الأخــبــــــار
  1. "العليا" ترفض الالتزام بمنع هدم مدرسة التحدي 5 في بيت لحم
  2. مخابرات الاحتلال تقتحم مبنى الجالية الافريقية بالقدس وتمنع فعالية
  3. الرئيس: هدفنا هو تجنيب شعبنا المزيد من المجازر وجرائم الحرب
  4. الرئيس باجتماع القيادة: اليوم الطريق سالك لتحقيق إزالة أسباب الانقسام
  5. الحاج جبر: نقل محافظ جنين إلى نابلس ومحافظ نابلس إلى جنين
  6. السعودية تعلن نتائج التحقيق في قضية خاشقجي
  7. برئاسة ابومازن-اجتماع طارئ للقيادة الساعة1 لبحث تطورات العدوان على غزة
  8. الاحتلال يستدعي خبراء متفجرات لمقر الخارجية بالقدس للاشتباه بعبوةناسفة
  9. البنك الدولي: ملتزمون بمساندة السلطة ودعم الاقتصاد الفلسطيني
  10. توغل 4 آليات عسكرية شرق بلدة القرارة جنوب القطاع
  11. قوات الاحتلال تعتقل 4 مواطنين من الضفة الغربية
  12. 19 اصابة بينهم 2 خطيرة بحريق بمنزل في "بيت شيمش"
  13. الاحتلال يسمح للصيادين دخول مسافة 6 ميل بحري من وادي غزة حتى الشمال
  14. موقع واللاه: ليبرمان قدّم كتاب استقالته رسميا الان لنتنياهو
  15. مصادر استخباراتية أمريكية: العرب يشكلون نصف عدد الراغبين بشراء"إس-400"
  16. ماكرون: فرنسا حليفة للولايات المتحدة وليست تابعة لها
  17. ترامب يقيل مسؤولة اشتكت زوجته منها
  18. مبعوث أمريكي: القتال ضد داعش في آخر معاقلها بسوريا قد ينتهي قريبا
  19. الاحتلال يقتحم منزل منفذ عملية الطعن بالقدس ويعتقل والدته
  20. مجهولون يحرقون سيارة عضو الكنيست عبد الحكيم يحيى

الزبارقة يطالب بتخصيص كميات مياه للمزارع العربي كما اليهودي

نشر بتاريخ: 01/07/2018 ( آخر تحديث: 03/07/2018 الساعة: 08:56 )
القدس- معا- في اقتراحه العاجل على جدول أعمال الكنيست، استعرض النائب عن التجمع في القائمة المشتركة جمعة الزبارقة، قضية النقص بكميات المياه المخصصة للمزارعين بالبلاد وخاصة "امتناع سلطة المياه عن تحويل أكثر من 20 مليون كوب مياه مطهرة ومحلاة لصالح المزارعين".

وقال النائب الزبارقة في خطابه أمام الهيئة العامة إن المزارعين يعانون نقصا بكميات المياه المخصصة لري المزروعات، وهذه المعاناة تتفاقم في سنة القحطـ، وبدل توفير حلول ومصادر مياه متنوعة، تحرم السلطات المزارعين من استخدام 20 مليون كوب من المياه الصادرة عن مشاريع تنقية مياه الصرف الصحي وتحلية المياه، علما أن كميات كبيرة من مياه الأمطار والسيول تذهب هباء بسبب انعدام خزانات وأحواض مياه كافية تحفظها.

وأضاف الزبارقة" أن معاناة المزارع العربي مضاعفة، فهو أصلا خارج حسابات السلطات المسؤولة وغير موجود ومحروم من تخصيص كميات مياه للري كالتي يحظى بها المزارع اليهودي في النقب على سبيل المثال لم نصل لدرجة الحديث عن تخصيص مياه، بل عن انعدامها أصلا وانعدام بنى تحتية توفرها وتوصلها للبيوت والقرى والمؤسسات والأراضي الزراعية، إذ ما زال ألاف المواطنين العرب ينقلون المياه بحاويات وقوارير ويسافرون ويمشون مسافات لتأمين المياه للعائلات. القرى غير المعترف بها غير موصولة بشبكة المياه حتى اليوم، وعلاوة على ذلك يدفعون مبلغا باهظا مقابل كوب مياه الشرب، حيث يصل سعر الكوب إلى 40 شيكل، في حين أن بلدات غنية في مركز البلاد بالكاد يدفع الفرد 10 شيكل للكوب الواحد".

وأشار إلى أن المياه حاجة أساسية يجب توفيرها لكل المواطنين دون استثناء وتمييز "المياه تعني الحياة، وحرمان المواطنين العرب بالقرى مسلوبة الاعتراف بالنقب خصوصا والمزارعين العرب من المياه عموما، يعني سلبهم الحياةـ، وعلى حكومة إسرائيل تقع مسؤولية كبيرة، ولا يكفي تخصيص موسمي للمياه أو ربط قرية بأنبوب يخدم الجميع، فالوضع يستوجب وضع خطة شاملة ومهنية تقترح حلولا جذرية، ولذا نحتاج لنقاش وبحث معمق للقضية وعدم الاكتفاء بطرحها على الطاولة فقط".

وطالب الزبارقة سلطة المياه والجهات المسؤولة بتخصيص كميات مياه للري للمزارعين العرب وفق نسبتهم وحاجاتهم بأسعار مخفضة وبشكل سنوي، تماما كما يتم تخصيصها للمزارع اليهودي في الكيبوتسات والبلدات الزراعية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018