة الحرائق في كاليفورنيا
  13. الهيئة الوطنية: مسيرات الجمعة المقبلة بعنوان "المقاومة توحدنا وتنتصر"
  14. نتنياهو ينفي اعتزامه الدعوة لانتخابات مبكرة
  15. شرطة رام الله تكشف شبكة ترويج مخدرات وحبوب اجهاض
  16. مصادر مقربة من نفتالي بينت: كل شئ انتهى وذاهبون للانتخابات المبكرة
  17. اصابة مواطنين اثنين بجروح برصاص الاحتلال شرق مدينة غزة
  18. بدء وصول الوفود المشاركة بالمؤتمر الدولي "صحفيون تحت النار"
  19. اصابة شاب بعيار معدني في الوجه خلال مواجهات مع الاحتلال في كفر قدوم
  20. واشنطن ستصوت ضد قرار أممي بشأن الجولان المحتل

عريقات: قرار الحماية الدولية انتصار لمنظومة القانون وصمود شعبنا

نشر بتاريخ: 14/06/2018 ( آخر تحديث: 14/06/2018 الساعة: 14:19 )
رام الله - معا- ثمن أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د.صائب عريقات مواقف الدول التي صوتت لصالح قرار توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني بأغلبية 120 عضواً في الأمم المتحدة، واصفاً إياه بالانجاز الهام والتراكمي نحو حماية حقوق شعبنا ومساءلة الاحتلال على انتهاكاته الممنهجة والمتواصلة لقواعد القانون الدولي. وقال: " إن احترام الأمم المتحدة لمسؤولياتها التي قامت من أجلها في الحفاظ على السلم والأمن الدوليين تم ترجمته عملياً في تمرير مشروع قرار تأمين الحماية الدولية لأبناء شعبنا المدنيين العزل، وهو يشكل خطوة أخرى في الاتجاه الصحيح، ويساهم في حماية منظومة القانون الدولي وحق الشعوب في العيش بأمن وسلام".

وأدان عريقات المحاولات الأمريكية المتواصلة للتحريض على حقوق شعبنا الفلسطيني والحول دون إنصافها وتحقيق العدالة من خلال التمترس بالتصويت ضد قرارات مصيرية تهدف إلى تورط الاحتلال بخروقات جسيمة للقانون الدولي وقانون حقوق الانسان وحماية شعبنا منها، كان آخرها في مجلس حقوق الانسان والجمعية العامة للأمم المتحدة. معتبراً أن ذلك يصب في مصلحة عدم استقرار المنطقة وتشجيع إسرائيل، السلطة القائمة بالاحتلال، على ارتكاب المزيد من الجرائم بحصانة دولية.

وطالب عريقات المنظومة الدولية بالبدء بتشكيل آليات عمل لتنفيذ هذا القرار وتطبيقه، مؤكداً أن القيادة الفلسطينية وأبناء شعبنا صامدون حتى نيل حقوقهم الوطنية والمشروعة وسيواصلون مساعيهم القانونية والسياسية والدبلوماسية من أجل جعل الاحتلال يدفع ثمن وجوده غير القانوني لأكثر من نصف قرن حتى إنهائه وتجسيد سيادة فلسطين على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018