عـــاجـــل
قصف مدفعي شمال القطاع بعد اطلاق نار على الاحتلال قرب السياج الحدودي
الأخــبــــــار
  1. قصف مدفعي شمال القطاع بعد اطلاق نار على الاحتلال قرب السياج الحدودي
  2. مستعربون يختطفون شابا من محطة وقود على مدخل مخيم الدهيشة ببيت لحم
  3. حالة رعب بين الأسرى الأطفال في عوفر بعد تهديدهم بالسلاح والكلاب
  4. بلدية الاحتلال توزّع اخطارات هدم لبنايات ومنازل في قرية العيسوية
  5. الهيئة:إدارة "عوفر" منعت المحامي من زيارة الأسرى بعد جريمة الامس
  6. أسرى "عوفر" يرفضون طلب إدارة المعتقل بعقد جلسة معهم
  7. اسرى عوفر يبدأون اضرابا عن الطعام احتجاجا على تكرار الاعتداء عليهم
  8. مشير المصري: لن نسمح بتحويل الاسرى كورقة انتخابية من قبل الاحتلال
  9. اسرائيل تُفشل انضمام فلسطين للجنة مراقبة الاسلحة النووية
  10. الاحتلال يستهدف المزارعين والصيادين بنيران رشاشاته بغزة دون اصابات
  11. قوات الاحتلال تعتقل 7 مواطنين من الضفة
  12. مصرع مواطن و6 اصابات في حادث سير بواد النار شرق بيت لحم
  13. اليوم- اعادة فتح منتجع التزلج في جبل الشيخ
  14. إطلاق نار في مركز تجاري أميركي والمهاجم طليق
  15. إسرائيل تستأنف تركيب البلوكات عند الحدود اللبنانية
  16. اجواء مُشمسة والحرارة أعلى من معدلها العام
  17. مواجهات مع الاحتلال في بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  18. استشهاد شاب برصاص الاحتلال على حاجز حوارة جنوب نابلس
  19. اولي- اطلاق نار تجاه فلسطيني شمال الضفة بدعوى محاولة طعن مستوطنين

حمدونة: عشية عيد الفطر 54 اسيرة داخل سجون الاحتلال

نشر بتاريخ: 14/06/2018 ( آخر تحديث: 19/06/2018 الساعة: 08:21 )
رام الله - معا- أكد مدير مركز الأسرى للدراسات الدكتور رأفت حمدونة، اليوم الخميس، أن إدارة مصلحة السجون الاسرائيلية بغطاء من الحكومة الاسرائيلية تمارس بحق الأسرى والأسيرات في العيد الكثير من الانتهاكات الخارجة عن الاتفاقيات والمواثيق الدولية والقانون الدولى الانساني.

وبين مدير المركز د. حمدونة أن إدارة السجون لم تتفهم خصوصية العيد في السجون، بتجاهلها للزيارات مع الأهالي وبين الأسرى في الأقسام، وإدخال الحلويات، والملابس واجتماع الأسيرات الأمهات بأبنائهن.

وأضاف أن سلطات الاحتلال تعتقل 54 أسيرة منهن ما يقارب من 20 أسيرة ام، و 6 أسيرات قاصرات، ونحو 350 طفل، سيمر عليهم العيد وهم بظروف قاسية بعيدين عن أطفالهن وذويهن.

وأشار إلى أن هناك من الأسرى من أمضى في الاعتقال 37 عاماً كالأسير نائل البرغوثى، ومنهم من هو معتقل منذ العام 1983 كالأسيرين كريم وماهر يونس وقد أمضيا أكثر من سبعين عيداً في السجون بشكل متواصل، بظروف قاسية وصعبة جداً على المستوى النفسي في ظل المعاملة القاسية واللاإنسانية المخالفة لحقوق الانسان وللاتفاقيات الدولية خاصة ما يتعلق بالشعائر الدينية.

وقال د. حمدونة إلى أن عددا كبيرا من الأسرى من فقدوا الأمل في إحياء الأعياد مع آبائهم وأمهاتهم، لأنهم رحلوا عن الدنيا وهم في السجون، مذكراً أن هنالك ما يقارب من 6500 أسير وأسيرة لا زالوا في السجون، من بينهم أطفال ونساء وشيوخ ومرضى، واحوج ما يحتاجون في هذه المناسبة للتأكيد على قضيتهم واستذكارهم والعمل على الافراج عنهم.

وطالب د. حمدونة المؤسسات الحقوقية والدولية بالضغط على الاحتلال الاسرائيلي للالتزام بمواد وبنود اتفاقيات جنيف التي تؤكد على حقوق الأسرى في تأدية العبادات والأعياد، مطالبا وسائل الاعلام المشاهدة والمقروءة والمسموعة بالتركيز على تلك الانتهاكات وفضحها وتقديم شكاوى من قبل المنظمات الحقوقية العربية والدولية بحق مرتكبيها من ضباط إدارة مصلحة السجون والجهات الأمنية الإسرائيلية في تجاوز الاتفاقيات الدولية الخاصة بحقوق الأسرى.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018